بيتروفيتش راض عن أداء الأسود ومدرب الصين يشيد بالجمهور

شانغشا – الزمان الرياضي

اكد مدرب منتخب العراق لكرة القدم فلاديمير بيتروفيتش الصربي الجنسية انه راضٍ عن أداء اللاعبين في الجولة الثانية من تصفيات امام اسيا 2015 ، فقد كان الطقس سيئاً للغاية، ومنتخب الصين تمتع بأجواء أفضل على أرضه.. في ظل هذه الظروف فإن النتيجة مقبولة .

واضاف في تصريحات صحفية انني استلمت مهمة تدريب الفريق قبل 12 يوماً ولم يكن أمامي الوقت الكافي من أجل الاستعداد، حافظت على التشكيلة التي خاضت كأس الخليج 21، وأنا سعيد لأنه رغم مدة الاستعداد القصيرة فقد قدم فريقي مستوى جيد.. سيكون أمامي المزيد من الوقت للتعرف أكثر على الفريق، وأعتقد أن المستقبل مشرق.

وكان العراق خسر خارج ملعبه أمام الصين 0-1 اول امس الجمعة على ملعب تشانغشا هيلونغ في تشانغشا، ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة في تصفيات كأس آسيا 2015 في أستراليا.وسيطر التعادل السلبي على نتيجة اللقاء حتى الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للشوط الثاني عندما خطف المنتخب الصيني هدف الفوز الثمين عن طريق المهاجم البديل يو داغباو.وأكمل منتخب العراق المباراة بعشرة لاعبين عقب تعرض المدافع علي عدنان كاظم للطرد في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع للشوط الأول نتيجة حصوله على الإنذار الثاني.

من جانبه قال خوسيه انتونيو كاماتشو مدرب منتخب الصين ان فوز اليوم جاء بفضل تعاون الجميع، كانت جماهيرنا رائعة وقاتلنا حتى آخر ثانية، كان ذلك رائع.. كانت المباراة صعبة مع هطول أمطار غزيرة، ولكن الأمر الرائع هو أن اللاعبين لم يستسلموا وقد استحقينا الفوز.

 واضاف كنا نعرف طريقة لعب منتخب العراق، بما في ذلك الاعتماد على الكرات الثابتة، وهم يمتلكون لاعبين موهوبين، وبالتالي توجب علينا أن نكون صبورين وأن نصنع الفرص أمام المرمى ، والآن باتت فرصتنا أفضل في التأهل إلى كأس آسيا، نحن بحاجة للسيطرة أكثر على المباريات، وأن نصنع المزيد من فرص التسجيل، فالعراق يستطيع تسجيل الأهداف بسهولة عندما يحصل على الفرص .

 وكانت الجولة الأولى من منافسات المجموعة يوم 6 شباط الماضي شهدت فوز العراق على إندونيسيا 1-0 في دبي، والسعودية على الصين 2-1 في الدمام.

وتقام الجولة الثالثة من منافسات المجموعة يوم 15 تشرين الأول المقبل، حيث يلتقي العراق مع السعودية، وإندونيسيا مع الصين.