بماذا يكون جمال الرجال ؟ – حسين الصدر

بماذا يكون جمال الرجال ؟ – حسين الصدر

-1-

هناك سؤال يطرح نفسه بالحاح :

هل ينحصر الجمال بملامح الوجه وقسماته الوضيئة أم أنه يسري الى مواطن أخرى مضافاً الى ذلك ؟

-2-

جمالُ الجسد لا قِيمةَ لهُ مِنْ دُونِ جمالِ الرُوح،

 ومن هنا رُدَّ على القائل :

(انّ الجمال جمالُ الروحِ لا الجسدِ)

بأنه أَخْطَأ

والصحيح :

(انّ الجمالُ جمالُ الروحِ والجَسدِ)

وفي هذا يستوي الذكر والانثى لا الرجال وحدهم

-3-

وقرأت بيتين لشاعر يقول :

وما حُسْنُ الرجال لهم بِحُسنٍ

اذا لم يُسعد الحُسْنَ البيانُ

كفى بالمرء عَيْبَاً أن تَراهُ

له وَجْهٌ وليسَ لهُ لسانُ

وواضح أنَّ اللسان هو البيان .

-4-

إنّ الناس يطلبون الجمال في النساء، وأما الرجال فلا يطلب منهم الفوز بجائزة جمال العالم ..!!

انما يطلب منهم أنْ يكونوا من فرسان البيان ، والروّاد في الفصاحة والبلاغة ، والقدرة على الأداء العالي، والأدب الرفيع .

-5-

ويؤسفني القول :

ان مناسيب القدرة على امتلاك نواصي البيان قد انخفضت في المرحلة الراهنة الى حَدٍّ بعيد ،

ذلك أنَّ معظم الناس لم يعد يستهويهم إتعاب أنفسهم لامتلاك البيان الجزيل، وانما استهوتهم الأموال والكراسي، ولم يهتموا بتجميع الأصفار في الميدان الأدبي واللغوي والفكري والثقافي …

انهم صرعى اللهاث وراء المنافع المادية دون ان تحظى منه الجوانب المعنوية  باهتمام واضح ..!!

وهنا تكمن الكارثة .

وأخيراً :

المطلوب من الجميع :

جمال الأقوال والأفعال،

 جمال الإخلاص للخلاص من كل ألوان التخلف ، ومن براثن الفساد والمفسدين الذين نهبوا ثروات البلاد والعباد.

مشاركة