بغداد وعمّان تبحثان توقيع مذكرات تفاهم لتنفيذ مشاريع الطاقة

إتفاق على تبادل الخبرات الزراعية

بغداد وعمّان تبحثان توقيع مذكرات تفاهم لتنفيذ مشاريع الطاقة

بغداد –  عبد اللطيف الموسوي

أكد وزير النفط ثامر الغضبان حرص العراق على التعاون المشترك مع الاردن في مجالات النفط والغاز والكهرباء . وقال بيان للوزارة امس ان (الغضبان استقبل وزيرة الطاقة الاردنية هالة زواتي وبحثا التعاون الثنائي بين البلدين في مجال النفط والغاز والكهرباء)، واشار  الغضبان الى ان (المباحثات التي جرت  بين العراق والاردن كانت مثمرة وسيجنى البلدان ثمارها قريبا على المستويين الفني والاقتصادي)، واضاف أنه (تمت ايضا مناقشة تزويد الاردن بالنفط العراقي وفق مذكرة تفاهم سيتم توقيعها لاحقا بعد استحصال موافقة حكومة البلدين وكذلك مشروع مد انبوب التصديـــر  الرميلة العقبة فضلاً عن مشروع الربط الكهربائي بين البلدين بالاضافة الى مواضيع تشمل افاق التعاون على المستوى الفني لاستخراج النفط والغاز ومشاريع الطاقة المتجددة). من جانبها قالت زواتي ان (هذه الزيارة تاتي في اطار تعزيزالعلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وتواصلاً مع الزيارات التي قام بها ملك الاردن ورئيس الوزراء لبحث المواضيع ذات الاهتمام المشترك في مجالات الطاقة والنفط والغاز)،مؤكدة (اهمية تعزيز التعاون بين البلدين لما فيه من مصالح مشتركة على مستويات التعاون الاقتصادي والفني). معربة عن املها بان (تؤدي المباحثات الى التعجيل في تنفيذ المشاريع المشتركة بعد الاتفاق على الخطوات والاليات الفنية لهذه المشاريع). وبحث وزير الزراعة صالح الحسني مع نظيره الاردني ابراهيم الشحاحدة توسيع التبادل التجاري الزراعي بين البلدين الشقيقين . وقال بيان امس ان (اللقاء بحث سبل توسيع وتطوير التعاون الزراعي بين البلدين الشقيقين وبشقيه النباتي والحيواني فضلا عن تبادل الخبرات واقامة الدورات المشتركة في مجال وقاية المزروعات والتسويق الزراعي واتباع وسائل التكنلوجيا المتطورة في انتاج المحاصيل المختلفة)، وقدم الوزير الاردني لنظيره العراقي (دعوة لزيارة الاردن بغية بحث تطوير العلاقات وتوسيع حجم التبادل التجاري لمحاصيل الخضر والفاكهة املا بالوصول الى تفعيل وتوقيع مذكرة تفاهم بهذا المجال)، مبينا ان (العراق له الاهمية والعمق العربي والحضاري وان الجغرافيا مشتركة بين البلدين الشقيقين)، وتابع انه (بالامكان الاستفادة من الخبرات الاردنية لمجابهة شح المياه والاستفادة من القدرات العلمية في مواسم تساقط الامطار  فضلا عن امكانية تفعيل وتطبيق الامكانيات بشأن قطاع الدواجن). وكان وزير الصناعة والمعادن صالح عبد الله الجبوري قد استقبل وفدا اردنيا رفيع المستوى ضم وزراء المياه والري والنقل والمالية والصناعة والتجارة والتموين و الطاقة والثروة المعدنية والاتصالات وتكنلوجيا المعلومات و الزراعة و البيئة بالاضافة الى محافظ البنك المركزي الاردني وامين عام وزارة الصناعة والتجارة والتموين ومساعد الامين العام للشؤون الفنية ، وتستغرق الزيارة ايام عدة برئاسة نائب رئيس الوزراء الاردني رجاني المعشر لاجراء المباحثات مع الجانب العراقي ومناقشة اطر التعاون المستقبلي بين البلدين ووضع جداول زمنية لادخال الفقرات التي تم الاتفاق عليها في المباحثات التي سبق وان جريت لتدخل حيز التنفيذ الفعلي.ومن بين هذه الاتفاقيات فتح المعابر الحدودية العراقية الاردنية امام حركة النقل ومنح التسهيلات للبضائع العراقية المستوردة عن طريق ميناء العقبة والتي مقصدها النهائي العراق خصما مقدارة 75  بالمئة من الرسوم التي تتقاضاها سلطة العقبة وانشاء مدينة صناعية مشتركة على الحدود العراقية الاردنية والاتفاق على الربط الكهربائي الاردني العراقي من خلال شبكة الربط والاتفاق على الانتهاء من الاتفاقية الاطارية لانبوب النفط العراقي الاردني والذي سيمتد من البصرة عبر حديثة الى العقبة وغيرها من الاتفاقات.

مشاركة