بغداد وأنقرة تبرمان إتفاقاً لتفعيل الترانزيت وتأهيل الربط السككي المشترك

 

 

البارزاني ووزير تركي يبحثان توطيد العلاقات على أساس الإحترام المتبادل

بغداد وأنقرة تبرمان إتفاقاً لتفعيل الترانزيت وتأهيل الربط السككي المشترك

بغداد –  قصي منذر

اربيل –  فريد حسن

وقعت بغداد وانقرة اتفاقا ثنائيا بشأن تفعيل الترانزيت وتأهيل الربط السككي المشترك بين ميناء الفاو وصولا الى فيشخاور في تركيا. وقال بيان تلقته (الزمان) امس ان (وزيرُ النقل ناصر حسين بندر الشبلي التقى في بغداد بوزير التجارة التركي مهمت موش والوفد المرافق له  بحضور السفير التركي لدى بغداد علي رضا كوناي والوكيل الفني للوزارة  طالب بايش والمديرين العامين لشركات السكك والمشاريع والخطوط الجوية والانواء والنقل البري  حيث جرى بحث حركةَ التبادل التجاري والنقل بين البلدين) واضاف (اللقاء جاء مكملاً لسلسلة لقاءات ومباحثات مسبقة جرت لبحث سبل تفعيل الاتفاقيات الموقعة بين الطرفين منها تفعيل الترانزيت والربط السككي بين ميناء الفاو الكبير وصولاً الى فيشخابور في تركيا) مؤكدا ان ( الشبلي تطرق خلال اللقاء الى المشاكل العالقة بين الطرفين حيث تمت الموافقة على عقد اجتماع مع الجانب التركي خلال المدة المقبلة للتوصل الى حلول مرضية للجانبين) وتابع البيان أن (الاجتماع الثنائي خرج بتوصيات منها الاسراع بتقديم المخططات والدراسات لتأهيل الربط السككي والاسراع باصدار تعليمات الترانزيت وقيام الخارجية العراقية بالاسراع لاكمال دخول العراق ضمن نظام تي ال ار). وعقد رئيس حكومة إقليم كردستان مسرور البارزاني في اربيل اجتماعا مع الوزير التركي والوفد المرافق له. وشدد البارزاني خلال خلال الاجتماع الذي ضم عدداً من رجال الأعمال والمستثمرين الأتراك على (أهمية تعزيز آفاق العلاقات والتعاون والتنسيق مع تركيا باعتبارها جارة مهمة للإقليم والعراق وبوابة الإقليم إلى أوربا والعالم) مشيراً إلى ان (زيارة الوفد التجاري الكبير ستعزز العلاقة الراسخة التي تجمع بين الاقليم وتركيا) مؤكدا ان (الاقليم يسعى دوماً إلى توطيد علاقاته الشاملة مع تركيا على أساس الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة وحسن الجوار) وتطرق البارزاني الى الإصلاحات التي شرعت بها حكومة كردستان موضحاً ان (الحكومة تولي أهمية بالغة إزاء عملية الاستثمار وعلى هذا الأساس ستوفر كل التسهيلات اللازمة بالنسبة للمستثمرين المحليين والأجانب من أجل الارتقاء بالأعمال الاستثمارية والتجارية). من جانبه  ابدى موش (رغبة بلاده في توثيق العلاقات مع الاقليم في شتى المجالات ولا سيما في الحركة التجارية والاستثمارات كما عبّر عن أمله بأن تزداد التعاملات التجارية والاستثمارية بين تركيا والاقليم في المستقبل المنظور). فيما دعا رئيس الاقليم نيجيرفان البارزاني الى إزالة المعوقات التي تعترض توسيع التجارة مع تركيا. وقال بيان تلقته (الزمان) امس ان (البارزاني التقى موش وجرى استعراض فرص تشغيل رؤوس الأموال والاستثمار التركي في الاقليم وكذلك توسيع مجالات التجارة والنشاط الاقتصادي والاستثمار بين الجانبين) واضاف ان (الجانبين اكدا الرغبة في تقوية العلاقات التجارية  واتفقا في الرأي بضرورة ازالة كل المعوقات التي تعترض سبيل توسيع العلاقات الاقتصادية بين العراق وتركيا) وأشار البارزاني إلى ان (قانون الاستثمار في الاقليم يشجع تشغيل رؤوس الأموال الأجنبية) معربا عن (استعداد الاقليم لتقديم كل التسهيلات اللازمة لتشغيل رؤوس الأموال والتجارة التركية). بدوره  أكد الوزير التركي (استعداد بلاده في تطوير العلاقات التجارية وتوسيع النشاطات الاقتصادية في الاقليم) لافتا الى (نماذج ناجحة من الاستثمارات وتشغيل رؤوس الأموال التركية في دول المنطقة يمكن تكرارها في الاقليم  وتوسيعها لتمتد إلى جميع مناطق العراق الأخرى).

مشاركة