بغداد‭:‬فيروس‭ ‬كورونا تحت‭ ‬السيطرة‭ ‬

344

رحلات‭ ‬جوية‭ ‬تعيد‭ ‬عراقيين‭ ‬من‭ ‬موسكو‭ ‬وبيروت‭ ‬ودبي‭ ‬

بغداد‭ -‬الزمان‭ ‬

اكد‭ ‬المتحدث‭ ‬باسم‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة‭ ‬سيف‭ ‬البدر،‭ ‬الاحد،‭ ‬ان‭ ‬الوضع‭ ‬الحالي‭ ‬لفيروس‭ ‬كورونا‭ ‬مازال‭ ‬تحت‭ ‬السيطرة‭ ‬واعداد‭ ‬المصابين‭ ‬مازال‭ ‬جيدا،‭ ‬لافتا‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة‭ ‬العراقية‭ ‬سجلت‭ ‬افضل‭ ‬استجابة‭ ‬واجراءات‭ ‬لمجابهة‭ ‬كورونا‭ ‬وباعتراف‭ ‬العالم‭. ‬غير‭ ‬ان‭ ‬خبراء‭ ‬يقولون‭ ‬ان‭ ‬الفيروس‭ ‬لم‭ ‬يبلغ‭ ‬ذروته‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬حتى‭ ‬الان‭ ‬ولا‭ ‬يمكن‭ ‬التكهن‭ ‬بالنتيجة‭ ‬مبكراً‭ . ‬واعاد‭ ‬العراق‭ ‬عبر‭ ‬خطوطه‭ ‬الجوية‭ ‬‮١٤١‬‭ ‬عراقيا‭ ‬عالقا‭ ‬في‭ ‬روسا‭ ‬وارسل‭ ‬خمس‭ ‬طائرات‭ ‬الى‭ ‬لبنان‭ ‬ودبي‭ ‬لإجلاء‭ ‬عراقيين‭ ‬هناك‭ . ‬فيما‭ ‬عبد‭ ‬المهدي‭ ‬يترأس‭ ‬اجتماعا‭ ‬للجنة‭ ‬الصحة‭ ‬والسلامة‭ ‬الوطنية‭ ‬لمكافحة‭ ‬فايروس‭ ‬كورونا‭ ‬،‭ ‬وتمت‭ ‬اعادة‭ ‬عشرات‭ ‬العراقيين‭ ‬الاكراد‭ ‬من‭ ‬قبرص‭ ‬الى‭ ‬اربيل‭ . ‬وقال‭ ‬البدر‭ ‬في‭ ‬تصريح‭ ‬متلفز‭  ‬ان‭ ‬الفايروس‭ ‬الحالي‭ ‬هو‭ ‬من‭ ‬السلاله‭ ‬السابعة‭ ‬لفايروسات‭ ‬كورونا‭. ‬فيما‭ ‬اعلنت‭ ‬دائرة‭ ‬صحة‭ ‬النجف،‭ ‬الاحد،‭ ‬عن‭ ‬وفاة‭ ‬شخص‭ ‬ستيني‭ ‬بفيروس‭ ‬كورونا‭.‬

وقال‭ ‬مدير‭ ‬اعلام‭ ‬الدائرة‭ ‬سالم‭ ‬الحميداوي‭ ‬ان‭ ‬النجف‭ ‬سجلت‭ ‬قبل‭ ‬قليل‭ ‬حالة‭ ‬وفاة‭ ‬لرجل‭ ‬ستيني‭ ‬بفيروس‭ ‬كورونا‭ ‬من‭ ‬الراقدين‭ ‬بمستشفى‭ ‬الحكيموأضاف‭ ‬الحميداوي‭ ‬ان‭ ‬الرجل‭ ‬لا‭ ‬يتمتع‭ ‬بمناعة‭ ‬كافية‭ ‬رغم‭ ‬تلقيه‭ ‬العناية‭ ‬الطبية‭ ‬منذ‭ ‬أيام‭ ‬من‭ ‬دخوله‭ ‬المشفى‭. 

واضاف‭ ‬البدر‭ ‬ان‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة‭ ‬العراقية‭ ‬سجلت‭ ‬افضل‭ ‬استجابة‭ ‬واجراءات‭ ‬لمجابهة‭ ‬كورونا‭ ‬وباعتراف‭ ‬العالم‭.  ‬وبين‭ ‬ان‭ ‬الوزارة‭ ‬نقلت‭ ‬اكثر‭ ‬من‭ ‬60‭ ‬عائلة‭ ‬عراقية‭ ‬لارض‭ ‬الوطن‭ ‬واجرت‭ ‬كافة‭ ‬الفحوصات‭ ‬لهم‭. ‬واكد‭ ‬ان‭ ‬الوضع‭ ‬الحالي‭ ‬تحت‭ ‬السيطرة‭ ‬واعداد‭ ‬المصابين‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬لا‭ ‬زال‭ ‬جيدا،‭ ‬لافتا‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬العراقيين‭ ‬استجابوا‭ ‬لاجراءات‭ ‬الحظر‭ ‬بصورة‭ ‬تدريجية‭. ‬وذكر‭ ‬البدر‭:‬‭ ‬نمر‭ ‬بأيام‭ ‬حاسمة‭ ‬والالتزام‭ ‬بالحجر‭ ‬المنزلي‭ ‬سينصرنا‭ ‬على‭ ‬الفايروس‭ ‬والمؤسسات‭ ‬الصحية‭ ‬ستسيطر‭ ‬على‭ ‬حالات‭ ‬الاصابة‭ ‬ان‭ ‬بقي‭ ‬المعدل‭ ‬بهذه‭ ‬الوتيرة،‭ ‬لكن‭ ‬ايضا‭ ‬لدينا‭ ‬مخاوف‭ ‬من‭ ‬تزايد‭ ‬اعداد‭ ‬الاصابات‭ ‬اذا‭ ‬لم‭ ‬يتم‭ ‬الالتزام‭ ‬باجراءات‭ ‬الحجر‭.‬

واوضح‭ ‬ان‭ ‬المؤسسات‭ ‬الصحية‭ ‬ليس‭ ‬لديها‭ ‬القدرة‭ ‬لاستيعاب‭ ‬اعداد‭ ‬الاصابات‭ ‬الكبيرة‭ ‬لذا‭ ‬ندعو‭ ‬للالتزام‭ ‬بالحجر،‭ ‬مشيرا‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬وزارة‭ ‬الصحة‭ ‬لجأت‭ ‬لاستخدام‭ ‬فنادق‭ ‬خاصة‭ ‬لحجر‭ ‬المصابين‭ ‬او‭ ‬المشكوك‭ ‬بهم‭.‬

مشاركة