برينتفورد يفجّر مفاجأة في إفتتاح البريميرليغ ويضرب أرسنال بثنائية

مانشستر سيتي يضغط على توتنهام بعرض خيالي لضم كين

برينتفورد يفجّر مفاجأة في إفتتاح البريميرليغ ويضرب أرسنال بثنائية

{ لندن- وكالات: تلقى آرسنال الخسارة في المباراة الافتتاحية للدوري الإنكليزي الممتاز، على يد مضيفه برينتفورد 0-2 . وسجل سيرجي كانوس، 22  وكريستيان نورجارد 73 هدفي اللقاء.  وقدم آرسنال أداء مخيبا في ظل غياب مهاجميه بيير إيميريك أوباميانج وألكسندر لاكازيت، فيما كان منافسه برينتفورد على قدر المسؤولية في أول مباراة بتاريخه في البريميرليغ  واعتمد مدرب آرسنال ميكيل أرتيتا على طريقة اللعب 4-2-3-1  حيث وقف بابلو ماري إلى جانب الوافد الجديد بن وايت في عمق الخط الخلفي، بإسناد من الظهيرين كالوم تشامبرز وكيران تيرني، وتعاون جرانيت تشاكا مع ألبرت سامبي لوكونجا في وسط الملعب.

المهاجم الصريح

فيما تحرك نيكولاس بيبي وإميل سميث رو وجابرييل مارتينيلي، خلف المهاجم الصريح فولارين بالوجون. في الناحية المقابلة، لجأ مدرب برينتفورد توماس فرانك إلى طريقة اللعب 3-5-2  حيث تكون الخط الخلفي من كريستوف آجر وبونتوس يانسون وإيثان بينوك، وتواجد على طرفي الملعب كل من سيرجي كانوس وريكو هنري، وأدى كريستيان نورجارد دور لاعب الارتكاز خلف ثنائي الوسط فرانك أونييكا وفيتالي يانليت، وتبادل الثنائي برايان مبويمو وإيفان توني الأدوار في الخط الأمامي. ورغم سيطرة آرسنال على مجريات الشوط الأول من اللقاء، كان برينتفورد الأكثر خطورة، وجاءت أولى فرصه في الدقيقة 11 عندما شق هنري طريقه في الناحية اليسرى، قبل أن يرفع عرضية ارتدت من تشامبرز ووصلت إلى أونييكا لكن رأسيته الضعيفة علت المرمى. وبعدها بدقيقة واحدة، تمكن توني رغم مضايقة وايت، من إيصال الكرة إلى هنري الذي سددها قوية في الجزء الخارجي من القائم. وواصل آرسنال استحواذه على الكرة لكن دون فائدة حقيقية، ليتمكن صاحب الأرض من افتتاح التسجيل في الدقيقة 22  عندما شتت تشامبرز الكرة بتسرع، لتصل إلى بينوك، فمرر إلى كانوس الذي تخلص من تشامبرز في الناحية اليسرى، قبل أن يسدد بيمينه في الزاوية الضيقة لمرمى الفريق اللندني. وكاد برينتفورد يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 30  عندما تخطى مبويمو لاعبين من آرسنال، قبل أن يوجه تسديدة مرت بجانب القائم البعيد. وطالب آرسنال بركلة جزاء بعد تعرض بالوجون للعرقلة دون أن يتحسب الحكم شيئا، ولم تسفر محاولات الفريق عن شيء يذكر حتى نهاية الشوط الأول. بدأ آرسنال الشوط الثاني بشكل أفضل، واقترب من تحقيق التعادل في الدقيقة 51  عندما مرر تيرني الكرة إلى سميث الذي شق طريقه من المنتصف، قبل أن يطلق تسديدة قوية تألق الحارس رايا في إبعادها. ودخا بوكايو ساكا إلى تشكيلة آرسنال مكان غير الموفق بالوجون، وتلقى تيرني تمريرة من سامبي في الناحية اليسرى، ليسدد كرة ارتدت من الدفاع في الدقيقة 64. عقب دقيقتين، رد برينتفورد بهجمة خاطفة عندما هيأ أونييكا الكرة إلى كانوس الذي سددها من داخل منطقة الجزاء في مكان وقوف لينو. وبعد لحظات على دخول ريس نيلسون إلى تشكيلة آرسنال مكان مارتينيلي، تمكن برينتفورد من تعزيز تقدمه بهدف ثان في الدقيقة 73  عندما نفذ البديل سورينسن رمية تماس مرت فوق الجميع قبل أن يرتقي لها نورجارد ويضع الكرة برأسه في الشباك. وكاد برينتفورد يضيف الهدف الثالث في الدقيقة 80  بطريقة مشابهة، عندما نفذ سورينسن ركلة ركنية، تابعها نورجارد برأسه قرب القائم البعيد. وحاول آرسنال الرد في الدقائق المتبقية، فجاءت أبرز فرصه بالدقيقة 87  عندما مرر سميث رو كرة إلى تيرني في الناحية اليسرى، ليرسل الأخير عرضية داخل منطقة الجزاء نحو بيبي، الذي سددها بأناقة قبل أن يبعد الحارس ريا خطرها.

حدد نادي مانشستر سيتي موعد محاولته الجديدة للتعاقد مع الإنجليزي هاري كين، مهاجم توتنهام، خلال الميركاتو الصيفي الجاري. وزعمت تقارير صحفية في الأيام الأخيرة أن مانشستر سيتي يجهز عرضًا جديدًا لضم كين. وكتب فابريزيو رومانو، خبير انتقالات اللاعبين والمدربين في أوروبا، على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي تويتر: سيضغط مانشستر سيتي مرة أخرى للحصول على هاري كين خلال الأسبوع المقبل.

عرض جديد

وأضاف: العرض الجديد لمانشستر سيتي بقيمة 150  مليون يورو بات جاهزًا، وينتظر الموقف النهائي لتوتنهام.  وتابع: مانشستر سيتي منفتح أيضًا على تعديل العرض، كي يشهد وجود لاعبين أو إضافات. واختتم رومانو: لا يزال توتنهام مصممًا على الاحتفاظ بهاري كين، ولم يحصل النادي على عروض جديدة بشأنه حتى الآن.

مشاركة