برشلونة تلامس لقب الليغا بثنائية في ألافيس

3178

توتنهام ينفرد بالمركز الثالث بعد فوز شاق على برايتون

برشلونة تلامس لقب الليغا بثنائية في ألافيس

مدن –  وكالات

اقترب نادي برشلونة من حصد لقب الدوري الإسباني، بانتصاره الثمين بهدفين دون رد، على ديبورتيفو ألافيس، اول امس الثلاثاء، في إطار الجولة الـ 34 من عمر الليغا. وسجل هدفي برشلونة، كارليس ألينيا في الدقيقة 54 ولويس سواريز من ركلة جزاء في الدقيقة 60.

وبهذا الانتصار، ارتفع رصيد برشلونة إلى 80 نقطة في صدارة ترتيب الليغا، بينما تجمد رصيد ألافيس عند 46 نقطة في المركز الثامن. واعتمد إرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة، على طريقة (4-3-3)  بوجود تير شتيجن في حراسة المرمى، أمامه الرباعي سيميدو وبيكيه وأومتيتي وسيرجي روبيرتو، وفي الوسط ألينيا وبوسكيتس وفيدال، وثلاثي هجومي كوتينيو وعثمان ديمبلي وسواريز. على الجانب الآخر، اعتمد أبيلاردو فيرنانديز المدير الفني لديبورتيفو ألافيس على طريقة (5-4-1) بوجود باتشيكو في حراسة المرمى، أمامه الخماسي فيجاراي وفيكتور ورودريجو ونافارو ودوارتي، وفي الوسط رولان وواكاسو وبينا وجوني، ومهاجم وحيد بورخا باستون. أول تهديد في المباراة كان للضيوف، بانطلاقة لويس سواريز، حيث سدد كرة تصدى لها حارس ألافيس باتشيكو، لترتد أمام كوتينيو الذي سدد أيضًا، لكن تسديدته اصطدمت بالدفاع في الدقيقة الخامسة. جاء الرد سريعًا من أًصحاب الأرض، حيث حصل فيجاري لاعب ديبورتيفو ألافيس على ركلة حرة مباشرة على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 16 لكن الحارس تير شتيجن أمسك بها بسهولة. واستمرت محاولات برشلونة لتسجيل الهدف الأول، حيث استقبل سيرجي روبيرتو، كرة على الطرف الأيسر، وسددها قوية، لكنها مرت أعلى مرمى ألافيس في الدقيقة 24.

وواصل باتشيكو حارس ديبورتيفو ألافيس، تألقه وتصدى لتسديدة لويس سواريز في الدقيقة 28. ورغم السيطرة التامة لبرشلونة على الكرة، والتي بلغت 82 بالمئة في الشوط الأول، لم ينجح البلوجرانا في ترجمة هذه السيطرة إلى فاعلية على مرمى ألافيس، في ظل المنظومة الدفاعية المميزة لأصحاب الأرض. ومع بداية الشوط الثاني، دخل لاعبو ألافيس برغبة وثقة كبيرة، ونجحوا في الوصول إلى مرمى تير شتيجن أكثر من مرة. وقرر فالفيردي القيام بتغيير داخل الملعب، بجلب نيلسون سيميدو كظهير أيسر، واتجه سيرجي روبيرتو إلى مركز الظهير الأيمن من أجل الاستفادة من روبيرتو على المستوى الهجومي بشكل أفضل. وبالفعل نجح برشلونة في تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 54? حيث قام سيرجي روبيرتو بأداء فردي مميز، ومرر لزميله كارليس ألينيا، تمريرة بينية استغلها اللاعب الشاب، وسدد في شباك باتشيكو. واحتسب حكم المباراة، بعد اللجوء إلى تقنية الفار، ركلة جزاء لبرشلونة، نفذها الأوروجوياني لويس سواريز بنجاح، في الدقيقة 60 ليُضاعف النتيجة للبلوجرانا. ودفع فالفيردي بليونيل ميسي بدلًا من عثمان ديمبلي من تنشيط الخط الهجومي، واستغلال الفرص والسيطرة من أجل قتل المباراة، والذي من أول لمسة له في المباراة، راوغ دفاع ألافيس وسدد كرة، لكن العارضة حرمته من تسجيل الهدف الــــــثالث في الدقيقة 68. وواصل فالفيردي إجراء التعديلات، حيث أخرج نيلسون سيميدو ودفع بجوردي ألبا لدعم ميسي بشكل أقوى في الجبهة اليسرى، سواء بالتمريرات أو الكرات العرضية. واستغل جوني مهاجم ألافيس، خطأ جيرارد بيكيه مدافع برشلونة في تمرير الكرة، وانطلق وسدد كرة قوية، لكنها مرت بجانب القائم الأيمن للحارس تير شتيجن في الدقيقة 75. وحاول أبيلاردو تعديل طريقة لعبه من أجل تقليص الفارق والعودة إلى (4-3-3) وأشرك باتريك توماسي وجون جويديتي بدلًا من رودريجو وجوني لتنشيط خط الهجوم، ومساندة باستون للتسجيل، لكن دون أي جديد، حيث استمرت سيطرة البارسا حتى صافرة نهاية اللقاء.

أياكس يعزز صدارته

فاز فريق أياكس على فيتيسه أرنهايم 4-2 اول امس الثلاثاء في المرحلة 32 من الدوري الهولندي لكرة القدم.

وسجل أهداف أياكس كلًا من حكيم زياش في الدقيقة 41 ودوشان تاديتش (هدفان) من ركلتي جزاء في الدقيقتين 54  و81 وماتيس دي ليخت في الدقيقة 58 فيما سجل هدفي فيتيسه أرنهايم كلًا من نافاروني فوور، وأسامة درفلو في الدقيقتين 67 و82.

ورفع أياكس رصيده إلى 80 نقطة في صدارة الترتيب، بفارق 3 نقاط أمام أيندهوفن، الذي يواجه فيليم تيلبورج اليوم الخميس المقبل، في حين توقف رصيد فيتيسه عند 47 نقطة في المركز السادس بفارق الأهداف أمام أوتريخت.

وشهدت هذه الجولة أيضًا فوز دي جرافشاب على إمين 1-0 وألكمار على هيراكليس 2- بينما تعادل هيريــــــنفين مع فينلو 2-2.

للمرة الأولى في تاريخه، تأهل فريق لايبزيج إلى نهائي كأس ألمانيا لكرة القدم، عبر الفوز على ملعب مضيفه هامبورج بنتيجة (3-1) اول امس الثلاثاء، على ملعب آيمتيش آرينا في المربع الذهبي للبطولة.

وتقدم لايبزيج بهدف عن طريق الدنماركي الدولي يوسف بولسن في الدقيقة 12 إثر ضربة ركنية ارتقى لها بولسن برأسه في الشباك، قبل أن يدرك الجامبي باكيري جاتا التعادل لهامبورج في الدقيقة 24.

لايبزيج يحجز مقعده في نهائي كأس ألمانيا

 واستفاد لايــــــــــبزيج مــــــــــن هــــــــدف عكسي سجله الصربي فاسيلجى جانجيتش لاعـــــــــب وسط هامبـــــــورج بالخطأ في مرماه في الدقـــــــــيقة 53  وأكـــــــــد السويدي الدولي إيمــــــــــيل فورسبيرج فــــــــــوز الضيوف بتســــــــــجيله الهــــــــدف الثــــــــالث في الدقـــــــــيقة 72.

ويحتل لايبزيج المركز الثالث في البوندسليجا، في الــــــــوقت الذي اقترب فيه هامبورج من العودة لدوري الدرجة الأولى، بعــــــــد موســـــــــم واحد من الغـــــــياب، حيث يحتل المركز الثاني في دوري الــــدرجة الـــثانيــــــة حـــــاليًا

فوز توتنهام

عاد توتنهام هوتسبر لسكة الفوز في البريميير ليج بعد أن فاز بشق الأنفس على ضيفه برايتون آند هوف ألبيون بــــــــــهدف نظيف اول امس الثلاثاء في لقاء مؤجل من الجولة الـ33 من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

وعلى ملعب (توتنهام هوتسبر ستاديوم)، انتظر الفريق اللندني حتى قبل صافرة النهاية بدقيقتين قبل أن يفك شــــــــفرة شباك الضيوف بهدف حمل توقـــيع النجم الدنماركي كريستيان إريكسن.

وبعد أن خسر في الجولة الماضية أمام مانشستر سيتي، استعاد “السبيرز” نغمة الفوز مجددا ليرفع رصيده لـ70 نقطة يستقر بها في المركز الثالث.

في المقابل، تجمد رصـــــــــيد برايتون عند 34 نقـــــــــطة في المركز الـ17 ولا يزال مهددا بدخول منطقة الخطر التي لا يفصله عنــــــــها سوى 3 نقاط فقــط قبل 3 جــــــــولات من النهاية.

مشاركة