برشلونة تحل ضيفاً على نابولي وتعوّل على لمسات ميسي

399

قمة ريال مدريد والسيتي بلغة الأموال

برشلونة تحل ضيفاً على نابولي وتعوّل على لمسات ميسي

روما – وكالات

تنطلق مساء اليوم الثلاثاء منافسات ذهاب الدور الـ16 لبطولة دوري ابطال اوربا بكرة القدم بمباراتين تجمع نابولي الايطالي وبرشلونة الاسباني في روما، وتشيلسي الانكليزي مع بايرن ميونخ الالماني في لندن. ويستعد برشلونة لمواجهة نابولي في ملعب سان باولو، وتاتي المباراة في توقيت جيد للغاية لعملاق كتالونيا بعدما استعاد صدارة جدول ترتيب الدوري الإسباني بفوز ساحق على حساب إيبار في الكامب نو بخماسية دون رد. وينزل ليونيل ميسي نجم البارسا على ميدان سان باولو، الملعب الذي طالماً حلم باللعب فيه، لمواجهة نابولي، في فترة يهابه فيها كل من يلعب ضده بشكل أكبر من المعتاد. ميسي يعيش أفضل فتراته هذا الموسم حتى قبل أن يسجل السوبر الهاتريك في مرمى إيبار، لمسات ليو الحاسمة كانت حاضرة في المباريات الماضية حتى لو لم يضع اسمه على لوح النتيجة. ليو خلص برشلونة من حسابات معقدة بمهارات فردية لا يملكها أحد غيره في مباراة إيبار ووجه رسالة واضحة لمدرب نابولي جينارو جاتوزو ولاعبيه مفادها أنه جاهز بشكل تام لخوض المعركة المنتظرة.

لعنة الأدوار الاقصائية

ميسي ورفاقه عليهم التخلص من لعنة الأدوار الاقصائية هذه المرة، فمنذ الفوز بدوري الأبطال في آخر مناسبة، يودع الفريق التشامبيونزليج من دور خروج المغلوب وذاق مرارة الأمر ضد أتلتيكو مدريد في ربع نهائي 2016. وأمام يوفنتوس تجرع برشلونة مرارة الخسارة في ربع النهائي في 2017 و هو الأمر الذي تكرر أمام روما وليفربول في معركتين لا يمكن نسيانهما في الأولمبيكو وأنفيلد رود على الترتيب. ومنح مدرب نابولي جاتوزو منافسه برشلونة تصريحاً واضحاً لقتله أوروبياً بالخروج على يد البارسا من دور الستة عشر، جينارو لا يمانع الخروج أمام البارسا وهو ما قاله بنفسه قبل مواجهة بريشيا. جاتوزو قال أن الفوز على برشلونة غير مهم مقارنةً بما يستهدفه مع الفريق في الدوري المحلي، المدير الفني الجديد يريد تأمين مقعداً مؤهلاً للنسخة المقبلة من الدوري الأوروبي ويدرك تماماً أنه لن يصل لمقعد أوروبي عن طريق الأبطال لمعرفته بحجم فريقه بين الأندية المتواجدة في هذا الدور.

بايرن ميونخ يستعيد الجوكر

استعاد بايرن ميونخ أحد أسلحته في مباراته المرتقبة ضد تشيلسي في معقله “ستامفورد بريدج”، اليوم الثلاثاء، وذلك في ذهاب دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا.  وأعلن النادي الألماني عبر موقعه الإلكتروني، عودة لاعب الوسط الإسباني خافي مارتينيز للمشاركة في التدريبات الجماعية للفريق. واستقبل لاعبو البايرن زميلهم بترحاب شديد وقاموا بالتصفيق له فور الانضمام إليهم داخل ملعب التدريبات، وذلك بعد غيابه حوالي شهرين بسبب تمزق عضلي. وكان صاحب الـ31 عامًا قد تعرض للإصابة خلال مشاركته ضد فولفسبورج، في المباراة التي أقيمت يوم 21 كانون أول الماضي ضمن منافسات البوندسليجا. وشارك مارتينيز لمدة ساعة في المران الجماعي، إلى جانب قيامه بالركض وتدريبات بالكرة، كجزء من برنامجه التأهيلي، لاستعادة كامل لياقته البدنية خلال الأيام المقبلة. ويعد مارتينيز أحد أبرز اللاعبين في قائمة بايرن، لقدرته على لعب دور “الجوكر” متعدد المراكز، إذ يمنح مدرب الفريق البافاري خيارات عديدة، للاعتماد عليه في وسط الملعب أو قلب الدفاع حال وجود غيابات. ولعب مارتينيز كقلب دفاع قبل تعرضه للإصابة، وذلك تعويضًا لغياب الثنائي نيكلاس سولي ولوكاس هيرنانديز في نهاية العام الماضي.

الريال وسيتي

ستكون مباراة ريال مدريد ومانشستر سيتي مساء يوم غد الأربعاء الأهم خلال هذا الأسبوع، وفي دور الستة عشر من دوري أبطال أوروبا، حيث يجتمع المدربان الفرنسي زين الدين زيدان والإسباني بيب جوارديولا في مواجهة قوية تجمعهما ضمن ذهاب هذا الدور على ملعب سانتياجو برنابيو. وتجمع مباراة سانتياجو برنابيو إثنان من أقوى فرق أوروبا، من كافة النواحي، خاصة الناحية الاقتصادية والمالية. ويتصدر مانشستر سيتي قائمة أندية العالم الأكثر قيمة من حيث أسعار اللاعبين، حيث تبلغ قيمة نجومه في الوقت الحالي 1.28  مليار يورو، ويتواجد ريال مدريد في المركز الثالث بـ 1.08 مليار يورو. وبالنظر إلى قيمة أسعار اللاعبين في كلا التشكيلتين –  كل مركز بمركزه –  فإن أغلى 11 لاعباً في التشكيلتين وفقاً لخطة 4-3-3 تضم كل من: حراسة المرمى: إيدرسون مورايس (مانشستر سيتي) 70 مليون يورو. خط الوسط: كيفين دي بروين (مانشستر سيتي) 150 مليون يورو – رودري (مانشستر سيتي) 80 مليون يورو – كاسيميرو (ريال مدريد) 70 مليون يورو. خط الهجوم: رحيم ستيرلينج (مانشستر سيتي) 160 مليون يورو –  إيدن هازارد (ريال مدريد) 120 مليون يورو – جابرييل جيسوس (مانشستر سيتي) 70 مليون يورو.. وبالنسبة لكل اللاعبين فإن أغلى 10 لاعبين هم: رحيم ستيرلينج (مانشستر سيتي) 160 مليون يورو. كيفين دي بروين (مانشستر سيتي) 150 مليون يورو. إيدن هازارد (ريال مدريد) 120 مليون يورو. بيرناردو سيلفا (مانشستر سيتي) 100 مليون يورو. ليوري ساني (مانشستر سيتي) 100 مليون يورو. رافائيل فاران (ريال مدريد) 80  مليون يورو. رودري (مانشستر سيتي) 80 مليون يورو. إيميريك لابورتي (مانشستر سيتي) 75 مليون يورو. كاسيميرو (ريال مدريد) 70 مليون يورو. إيدرسون مورايس (مانشستر سيتي) 70 مليون يورو. جابرييل جيسوس (مانشستر سيتي) 70 مليون يورو.

فوز أرسنال

حقق فريق أرسنال، اول امس الأحد، فوزاً مثيراً على إيفرتون، في مُباراة الجولة 27 من الدوري الإنجليزي التي استضافها ملعب الإمارات في لندن. وافتتح التوفيز التسجيل مُبكراً في الدقيقة الأولى عن طريق دومينيك كالفيرت ليوين، قبل أن يتعادل المدفعجية عن طريق إدي نكيتياه في الدقيقة 27 قبل أن يعود أوباميانج لتسجيل الهدف الثاني للجانرز في الدقيقة 33. وقبل نهاية الشوط الأول وتحديداً في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع للشوط الأول سجل ريتشارليسون هدف التعادل لإيفرتون، ومع انطلاق الشوط الثاني سجل أوباميانج الهدف الثالث لارسنال في الدقيقة الأولى من الشوط الثاني. أول الأرقام الهامة التي حققها فوز أرسنال هو اعتلاء الجابوني الدولي بيير أوباميانج صدارة هدافي الدوري الإنجليزي برصيد 17 هدفاً وهو نفس رصيد مُهاجم ليستر سيتي جيمي فاردي، بانتظار حسم التنافس على لقب الهداف خلال الأسابيع الأخيرة المقبلة للدوري، وساهم نيكولاس بيبي في أربعة أهداف في خلال المُبارتين الأخيرتين له مع أرسنال، حيث سجل هدفاً وصنع ثلاثة، وهو نفس مُعدله في أول 21 مُشاركة له مع أرسنال في الدوري.

رقم آخر مثير كان من نصيب الشاب بوكايو ساكا الذي ساهم بثلاثة تمريرات حاسمة في كُل المُسابقات خلال آخر 8 أيام مع أرسنال، في حين كان سجل تمريرات كريستيانو رونالدو الحاسمة هذا الموسم تمريرتين فقط.

وظل فريق أرسنال الفريق الوحيد في الدوري الإنجليزي الذي لم يُهزم في أي مُباراة بكل المُسابقات في عام 2020 كما كانت المُباراة هي الثالثة في تاريخ الدوري الإنجليزي التي تشهد هدفاً في أول دقيقة من الشوطين، وذلك بعد مُباراة نيوكاسل ضد أرسنال في كانون الثاني 1996 وتشارلتون ضد ليدز في اذار 2001.

مشاركة