برشلونة تجتاح بيتيس ومبابي يبدي إمتعاضه من جماهير سان جيرمان

2831

الإنتر يخطف فوزاً مثيراً من ميلان بديربي الغضب

برشلونة تجتاح بيتيس ومبابي يبدي إمتعاضه من جماهير سان جيرمان

{ مدن – وكالات:  سحق برشلونة مضيفه ريال بيتيس 4-1  اول امس الأحد، ضمن الجولة الـ28 من الليغا، ليواصل سيره بخطى ثابتة نحو الاحتفاظ باللقب. وسجل للبلوجرانا، ليونيل ميسي “هاتريك” في الدقائق 18  47 و85  وسواريز في الدقيقة 63  بينما أحرز مورون هدف ريال بيتيس الوحيد، في الدقيقة 82. وبهذا الانتصار، رفع برشلونة رصيده إلى 66 نقطة، في صدارة الليغا، بينما تجمد ريال بيتيس عند 39 نقطة، في المركز الثامن. وكان أول تهديد في المباراة، من جانب أصحاب الأرض، حيث انطلق جوادرادو على الجبهة اليسرى، ومرر كرة عرضية أمام خيسي، الذي حاول التسديد، لكن تير شتيجن أمسك الكرة بسهولة في الدقيقة 13. وحصل برشلونة على ركلة حرة في الدقيقة 18? إثر تدخل دفاع ريال بيتيس على آرثر ميلو خارج حدود منطقة الجزاء، ونفذها ميسي ببراعة، حيث أسكنها أقصى يمين الحارس باو لوبيز، معلنا عن الهدف الأول.وتدخل مارك بارترا مدافع ريال بيتيس بقوة على فيدال، ليحصل البلوجرانا على ركلة حرة أخرى، في الدقيقة 23? نفذها أيضًا ميسي، لكن هذه المرة تصدى لها الحارس لوبيز. وحاول خيسي تعديل النتيجة، حيث استقبل كرة في منطقة الجزاء على الجبهة اليسرى، وسدد بقوة على يسار الحارس تير شتيجن، في الدقيقة 33? لكن الكرة مرت بجانب القائم. وأهدر لويس سواريز، مهاجم برشلونة، فرصة تسجيل الهدف الثاني، حيث انطلق ليونيل ميسي بالكرة ومرر له أمام المرمى، لكنه سدد برعونة، وتصدى لوبيز للكرة بسهولة في الدقيقة 38. وعاد ليونيل ميسي لتسجيل الهدف الثاني، في الدقيقة 47 حيث تلقى تمريرة سحرية في العمق، بالكعب من سواريز، سددها بيساره أقصى يمين الحارس لوبيز، لينتهي الشوط الأول بتقدم البلوجرانا بثنائية. ومع بداية الشوط الثاني، حاول سواريز تهديد مرمى باو لوبيز، وانطلق في الجانب الأيسر وراوغ الدفاع، قبل أن يسدد كرة قوية لكنها اصطدمت بالشباك من الخارج، في الدقيقة 47. وواصل سواريز إهدار الفرص، حيث استغل خطأ من دفاع ريال بيتيس، وانفرد بالحارس، لكن تسديدته مرت بجانب القائم الأيسر، في الدقيقة 60. وأخيرا نجح الدولي الأوروجواياني، في إضافة الهدف الثالث لبرشلونة، بالدقيقة 63 حيث انطلق في العمق، وراوغ مدافعي ريال بيتيس بمجهود فردي، قبل أن يُسدد بقوة في الشباك. وقرر إرنستو فالفيردي، المدير الفني لبرشلونة، إجراء أول تغييراته في المباراة، بإشراك نيلسون سيميدو بدلا من آرثر، ثم الدفع بألينيا بدلا من راكيتيتش، وأخيرًا كوتينيو محل لويس سواريز. وسجل البديل مورون الهدف الوحيد لريال بيتيس، في الدقيقة 82 حيث استقبل تمريرة داخل منطقة الجزاء، وسدد بقوة على يسار الحارس تير شتيجن. وحاول فيدال توسيع الفارق مرة أخرى، بالهدف الرابع، حيث صوب كرة قوية، لكن تصدى لها باو لوبيز في الدقيقة 83 وحولها إلى ركلة ركنية. واقتنص ميسي الهدف الرابع لبرشلونة، والهدف الثالث الشخصي له “هاتريك”، في الدقيقة 85 حيث استغل تقدم الحارس، ووضع كرة رائعة في الشباك.

مبابي ممتعض

بدا كيليان مبابي مهاجم باريس سان جيرمان، مستاء من تصرفات جماهير الفريق خلال مباراة أولمبيك مارسيليا، في كلاسيكو الدوري الفرنسي بالجولة 29 من المسابقة. وعبر مبابي عن غضبه من لافتات وهتافات الجماهير الباريسية في حديقة الأمراء، باحتفال صامت بالهدف الأول الذي سجله، يصحبه تعبيرات وجه تعبر عن عدم الرضا عما يحدث في المدرجات. وكانت رابطة الألتراس الباريسية تركت مقاعدها شاغرة في المدرجات في أول 15 دقيقة، كما علقت لافتات تقول: “احترموا الكيان.. لن ننسى ما حدث”، ووصل الأمر إلى حد السخرية من نتيجة المباراة الأخيرة في الدوري بلافتة مكتوب عليها “بي إس جي 4 وديجون 0.. انتبهوا لمباراة الإياب”. وجاءت هذه الحملة الغاضبة بعد خروج الفريق من دوري أبطال أوروبا بالخسارة أمام ضيفه مانشستر يونايتد الإنجليزي 1-3 رغم الفوز ذهابا بثنائية دون رد في ملعب أولد ترافورد معقل الشياطين الحمر. وساهم مبابي في فوز بي إس جي على مارسيليا بنتيجة 3-1 إلا أنه أضاع ركلة جزاء في الدقيقة الأخيرة من اللقاء، ليتوقف رصيده عند 26 هدفا في الدوري الفرنسي.

فوز مثير

حقق إنتر ميلان فوزًا مثيرًا على غريمه الأزلي ميلان، بنتيجة 3-2   في ديربي ميلانو، والذي جمع الفريقين بملعب “سان سيرو”، ضمن لقاءات الجولة 28 من الدوري الإيطالي. أحرز أهداف إنتر ميلان كل من ماتياس فيتشينو، ستيفان دي فري ولوتارو مارتينيز، في الدقائق 3 و51 و67  على الترتيب، فيما سجل تيموي باكايوكو وماتيو موساكيو هدفي ميلان بالدقائق57 و71. وبذلك الفوز رفع إنتر ميلان رصيده إلى 53 نقطة، ليقتنص المركز الثالث، فيما يتراجع ميلان إلى المركز الرابع ويتجمد رصيده عند 51 نقطة. دخل إنتر ميلان في المباراة سريعًا، وفي الدقيقة 3تمكن النيراتزوري من تسجيل الهدف الأول عن طريق ماتياس فيتشينو، بعد عرضية من اليمين من بيريسيتش، أحياها لوتارو مارتينيز برأسية داخل الستة ياردة ليسدهها فيتشينو في المرمى. وأهدر فيتشينو بغرابة فرصة ذهبية لتسجيل الهدف الثاني، ففي الدقيقة 30 مرر بيريسيتش عرضية أرضية داخل المنطقة، لم يتمكن لوتارو من تسديدها لتمر وتجد فيتشينو الذي سددها بعيدًا عن المرمى. وبالدقيقة 51 أحرز ستيفان دي فري، مدافع النيراتزوري الهدف الثاني لفريقه، بعد ركلة ركنية نفذها بوليتانو ببراعة، على رأس دي فري الذي أسكن الكرة الشباك. وجاء رد الميلان سريعًا، حيث قلص باكايوكو النتيجة لميلان بالدقيقة 57? بعد ركلة حرة ثابتة من خارج المنطقة، نفذها كالهانجولو وسددها باكايوكو برأسية قوية في الزاوية الصعبة على هاندانوفيتش. وارتكب كاستييخو خطأ فادحًا بعدما أعاق بوليتانو داخل منطقة الجزاء، حصل على إثرها إنتر ميلان على ركلة جزاء، تمكن لوتارو مارتينيز، مهاجم الفريق من تحويلها إلى هدف ثالث بالدقيقة 67. ومجددًا قلص الروسونيري النتيجة بالدقيقة 71 عن طريق ماتيو موساكيو، بعد عرضية من سوسو أخطأ دي أمبروزيو فيها لينقذها هاندانوفيتش وتعود إلى موساكيو الذي سدد الكرة وسط غياب دفاعي. الدقيقة 85 شهدت الظهور الأول لكريستوف بيونتيك، مهاجم ميلان، في المباراة، بعدما اختفى من بداية اللقاء، وكاد أن يسجل من فرصته الأولى لولا أن تسديدته خرجت بجانب المرمى. وحصل كونتي، لاعب ميلان على البطاقة الحمراء بالدقيقة 87 بعد تدخل عنيف على قدم لوتارو، ليعود حكم اللقاء إلى تقنية الفيديو ويقرر إلغاؤها ومنحه البطاقة الصفراء فقط. وأنقذ هاندانوفيتش مرماه من هدف التعادل لميلان، بالدقيقة 91 بعد عرضية من سوسو إلى أقصى اليسار، لتجد رأسية من كاستييخو ويبعدها حارس الإنتر ببراعة. وببراعة كبيرة أنقذ دي أمبروزيو مرماه من هدف قاتل لميلان بالدقيقة 96 بعد تسديدة من كوتروني في المرمى، أبعدها المدافع إلى ركلة ركنية.

مشاركة