بايز رئيساً للبرلمان الكردي وكوسرت رسول نائباً للبارزاني

349

بايز رئيساً للبرلمان الكردي وكوسرت رسول نائباً للبارزاني
أربيل ــ الزمان : صادق برلمان اقليم كردستان العراق، امس، بأغلبية الأصوات علي اختيار مرشح حزب الاتحاد الوطني الكردستاني أرسلان بايز رئيساً جديداً للبرلمان وحسن محمد سور نائباً له. فيما رشح الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يترأسه جلال الطالباني نائب رئيس الحزب كوسرت رسول نائبا لرئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني وفق الاتفاقية الموقعة مع الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يترأسه البارزاني لتقاسم المناصب الرئيسية.
وكان قاد رسول الذي يعده الديمقراطيون من صقور الاتحاد الوطني قوات حزب الطالباني خلال القتال ضد بيشمركة حزب البارزاني في منتصف التسعينات لكن الحزبين وقعا اتفاقا بوساطة امريكية علي تقاسم المناصب للحد من التنافس بينهما.
وصادق برلمان الاقليم بأغلبية الأصوات علي اختيار بايز رئيساً جديداً للبرلمان خلفاً لكمال كركوكي، وعلي تولي سور خلفاً لبايز كنائب لرئيس البرلمان.
ولم تصوت كتل المعارضة الثلاثة وهي التغيير، الاتحاد الاسلامي، والجماعة الاسلامية التي تمتلك مجتمعة 35 مقعداً نيابياً من مجموع 111 مقعداً في برلمان كردستان، لكلا المرشحين، بل بادرت الي مغادرة قاعة البرلمان. وحسب التوقعات فإن نيجيرفان البارزاني ابن شقيق مسعود البارزاني سوف يعود لتسلم الحكومة الكردية في اربيل في اطار صفقة تفاهم مع حزب الطالباني.
ولا توجد معلومات عن المنصب الذي سيتولاه برهم صالح رئيس الحكومة الحالية بعد خروجه منها.
فيما قدم رئيس برلمان كردستان كمال كركوكي استقالته من منصب رئاسة البرلمان وعضوية البرلمان، وتمت الموافقة علي استقالته بأغلبية الاصوات فيما قدم نائبه أرسلان بايز استقالته من منصب نائب رئيس البرلمان فقط، وقد تمت الموافقة علي استقالته ايضاً.
وكان الاتحاد الوطني الكردستاني قد رشح ارسلان بايز لتولي منصب رئاسة البرلمان، فيما رشح الحزب الديمقراطي الكردستاني حسن محمد سور لمنصب نائب رئيس البرلمان، وذلك في اطار الاتفاقية الاستراتيجية الموقعة بين الحزبين في 27 تموز من العام 2007، والتي تنص علي “تناوب الحزبين علي شغل منصب رئيس و نائب رئيس حكومة وبرلمان الاقليم”.
/2/2012 Issue 4124 – Date 17- Azzaman International Newspape
جريدة »الزمان« الدولية – العدد 4124 – التاريخ 17/2/2012
AZP01

مشاركة