انفجار ضد قافلة للأمم المتحدة في شرق ليبيا


انفجار ضد قافلة للأمم المتحدة في شرق ليبيا
وزارة العدل قابلنا 2600 معتقل لدى الثوار
بنغازي ــ الزمان
قال مصدر استخباراتي ان قافلة تابعة للأمم المتحدة استهدفت امس عندما ألقى مهاجمون مجهولون قنبلة يدوية عليها في مدينة بنغازي بشرق ليبيا.
على صعيد آخر جددت وزارة العدل الليبية امس التأكيد على حق بلاده في محاكمة سيف الاسلام القذافي أمام القضاء الليبي باعتباره ليبياً ارتكب جرائم داخل البلاد، كاشفاً ولأول مرة عن تمكن السلطات من الوصول الى 2600 شخص من المعتقلين لدى الثوار.
وأضاف المصدر أن القنبلة لم تصب القافلة وانفجرت الا أنها لم تسقط قتلى أو جرحى.
من جانبه قال رئيس الحكومة الليبية عبدالرحيم الكيب، امس، ان بلاده جاهزة بنسبة 95 لبدء محاكمة رموز النظام السابق بما يتوافق مع احترام حقوق الانسان. وقال الكيب خلال جولة في المقر الجديد للسجن المركزي، والذي أقيمت فيه قاعات حديثة للمحاكمة التي ستنظر في قضايا أتباع النظام السابق، ان بلاده جاهزة بنسبة 95 لمحاكمة رموز النظام السابق بما يتوافق مع وضعية احترام حقوق الانسان ، غير أنه لم يحدد موعد بدء هذه المحاكمات. واعتبر أن الاسراع في بدء هذه المحاكمات يعد أمراً طبيعياً، ولفت الى أن الأولوية ستكون على مستوى الجاهزية، مشدداً على أن التعامل مع هذه القضايا سيكون تعاملاً حضارياً ومميزاً . ويتوقع أن ينقل سيف الاسلام القذافي نجل الزعيم الليبي الراحل معمّر القذافي، المعتقل حالياً في مدينة الزنتان، الى المقر الجديد للسجن المركزي لبدء محاكمته بتهم تتعلق بـ جرائم حرب ارتكبها خلال الثورة على نظام حكم والده العام 2011.
وكانت محكمة الجنايات الدولية قد طالبت ليبيا مؤخراً بضرورة تسليمها سيف الاسلام القذافي لمحاكمته على جرائم ضد الانسانية وفقاً لقرارها السابق القاضي بالقبض عليه مع والده ورئيس المخابرات عبدالله السنوسي، غير أن السلطات الليبية ترفض تسليمه وتقول انها ستحاكمه في ليبيا.
/4/2012 Issue 4171 – Date 11 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4171 التاريخ 11»4»2012
AZP01

مشاركة