انسحاب مرشح لمنصب وزير الدفاع العراقي وتردد أسماء مرشحين جدد

بغداد – الزمان

وجّه المرشح لمنصب وزير الدفاع  العراقي كامل الدليمي، اليوم الخميس، رسالة إلى رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي الداعم له ،أبلغه فيها بانسحابه من الترشيح للوزارة وترك الفرصة للآخرين.

وقال الدليمي وهو ضابط عراقي سابق ، في رسالته لعلاوي اليوم، “أتقدم بجزيل شكري وعالي امتناني لثقتكم العالية التي تم منحها لي وترشيحي ثلاث مرات متتالية للتنافس على وزارة الدفاع”.

وأضاف، أنه “وفي الوقت الذي اقدر ثقتكم العالية وأعبر عن التزامي المطلق بمباديء المشروع الوطني العراقي، أود أن أبلغكم انسحابي من الترشيح وترك الفرصة للأخرين للتنافس واعطاء الفرصة ايضاً لرئيس الوزراء بأن يُحسن اختياره ويُعجل بتشكيل الحكومة بما يخدم ترسيخ مهنية المؤسسة العسكرية وحياديتها وابعادها عن التنافس الحزبي”.

ويتردد ان المرشحين لمنصب وزير الدفاع يتراوحون بين سياسيين وضباط مهنيين ، منهم سليم الجبوري و اللواء الطيار فنر الجربا و العميد هشام الدراجي ، كما تردد اسم اللواء نجم الجبوري قائد عمليات نينوى

والعميد الركن معتز عادل طاقة قائد حماية المنشآت الاسبق في الموصل

وتابع الدليمي ، أنه “في الوقت الذي أقدر ببالغ الاحترام حجم ثقتكم ومشروعكم المبارك أود أن أكون سانداً وداعماً للعملية السياسية بعيداً عن التنافس الذي قد لا يرقى في كثير من الأحيان لطموحي الوطني ولإيماني المطلق بأحقية المؤسسة العسكرية بحال أفضل مما هي عليه، وانا متأكد انكم ستحسنون الاختيار وفق مبادئكم الوطنية الراسخة”.

يذكر أن وزارات الداخلية والدفاع والعدل في حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ما تزال شاغرة حتى الان بسبب خلافات الكتل السياسية بشأن المرشحين لشغل تلك الوزارات.

مشاركة