الگاصد سعد البزّاز لابد عليه منشود- رنا عبدالحليم صميدع الزيادي

672

 

شكراً أستاذ سعد البزّاز شكراً قناة الشرقية

رنا عبد الحليم صميدع الزيادي 

كاتبة واعلامية من النجف الاشرف

علمتني أمّي أروع الأشياء علمتني الثقة بالكرماء وعلمتني اعرف الملوك بافعالها لا بتيجانها كانت لديها حكم جميلة منها (الگاصد ملك لابد عليه منشود) .. فالملوك عندما تقصد تلبي النداء وتكون عند الحسن الظن اما مدعي السلطة زيفا فهؤلاء تنكشف زعامتهم الوهمية بمجرد اصغر طلب وما اكثر زعماء الوهم بعراق ما بعد ٢٠٠٣ الذين يملكون أذن الطرشة قبل كرسي المنصب.
اليوم أثناء تجولي بمنطقتي بالنجف وأثناء تصويري بث مباشر رسالة عيد لكل محافظاتنا العراقية ما أن انتهيت حتى لمحت امرأة كبيرة بالسن تناديني خاله يا بنيه ومعها البقال علاء يضحك..دنوت منها
 گالت : انتي شنهي صحفية
 گلت لها أي خالة اتفضلي
گالت خالة اريد اتوصلين صوتي لأن اموري تعبانه واحتاج مساعدة وبنتي مريضة..
(گلت لها تتدللين)
 في بالي فكرت بربعي المگاريد الخيرين أهل الغيرة گلت اوصل صوتها لهم عسى ولعل واحد بيهم ما مفلس بازمة الكورونا اتشيله الغيرة عليها ..لكن المرأة المسنّة عندما فتحت لها الكاميرا طلبت مساعدة من قناة الشرقية ومن سعد البزاز..لم اعترض على طلبها رغم انني لست مراسلة قناة الشرقية ولست من العاملين في مؤسستها العريقة لكن ثقتي بالكريم  شجعتني أن اوصل رسالتها لأن امي علمتني الگاصد ملك لابد عليه منشود، لو غيري راح يگول لها حجية ما اشتغل عندهم وما اگدر اسويلك شيء ،۔۔لكن ثقتي بطيب ابو الطيب الأستاذ سعد البزاز الذي لا تربطني صداقة مباشرة معه وثقتي أنّ الكريم لا يهمه من يقصده وعن طريق من لكن يهمه أن يلبي نداء من يقصده ولأن الأمام علي بن أبي طالب عليه السلام يقول أسوأ ما في الكريم أن يمنعك عنه نداه وأحسن ما في اللئيم أن يكف عنك اذاه ..ولهذا لست من اللئام لأمنع نداء هذه المرأة النجفية أم رباب عن إيصال صوتها للكريم سعد البزاز..صورت المقطع ونشرته وارسلت الرابط مع رقم موبايلها ومسج صوتي الى الأستاذ الدكتور فاتح  فلم تمض ساعة حتى اتصل بي أشخاص من الشرقية طلبوا رقم أم رباب اعطيتهم الرقم.
وبعد ربع ساعة اتصلت بها فوجدتها تبكي فرحا
 اتگولي يمه صدك عود يگولولي اجتچ عيدية من سعد البزاز ثلاث ملايين
 گلت لہا حجيه بالعافية عليچ وربي يحل كل ازمتك ويشافي بنيتك
..اطمانيت أن الرسالة وصلت فالعهد بالكرام يلبون النداء تلبية أسرع من سرعة الصاروخ لم تمض ساعة لم تمر هذه الليلة ليلة العيد دون أن يفرحها بخبر  ايضا اتصل بي أستاذ محمود الاغا مدير مكتب الشرقية بلندن يطلب رقم الحجية أم رباب. الحمد لله وصل صوتها وفرح قلبها بليلة العيد
وكعادة مشاكساتي لازم اسوي مقارنة ساخرة فلو هذه السيدة نادت جماعة العمايم لكان الموضوع لن يتم بهذه السرعة الصاروخية لارسلوا لها واحد معتور من الثريد يجيها على كيفه يتگلب وره كم يوم يعني العيد خالص ورايح واحتمال طابين بمحرم..ويظل يفلي بعلباته ويباوع لها صفح ويقلبها من كل الجهات ويسوي جولة ماكوكية بالبيت يشوف شنو الاثاث وبعد شهر ينطي القرار لو تستحق لو ما تستحق
المهم عيدكم مبارك يا عراقيين يا كرام والله يخلصكم من حكامكم اللئام واذاناتهم الطرشة
مشاركة