اليمن تجدد الإشتباكات بين الجيش والحوثيين في عمران والقاعدة تقتل سبعة جنود بأبين


اليمن تجدد الإشتباكات بين الجيش والحوثيين في عمران والقاعدة تقتل سبعة جنود بأبين
صنعاء ــ الزمان
اكدت مصادر محلية في مدينة عمران اليمنية ان الاشتباكات تجددت ليل السبت الاحد بين المتمردين الحوثيين الشيعة وقوات الجيش في الاحياء الشمالية الغربية لمدينة عمران بشمال اليمن فيما قتل سبعة جنود في هجومين نفذهما مسلحون من القاعدة في أبين بجنوب اليمن، بحسب مصادر عسكرية وقبلية. وذكرت مصادر عسكرية وقبلية يمنية ان عدد قتلى الاشتباكات التي اندلعت ليل الجمعة السبت بلغ نحو تسعين قتيلا من جميع الأطراف المتحاربة، بما في ذلك في الغارات التي شنها الطيران اليمني ضد مواقع الحوثيين صباح السبت. وقال شاهد من سكان عمران ان مسلحي الحوثي تقدموا عبر شارع الأربعين وأحياء بيت بادي وشبيل وبيت الفقية ووصلوا إلى مباني كلية التربية وسيطروا عليها، وتدور حرب شوارع في محيط مبنى كلية التربية والشوارع القريبة من الحي القديم الذي يبعد مسافة ثلاثة كيلومترات تقريبا من مقر المعسكر الرئيسي للواء 310 مدرع بقيادة العميد حميد القشيبي . وهذا اللواء الذي يعتقد انه مقرب من اللواء علي محسن الاحمر ومن التجمع اليمني للاصلاح اخوان مسلمون هو الذي يخوض منذ شباط المعارك مع الحوثيين الذين يقولون انهم ليسوا في مواجهة مع الدولة، بل مع اللواء الاحمر الذي انشق عن نظام الرئيس السابق علي عبدالله صالح بعد ان كان احد ابرز اركان نظامه. وتقاتل قبائل مقربة من التجمع اليمني للاصلاح الى جانب الجيش، فيما تقاتل قبائل اخرى الى جانب الحوثيين ما يعطي الصراع طابعا سياسيا قبليا. كما تدخل الطيران مرات عدةلمساندة اللواء 310، كان آخرها صباح السبت. وقال مصدر طبي لفرانس برس طالبا عدم الكشف عن هويته إن ما لا يقل عن اربعين قتيلا سقطوا من جماعة الحوثي وقوات الجيش والمسلحين القبليين في الاشتباكات التي دارت في الأحياء الغربية لمدينة عمران معظمهم من الحوثيين الذين قتلوا بواسطة الغارات الجوية .
AZP01

مشاركة