الوكالة الذريّة: نأمل حلاً سلمياً لملف إيران

229

الوكالة الذريّة: نأمل حلاً سلمياً لملف إيران
المالكي يدعو إلى إخلاء المنطقة من الأسلحة النووية
بغداد – خيون احمد صالح
دعا رئيس الوزراء نوري المالكي إلى العمل على إخلاء المنطقة من الأسلحة النووية وعدم استثناء أية دولة، مطالبا بإيجاد حل سلمي لموضوع الملف النووي الإيراني، فيما أكدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية حاجتها لمساعدة العراق في جهودها لمنع انتشار الأسلحة النووية.
وقال المالكي في بيان حكومي امس على هامش استقباله مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا امانو إن (العراق يدعم جهود الوكالة بمناهضة انتشار الأسلحة النووية)، داعيا إلى (العمل على إخلاء المنطقة من الأسلحة النووية وعدم استثناء أية دولة من هذه القاعدة لأن ذلك سيؤدي إلى انتشار السباق النووي وعدم السيطرة عليه). وأضاف المالكي أن (العراق مستعد لوضع جميع إمكاناته من أجل الوصول إلى حل سلمي يسهم باستقرار المنطقة ورخائها)، مطالبا بـ(إيجاد حل سلمي لموضوع الملف النووي الإيراني، لان العراق جزء من المنطقة ويتأثر بأي تطور يحصل فيها).
من جانبه أثنى امانو خلال البيان (على مواقف العراق الداعمة للسلام والأمن وعدم انتشار الأسلحة ذات الدمار الشامل)، عادّا (توقيع الحكومة العراقية على البروتوكول الإضافي بمثابة رسالة واضحة في وفائها بالتزاماتها الدولية وتأكيدا لرغبتها في معارضة الانتشار النووي)، وأكد امانو (حاجة الوكالة لمساعدة العراق في جهودها لمنع انتشار الأسلحة النووية)، معربا عن أمله بان (يشهد العام المقبل حلا سلميا لملف إيران النووي). وكان رئيس الحكومة نوري المالكي أكد، في نيسان الماضي (استعداد العراق للسعي في إيجاد حل يرضي جميع الأطراف بشأن ملف إيران النووي)، مبينا أن (إنهاء الخلاف بهذا الشأن سينعكس ايجابياً على الأمن والاستقرار بالمنطقة)، فيما أشار أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني سعيد جليلي إلى أن (بلاده تسعى إلى إيجاد حل يتيح لها الاستخدام السلمي للطاقة النووية).
AZQ01

مشاركة