الوفاء يطالب بملاحقة المتهمين بمحاولة إغتيال مرشّحه

 

 

 

الوفاء يطالب بملاحقة المتهمين بمحاولة إغتيال مرشّحه

بغداد – الزمان

دانت حركة الوفاء العراقية برئاسة النائب عدنان الزرفي ، محاولة الإغتيال التي تعرض لها مرشحها عن الدائرة الثامنة  في بغداد سدير العكام الخفاجي على يد مسلح يقود دراجة نارية .

وقالت الحركة في بيان تلقته (الزمان) امس (ندين ونستكر محاولة الاغتيال الفاشلة لمرشحها عن الخفاجي على يد مسلح يقود دراجة نارية وأمام مرأى القوات الأمنية المنتشرة تزامنا مع عملية الأقتراع الخاص).

 وطالب البيان الاجهزة  الامنية  بـ(القبض على الجاني والكشف عن هويته والجهات التي تقف وراء هذا العمل المستهجن، محملة المؤسسة الأمنية مسؤولية الحفاظ على سلامة المرشحين )، وتابع ان (الحركة ومرشحها الخفاجي ماضية نحو تحقيق برنامجها ، وتعول على العراقيين الأوفياء لوطنهم في تحقيق أهدافها المتمثلة ببناء دولة تلبي طموحات الشعب وتضمن لهم الأمن والاستقرار والازدهار).

 وكان مصدر امني قد افاد بنجاة الخفاجي من محاولة اغتيال.وقال المصدر ان (مسلحين اثنين مجهولي الهوية كانا يستقلان دراجة نارية، فتحا النار من مسدسين على الخفاجي، عندما كان يستقل عجلته في منطقة الكرادة)، مشيرا الى ان (الخفاجي نجا من محاولة الاغتيال ولم يصب بأذى، واقتصر الأمر على تضرر عجلته جراء إصابتها بطلقات عدة)، مبينا ان (السلطات المختصة فتحت تحقيقاً في الحادث لملاحقة المسلحين اللذين فرا إلى جهة مجهولة). ويأتي الحادث بعد ساعات من إغلاق صناديق الاقتراع في التصويت الخاص لافراد الأمن والنازحين ونزلاء السجون وقبل انطلاق الاقتراع العام.

مشاركة