النيابة بين تمثيلك والتمثيل عليك – صلاح الدين الجنابي

النيابة بين تمثيلك والتمثيل عليك – صلاح الدين الجنابي

تَأكَّدْ بأنَّ عَناوِينَهُم تَدُلُّ عَلَيهِمْ هذهِ الأيامُ تَشهدُ سباقاً محموماً لانتقاءِ الكلماتِ الأكثرِ تأثيراً على اتجاهاتِ النَّاسِ لِحثِّهم على المشاركةِ في الإنتخاباتِ من جهةٍ ولتحشيدِ الجمهورِ خلفَ هذا القائدِ أو تلكَ الكتلةِ مستثمرينَ الذينَ يزعمونَ أنَّهم يُجيدونَ انتقاءَ الكلماتِ والعباراتِ الملائمةِ للتأثيرِ على جمهورٍ محددٍ أو على جمهورِهِم في كلِّ الدوائرِ الإنتخابيةِ من جهةٍ أخرى. قَالوا قديماً خُذْ الحِكمةَ من أفواهِ المجانينِ إذ إنَّهم كثيرو  الكلامِ، وأحياناً يَصدرُ عَنهم ما فيهِ عبرةً وحكمةً، ولكنَّهم لا يستطيعونَ تنفيذَ ما يقولونَ لأنَّهم فاقدو الأهليةِ والأرادةِ، حيثُ إنَّ الكلماتِ والعباراتِ التي لا تَدلُّ على صاحبِها مهما كانتْ مؤثرةً لا تَعدو كونَها عِبرٌ وحِكمٌ (إذا كانتْ كذلك) نَستطيعُ استعارَتَها مِنَ المجانينِ.  مَسؤوليَّةُ المواطنِ التَّدقيقُ والتَّأكدُ من العُنوانِ والمَواقفِ والأهليةِ والإرادةِ والخلقِ الرَّفيعِ لاختيارِ الأصلحِ. (فَاعْتَبِرُوا يَا أُولِي الْأَبْصَارِ) (2)الحشر.

{ عن مجموعة واتساب

مشاركة