النقل ينفي تأخير رحلة جوية بناء على رغبة نائبة

النقل ينفي تأخير رحلة جوية بناء على رغبة نائبة

بغداد – الزمان

نفت الهيئة العامة للأنواء الجوية والرصد الزلزالي ما تردد عن تأخير رحلة جوية في مطار بغداد الدولي يوم الثلاثاء الماضي بناءً على رغبة نائبة نتيجة تأخرها. وقال مدير اعلام الهيئة محمود عبد اللطيف في تصريح إن (هيئة الانواء الجوية تفند خبر توقف الرحلات الجويه الثلاثاء الماضي في مطار بغداد الدولي)، متسائلا (هل أن ما يجري هو مجرد البحث عن مشاكل لوزارة النقل ام بحث عن مشاكل للمنشأة العامة للطيران المدني).وأوضح أن (ماحدث كان أمراً طبيعياً ومعروفاً لايحتاج حتى لمؤتمر صحفي وهو امر يتكرر بين الحين والاخر في حالة حدوث حالة جوية تسبب تردي مدى الرؤية على ارض المطار مثل العاصفة الرعدية او العاصفة الترابية او الضباب)، مضيفًا أن (قسم التنبوء الجوي التابع للهيئة كان قد أصدر تحذيراً جوياً وأعطاه الى برج الرقابه لكل مطارات العراق)، لافتاً الى أن (برج الرقابة يوقف الطيران في حالة تاثير الحالة الجوية في مدى الرؤيه او في خط الطيران لمصادفة الطيار غيومًا رعدية على ارتفاعات واطئة يرافقها برق ورعد بالاضافة الى تيارات هواء هابطه وصاعده تؤثر في الطائرة وهذا ماحصل يوم الثلاثاء الماضي في المطار). واتهمت  نائبة  في البرلمان الاربعاء الماضي خلال مؤتمر صحفي مسؤولين في ادارة الطيران المدني والخطوط الجوية العراقية بالاستجابة لرغبات عضوة في لجنة الخدمات البرلمانية بتأخير تحليق طائرة بين بغداد واربيل لساعتين ونصف الساعة، مطالبة رئيس الوزراء حيدر العبادي بمحاسبتهم. واوضح عبد اللطيف أن (قسم التنبوء الجوي يصدر في العادة تقريراً يسمى التاف هو عبارة عن شفره دوليه خاصة بالحالة الجوية المتوقعة للمطار المراد المغادرة اليه او الهبوط فيه خلال 24 ساعة )، لافتًا الى  أن (هذا التاف يحدّث كل ست ساعات، وحدوث مثل هذه الحالات يعد امرا اعتياديا جدا وفي اي بقعة من العالم ويحدث عشرات المرات يوميا في اغلب مطارات العالم).

مشاركة