النزاهة تضبط متهمين إحتالا على مواطن بإدعائهما الإفراج عن إبنه

306

نائب يكشف عن تلاعب وتزوير بسندات الأراضي في نينوى

النزاهة تضبط متهمين إحتالا على مواطن بإدعائهما الإفراج عن إبنه

بغداد – الزمان

ضبطت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة مُتَّهمين اثنين متلبسين بتسلُّم الرشوة من أحد المواطنين في البصرة، مؤكدة قيامهما بالنصب والاحتيال عليه وإيهامه بقدرتهما على مساعدته بالإفراج عن ابنه.

وذكرت الدائرة في بيان تلقته (الزمان) امس ان (فريق عمل مديرية تحقيق البصرة تمكن من ضبط المتهم الأول أثناء تسلُّمه مبلغ الرشا أمام محكمة استئناف البصرة، ثم تم ضبط المُتَّهم الثاني أثناء تسلُّمه مبلغ الرشا من شريكه المتهم الأول)، لافتا إلى أن (المُتَّهمين منتسبان إلى الشرطة القضائية).

وأضاف ان (المتهمين قاما بالنصب والاحتيال على المواطن وتسلَّما أكثر من 20 مليون دينار منه، وأوهماه بقدرتهما على استحصال قرارٍ قضائي من محكمة التمييز الاتحادية بالإفراج عن ولده المحكوم بالسجن لمدة 10 اعوام من قبل محكمة جنايات البصرة).

وتابع ان (المتهمين اعترفا أثناء التحقيق معهم بتسلُّمهما مبلغ الرشا)، مشيرا إلى أن (العمليَّة التي نفذت بموجب مذكرة قضائية أسفرت عن ضبط قرارٍ تمييزي آخر مُزورٍ بحوزة المتهمين). كما ضبطت الهيئة 19 مركبة محملة بمواد معدة للتهريب و21 متهماً في إحدى الشركات التابعة لوزارة الصناعة في ديالى.

وقال بيان للهيئة تلقته (الزمان) امس ان (فريق عملٍ من مكتب تحقيق الهيئة في ديالى، وبعد التحري والمتابعة والتقصي عن معلوماتٍ تلقاها المكتب، تمكَّن من ضبط أربع شاحناتٍ محَملَة بمادة الحديد والنحاس السكراب تم إخراجها من مقر الشركة العامة للصناعات الكهربائية دون حصولها على الموافقات الأصولية).

متابعة شاحنات

ولفت الى ان (الفريق ، وفور تلقـــيه المعلومات انتقــــــــــل إلى الشركة ورابط قـــــرب مقرها حتـــى ساعةٍ متأخرةٍ من الليل، إذ تمت متابعته للشاحنات منذ خروجها من الشركة حتى وصولها إلى سيطرة السلام، حيث تم ضبطها وإعادتها إلى مقر الشركة).

مبينا ان (فريقاً تحقيقياً آخر من ملاكات المكتب انتقل إلى مقر الشركة ذاتها، وتمكن من ضبط 15  شاحنة محَملَة بمادة الحديد والنحاس السكراب مهَيئة للتهريب، كما تمَّ ضبط 21 متهماً بالتورط في محاولة تهريب تلك المواد).

ولفت البيان الى (تنظيم محضر ضبط أصولي بالعمليتين،وعرضه صحبة المبرزات المضبوطة والمتهمين، امام  قاضي التحقيق المُختص الذي قرر توقيفهم وفق أحكام المادة 240 من قانون العقوبات، في ما أصدر أمر قبضٍ وتحر بحقِّ مسؤولين في الشركة منهم متهم بمنصب مدير عام). فيما كشف النائب محمد إقبال تعرض محافظة نينوى بعد تحريرها من داعش لعمليات تلاعب بالسجلات العقارية وتزوير سندات الاراضي.

ودعا اقبال في بيان تلقته (الزمان) امس (رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الى اتخاذ قرارات حاسمة لايقاف التجاوز على ممتلكات الدولة والمواطنين، والتلاعب بالعقارات والاراضي منذ عام 2017 والعمل على اعادة الحقوق لأصحابها), مؤكدا ان (ماتعرضت له نينوى من سياسة التهميش والاقصاء والاهمال سبب لها الكثير من المشاكل والعقبات وعلى الصعد كافة , وان الواجب الوطني والاخلاقي يحتم على الجميع التكاتف لإنقاذها), وتابع ان (الموازنة تخلو من تعويض اهالي المحافظة الذين لا تزال منازلهم مهدّمة وجثث ذويهم تحت الانقاض).

وتابع ان (المسودة لم تتطرق الى تثبيت المحاضرين والمتعاقدين والأُجراء وهم اصحاب حق وبذلوا جهدهم  لاعوام طويلة).

مشاركة