المنحة الحلم والحقيقة – فائز جواد

608

المنحة الحلم والحقيقة – فائز جواد

انشغلت وسائل التواصل الاجتماعي مؤخرا باخبار المنحة التي عدها الكثير من الفنانين والمثقفين والاعلاميين بالحلم المخجل الذي يخصص لشريحة المثقفين والفنانين والمبدعين ، نعم المخجل عندما نحسبها حساب عرب نجد انها لاتتجاوز 80 الف دينار شهريا وهو مبلغ لايفي متطلبات تلك الشرائح المهمة ولاتسد حاجات ادوية الامراض المختلفة وخاصة للذين يعانون الامراض المزمنة وسد اجور النقل والمتطلبات الاخرى ، وبالرغم من كل ذلك بقي يترقب الفنان والمثقف والمبدع العراقي تلك المنحة التي صارت كالمنة من التي تمنح لهذه الشرائح المهمة يتسلمها من بلد يهدر المليارات من العملة الصعبة في ظل انتشار الفساد المالي من قبل حيتان الفساد هنا وهناك ، ان المنحة صارت حلما يفتش عنه المثقف والمبدع ليسد جزءا من رمقه  وبقيت تلك الشرائح تراقب وتتبع التصريحات  واخبار الموازنة التي تم ربطها بالمنحة الخجولة وهو يتابع تصريحات وزير الثقافة والجهات المعنية التي تؤمن له مبلغا خجولا يمكن ان يسد مااقترضه  من اموال وديون مستحقة وعد ان يسددها عند اطلاق المنحة التي صارت كالحلم ينتظره المبدعون والمثقفون والفنانون الذين ينتظرون تحقيق الحقيقة ليقف طوابير خلف شبابيك المصارف ليقبض المنة التي ستسد جزءا يسيرا من احتياجاته ومتطباته ، نعم انها المنحة التي باتت اكثر من مخجلة وهي تخصص لاهم شرائح المجتمع المتحضر وعماد مستقبله الثقافي والفني ، نعم رضي المبدع العراقي بالمنحة المخجلة عسى ان تسد ولو جزءا بسيطا من متطلبات حياته اليومية قبل ان تعلن الحكومة التي وعدت تلك الشرائح  بالمنحة التي صارت بين الحلم والحقيقة .

مشاركة