المفوضية تتحقّق من معلومات المرشحين للإنتخابات بعدإنتهاء التسجيل

557

المفوضية تتحقّق من معلومات المرشحين للإنتخابات بعدإنتهاء التسجيل

خبير : قرار المحكمة الإتحادية يؤيّد خطوة تجميد مجالس المحافظات

بغداد – قصي منذر

رأى الخبير القانوني طارق حرب ان قرار المحكمة الاتحادية العليا بالغاء المادة  14 من قانون المحافظات رقم 10 لعام 2018 , الذي كان يعطي المجالس الاستمرار بعملها بعد اكمال المدة المقررة للانتخاب جاء تأييدا لخطوة البرلمان بتجميد اعضاء المجالس.

وقال حرب في بيان تلقته (الزمان) امس ان (قرار المحكمة جاء تأييدا لخطوة البرلمان بحل مجالس المحافظات الذي انتهى دورها بعد انتهاء مدة الانتخاب , لكنها استمرت بالعمل بعد هذه المدة حتى جاء قرار البرلمان بتجميد اعمال المجالس عام 2019), واضاف ان (القرار الذي اتخذه البرلمان لايخالف الدستور), وتابع ان (استمرار هذه المجالس في عملها بعد اكمال مدة الانتخاب التي تنتهي عام 2017 باطل دستورياً ولايحوز التمديد لها حتى وان كان ذلك التمديد يوما واحدا).

واصدرت المحكمة قراراً بعدم دستورية استمرار هذه المجالس بعد انتهاء عملها .

وقال بيان للمحكمة تلقته (الزمان) امس ان (المحكمة نظرت  بالدعوى المرقمة 118/ اتحادية / 2019 الخاصة بمجالس المحافظات وقررت الحكم بعدم دستورية المادة 14/ اولاً من قانون التعديل الثالث لقانون المحافظات غير المنتظمة باقليم رقم 21 عام 2008 المتعلق باستمرار عمل مجالس المحافظات والاقضية). فيما اكدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات , مواصلة التحضيرات لمرحلة الاقتراع بعد انتهاء تحديث سجل الناخبين .

وقال بيان للمفوضية تلقته (الزمان) امس ان (مدة تسجيل التحالفات السياسية والأحزاب والمرشحين انتهت ، وسيجري تباعًا التحقق من أهلية المرشحين الذين يقدر عددهم بأكثر من ثلاثة الاف و500 مرشح، بالتنسيق مع المؤسسات ذات العلاقة ,وهي الأدلة الجنائية في وزارة الداخلية و الهيئة الوطنية العليا للمساءلة والعدالة و هيئة النزاهة و وزارة التربية ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي).

اعداد آلية

مشيرا الى ان (المفوضية شكلت اللجنة المركزية لاختيار موظفي الاقتراع برئاسة عضو مجلس المفوضين فياض ياسين حسين, وتعمل هذه اللجنة على إعداد آلية دقيقة تضمن سير عمل اختيار موظفي الاقتراع بشفافية ونزاهة واستقلالية حيث سيتم اختيارهم من فئة موظفي الدولة على أن لا يكون مسجلاً لدى المفوضية كمرشح أو وكيل حزب سياسي أو مراقب).

وتابع انه (بتوجيه من رئيس مجلس المفوضين جليل عدنان خلف,  تستمر عملية المتابعة الميدانية  لمكاتب المحافظات الانتخابية ومراكز التسجيل التابعة لها والفرق الجوالة من قبل المديرين العامين في المفوضية, للوقوف على استـــــعداداتهم للعملية الانتخابية والمعوقات التي تواجه عملهم).

ومضى البيان الى القول ان (المفوضية ترحّب  بكل المهتمين في الشأن الانتخابي ومن ضمنهم وسائل الإعلام  للإطلاع على مجريات عمل المفوضية  ونقل الصورة الحقيقية للرأي العام بأمانة ومهنية وحيادية، وفي الوقت ذاته ندعو إلى توخّي الدقّة في نقل المعلومة واستقائها من مصادرها الرسمية، كما نشدد على تضافر كلّ الجهود الصادقة في دعم عمل المفوّضية من خلال حثّ الناخبين وتثقيفهم على ممارسة حقّهم الدستوري في التصويت في الانتخابات النيابية المقبلة).

مشاركة