المعمارية العراقية زها حديد تجبر الناقد العالمي فيلر على سحب مقال يشهر بها


المعمارية العراقية زها حديد تجبر الناقد العالمي فيلر على سحب مقال يشهر بها
نيويورك رويترز سحب الناقد المعماري المعروف مارتن فيلر فقرة من عرضه لأحد الكتب قالت المعمارية زها حديد في دعوى قضائية مرفوعة امام القضاء الامريكي انها تعد تشهيرا بها. ورفعت حديد الفائزة بجائزة بريتزكر المعمارية دعوى قضائية ضد فيلر ومجلة نيويورك ريفيو اوف بوكس يوم الخميس الماضي امام محكمة في نيويورك تزعم فيها ان العرض الذي نشره فيلر في الخامس من يونيو حزيران يسيء الى سمعتها ويلمح كذبا الى عدم اكتراثها بظروف العمل الصعبة للعمال الوافدين في مشروعات معمارية ضخمة في الشرق الاوسط. واعترضت حديد العراقية المولد الحاصلة على الجنسية البريطانية على فقرة قالت إنها أخرجت من السياق قال فيها فيلر انها لم تظهر اكتراثا بنحو الف عامل هلكوا أثناء بناء استاد الوكرة الذي صممته لبطولة كأس العالم لكرة القدم في قطر عام 2022.
وفي تراجعه الذي قدمت نيويورك ريفيو نسخة منه لرويترز وستنشره على موقعها الالكتروني قال فيلر ان الفقرة من عرضه لكتاب لماذا نبني السلطة والرغبة في المعمار للكاتب روان مور استندت الى تصريح أدلت به حديد في مناسبة صحفية في فبراير شباط عام 2014 عن وفيات عمال البناء في قطر. وقال فيلر إنه متفق مع حديد على أن البناء في استاد الوكرة ليس مقررا له ان يبدأ قبل عام 2015. وقال فيلر لم تحدث وفيات بين العمال في مشروع الوكرة وتعليقات السيدة حديد عن قطر التي نقلتها في عرضي للكتاب لا صلة لها بموقع الوكرة أو أي من مشروعاتها. وآسف على الخطأ. وقال أورين فارشافسكي وهو شريك في شركة المحاماة بيكر آند هوستيتلر أمس الاثنين ان حديد درست بعناية المسائل التي تمثل خطرا على حياتها المهنية وسمعتها قبل ان تقرر رفع الدعوى. وأضاف تلقينا تراجع السيد فيلر الذي نشر اليوم ونعلم بنية نيويورك ريفيو أوف بوكس لنشره. السيدة حديد ومستشاروها يراجعونه سيردون بعد بحثه بعناية. واشتهرت حديد بتصميماتها الحديثة وفازت عام 2004 بجائزة بريتزكر المعمارية التي توصف بجائزة نوبل في العمارة. ومن تصميماتها الشهيرة مركز لندن المائي الذي بني عام 2012 للدورة الاولمبية الصيفية.
AZP20

مشاركة