المتقاعدون يهددون بإعتصام مفتوح في حال تسويف مطالب زيادة الرواتب

400

المتقاعدون يهددون بإعتصام مفتوح في حال تسويف مطالب زيادة الرواتب

مواطنون  لـ (الزمان): المصارف وكي كارد يتقاضيان عمولات دون وجه حق

بغداد – الزمان

طالب مواطنون، الحكومة بالتحقيق بموضوع استمرار تقاضي المصارف عمولات من رواتب المتقاعدين والموظفين سواء عن طريق ادوات الدفع الالكتورني او بطريقة يدوية دون وجه حق او مقابل خدمة مصرفية، مجددين دعواتهم بزيادة الرواتب وجعل الحد الادنى منها 800 الف دينار. وشكا المتقاعدون والموظفون عبر (الزمان) امس من (عدم معرفتهم بأسباب ودواعي اخذ المصارف عمولات مقدارها الفي دينار من الذين يتقاضون رواتبهم بالطريقة اليدوية فضلا عن استمرار كي كارد بأستقطاع نحو 5  الى 6  الاف دينار من كل متقاعد او موظف يحمل شريحة الماستر كارد  برغم تكرار المناشدات والدعوات لايقاف تلك الاستقطاعات التي تعد سرقة وتعديا على حقوق الاخرين)، واوضح المتقاعدون ان (استمرار الشركات بالاستقطاع شهريا دون وجه حق او محاسبة سيدفعها الى استقطاع مبالغ اكثر، وسيكون الضحية المتقاعد والموظف)، مشددين على (وزارة المالية ضرورة متابعة الموضوع وفتح تحقيق عاجل لكشف ملابسات الاستقطاع الذي تتقاضاه الشركة شهريا من الموظفين والمتقاعدين الذين دفعوا مبالغ للحصول على هذه الخدمة، دون علمهم بأنها اصبحت نقمة عليهم وتستغل رواتبهم واستحقاقاتهم).واضافوا (خرجنا بتظاهرة خلال المدة الماضية امام مقر الحكومة في منطقة العلاوي وطالبنا المسؤولين بزيادة الرواتب وجعل الحد الادنى مليونا دينار اسوة بالرفحاويين الذي يتقاضون الملايين شهريا) على حد قولهم. واشاروا الى ان (الرواتب الحالية لا تكفي لتغطية متطلبات المعيشة ولا تتلائم من غلاء الاسعار وبالتالي منحنا الحكومة وقت قصير جدا لمراجعة هذا الموضوع والا سيكون لنا موقف اخر).  مهددين (بأعتصامات مفتوحة امام مقر الحكومة في حال تسويف مطلب زيادة الرواتب). وتلقت (الزمان) عبر تطبيق الواتساب صورا تظهر احد المصارف يتقاضى عمولات من الرواتب مقدارها الفي دينار ، وتستمر تساؤلات الموظفين والمتقاعدين عن اسباب ودواعي اخذ المصارف هذا المبلغ من الذين يتقاضون رواتبهم بالطريقة اليدوية او عن طريق ادوات الدفع الالكتروني؟. وحاولت (الزمان) تقصي مكان او الجهة التي تظهر في الصورة دون جدوى.  في غضون ذلك ، اعلن مصرف الرافدين عن صرف دفعة جديدة من سلفة ضعف وضعفين للمتقاعدين المدنيين والعسكريين عن طريق أدوات الدفع الالكتروني.وقال المكتب الاعلامي للمصرف في بيان امس إنه (تم صرف دفعة جديدة من سلفة ضعف وضعفين للمتقاعدين المدنيين والعسكريين ولأكثر من 500 متقاعد)، واضاف ان (صرف تلك السلفة تم عن طريق بصمة المستفيد ثم ابلاغ المتقاعد عبر إرسال رسالة نصية تخطره بمنحه السلفة وذلك بعد اكمال الإجراءات القانونية لمنحه اياها وصرفها عن طريق أدوات الدفع الالكتروني والتي تمت تعبئة الرصيد المالي اليها). من جهة اخرى ، دعا محافظ ذي قار عادل الدخيلي رئيس الوزراء الى أطلاق تخصيصات مالية من موازنة الطوارئ لتأهيل مداخل مدينة الناصرية بالشكل الذي يتناسب مع مكانتها الحضارية والسياحية.وقال الدخيلي في بيان امس إن (الحكومة المحلية في ذي قار محرجة من الوضع الحالي للمداخل الرئيسة لمدينة الناصرية،كونها غير مناسبة لأن تكون مداخل لمدينة سياحية بدأت تأخذ مكانتها الحقيقية بالجانب السياحي)، مؤكدا ان (تلك المداخل تتطلب تخصيصات مالية كبيرة لا تمتلكها المحافظة في الوقت الحالي لإعادة تأهيلها بشكل جذري وليس مؤقتاً)، وتابع انه (وجه مناشدة الى رئيس مجلس الوزراء بإطلاق تخصيصات مالية من موازنة الطوارئ لإعادة تأهيل المداخل الثلاثة للمدينة من جهة البصرة والمثنى وسيد دخيل كون المدينة تشهد تنامياً ملحوظاً في الحركة السياحية، الأمر الذي يشكل حرجاً كبيراً للحكومة المحلية برغم من انها لا تمتلك القدرة على اعادة تأهيلها في الوقت الحالي بسبب قلة التخصيصات المالية).

مشاركة