المبعوث‭ ‬الأمريكي في‭ ‬الرياض‭ ‬مؤيداً‭ ‬قطع‭ ‬السلاح‭ ‬الإيراني‭ ‬عن‭ ‬الحوثيين‭ ‬

187

الإنتربول‭:‬لن‭ ‬ننظر‭ ‬في‭ ‬طلب‭ ‬إيران‭ ‬توقيف‭ ‬ترامب‭ ‬بتهمة‭ ‬قتل‭ ‬سليماني

طهران‭- ‬جنيف‭ -‬الزمان‭ ‬

أعلنت‭ ‬إيران‭ ‬الإثنين‭ ‬أنها‭ ‬طلبت‭ ‬من‭ ‬الشرطة‭ ‬الدولية‭ ‬‮«‬إنتربول‮»‬‭ ‬المساعدة‭ ‬في‭ ‬توقيف‭ ‬الرئيس‭ ‬الأميركي‭ ‬دونالد‭ ‬ترامب‭ ‬و35‭ ‬مسؤولا‭ ‬أميركيا‭ ‬آخر‭ ‬على‭ ‬خلفية‭ ‬اغتيال‭ ‬قائد‭ ‬فيلق‭ ‬القدس‭ ‬في‭ ‬الحرس‭ ‬الثوري‭ ‬الإيراني‭ ‬قاسم‭ ‬سليماني‭.‬

ونقلت‭ ‬وكالة‭ ‬الجمهورية‭ ‬الإسلامية‭ ‬للأبناء‭ ‬‮«‬إرنا‮»‬‭ ‬عن‭ ‬مدعي‭ ‬عام‭ ‬طهران‭ ‬علي‭ ‬القاصي‭ ‬مهر‭ ‬قوله‭ ‬إن‭ ‬36‭ ‬سياسيا‭ ‬وعسكريا‭ ‬أميركيا‭ ‬‮«‬تورطوا‭ ‬في‭ ‬جريمة‭ ‬اغتيال‮»‬‭ ‬سليماني‭. ‬ورفضت‭ ‬الانتربول‭ ‬الاستجابة‭ ‬للطلب‭ ‬وقالت‭ ‬انها‭ ‬لا‭ ‬تتدخل‭ ‬في‭ ‬امور‭ ‬سياسية‭ ‬وعسكرية‭ ‬ودينية‭ ‬وعنصرية‭  ‬بحسب‭ ‬نظامها‭ ‬الداخلي‭ .‬

فيما‭ ‬طالبت‭ ‬السعودية‭ ‬والولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الاثنين‭ ‬بتمديد‭ ‬حظر‭ ‬الأسلحة‭ ‬المفروض‭ ‬على‭ ‬الجمهورية‭ ‬الإسلامية،‭ ‬وحذّرتا‭ ‬من‭ ‬تعقيدات‭ ‬أمنية‭ ‬اقليمية‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬لم‭ ‬يتم‭ ‬التمديد‭ ‬وسط‭ ‬اتهامات‭ ‬لطهران‭ ‬بتسليح‭ ‬المتمرّدين‭ ‬اليمنيين‭.‬

وتخضع‭ ‬إيران‭ ‬حتى‭ ‬تشرين‭ ‬الأول‭/‬أكتوبر‭ ‬لحظر‭ ‬الأسلحة‭ ‬المرتبط‭ ‬بالقرار‭ ‬2231‭ ‬بعدما‭ ‬صادقت‭ ‬على‭ ‬الاتفاق‭ ‬النووي‭ ‬الدولي‭ ‬المبرم‭ ‬معها‭ ‬في‭ ‬2015‭.‬

وقال‭ ‬المبعوث‭ ‬الأميركي‭ ‬الخاص‭ ‬بشؤون‭ ‬إيران‭ ‬براين‭ ‬هوك‭ ‬في‭ ‬مؤتمر‭ ‬صحافي‭ ‬في‭ ‬الرياض‭ ‬إنّ‭ ‬انتهاء‭ ‬الحظر‭ ‬‮«‬سيعزّز‮»‬‭ ‬موقف‭ ‬طهران‭ ‬ويطلق‭ ‬سباق‭ ‬تسلّح‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭.‬

وأضاف‭ ‬‮«‬هذا‭ ‬أمرٌ‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬للامم‭ ‬المتحدة‭ ‬أن‭ ‬تقبله‮»‬‭.‬

وفي‭ ‬مقر‭ ‬المؤتمر‭ ‬الصحافي‭ ‬المشترك‭ ‬مع‭ ‬وزير‭ ‬الدولة‭ ‬السعودي‭ ‬للشؤون‭ ‬الخارجية‭ ‬عادل‭ ‬الجبير،‭ ‬عُرضت‭ ‬أسلحة‭ ‬وبقايا‭ ‬صواريخ‭ ‬وطائرات‭ ‬مسيّرة‭ ‬قالت‭ ‬الرياض‭ ‬انها‭ ‬إيرانية‭ ‬وقد‭ ‬أُرسلت‭ ‬للمتمردين‭ ‬في‭ ‬اليمن‭ ‬المجاور‭.‬

وتنفي‭ ‬طهران‭ ‬الاتهامات‭ ‬بتسليح‭ ‬المتمردين‭ ‬الحوثيين‭ ‬لكنّها‭ ‬تقول‭ ‬إنّها‭ ‬تدعمهم‭ ‬سياسيا‭.‬

وأطلق‭ ‬المتمرّدون‭ ‬صواريخ‭ ‬وطائرات‭ ‬مسيّرة‭ ‬باتجاه‭ ‬مدن‭ ‬المملكة‭ ‬وبينها‭ ‬العاصمة‭ ‬الرياض‭ ‬التي‭ ‬تقود‭ ‬تحالفا‭ ‬عسكريا‭ ‬في‭ ‬اليمن‭ ‬دعما‭ ‬للحكومة‭ ‬المعترف‭ ‬بها‭ ‬دوليا‭ ‬لوقف‭ ‬تمدّد‭ ‬المتمرّدين‭ ‬الذين‭ ‬يسيطرون‭ ‬على‭ ‬مناطق‭ ‬شاسعة‭ ‬بينها‭ ‬العاصمة‭ ‬صنعاء‭.‬

وقال‭ ‬الجبير‭ ‬‮«‬إيران‭ ‬تسعى‭ ‬لتسليح‭ ‬المنظمات‭ ‬الارهابية،‭ ‬فماذا‭ ‬سيحدث‭ ‬إذا‭ ‬رُفع‭ ‬الحظر؟‮»‬،‭ ‬مضيفا‭ ‬‮«‬إيران‭ ‬ستصبح‭ ‬أكثر‭ ‬عدائية‮»‬‭.‬

وفي‭ ‬وقت‭ ‬سابق‭ ‬هذا‭ ‬الشهر،‭ ‬قال‭ ‬تقرير‭ ‬للامم‭ ‬المتحدة‭ ‬إنّ‭ ‬صواريخ‭ ‬وطائرات‭ ‬مسيّرة‭ ‬استُخدمت‭ ‬لمهاجمة‭ ‬منشآت‭ ‬شركة‭ ‬أرامكو‭ ‬النفطية‭ ‬السعودية‭ ‬في‭ ‬أيلول‭/‬سبتمبر‭ ‬الماضي‭ ‬إيرانية‭ ‬المنشأ‭.‬

وتبنّى‭ ‬الحوثيون‭ ‬الهجوم‭ ‬لكن‭ ‬واشنطن‭ ‬اتّهمت‭ ‬إيران‭ ‬بالوقوف‭ ‬خلفه‭.‬

ولوّح‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬الأميركي‭ ‬مايك‭ ‬بومبيو‭ ‬الاسبوع‭ ‬الماضي‭ ‬بإعادة‭ ‬فرض‭ ‬العقوبات‭ ‬الأممية‭ ‬على‭ ‬إيران‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬فشل‭ ‬مجلس‭ ‬الأمن‭ ‬الدولي‭ ‬في‭ ‬تمديد‭ ‬حظر‭ ‬الأسلحة‭ ‬المفروض‭ ‬على‭ ‬الجمهورية‭ ‬الإسلامية‭.‬

وأعلنت‭ ‬فرنسا‭ ‬وبريطانيا‭ ‬وألمانيا،‭ ‬وكلها‭ ‬تدعم‭ ‬الاتفاق‭ ‬النووي‭ ‬الموقع‭ ‬مع‭ ‬إيران‭ ‬والذي‭ ‬انسحبت‭ ‬منه‭ ‬إدارة‭ ‬الرئيس‭ ‬الاميركي‭ ‬دونالد‭ ‬ترامب،‭ ‬تأييدها‭ ‬تمديد‭ ‬قرار‭ ‬حظر‭ ‬الأسلحة‭.‬

ومن‭ ‬المحتمل‭ ‬ان‭ ‬يواجه‭ ‬قرار‭ ‬التمديد‭ ‬معارضة‭ ‬الصين‭ ‬وروسيا‭.‬

وقال‭ ‬القاصي‭ ‬مهر‭ ‬‮«‬لقد‭ ‬تم‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬السياق،‭ ‬تحديد‭ ‬36‭ ‬شخصا‭ ‬كانوا‭ ‬قد‭ ‬تورطوا‭ ‬في‭ ‬جريمة‭ ‬اغتيال‭ ‬الشهيد‭ ‬الفريق‭ ‬سليماني،‭ ‬عبر‭ ‬الايعاز‭ ‬او‭ ‬التنفيذ،‭ ‬بمن‭ ‬فيهم‭ ‬مسؤولون‭ ‬سياسيون‭ ‬وعسكريون‭ ‬في‭ ‬اميركا‭ ‬وبلدان‭ ‬اخرى‮»‬،‭ ‬وفق‭ ‬‮«‬إرنا‮»‬‭.‬

وتابع‭ ‬‮«‬اصدر‭ ‬على‭ ‬اثر‭ ‬ذلك‭ ‬جهاز‭ ‬القضاء‭ ‬‭(‬الايراني‭)‬‭ ‬عبر‭ ‬الانتربول‭ ‬مذكرات‭ ‬اعتقال‭ ‬واعلان‭ ‬الوضعية‭ ‬الحمراء‭ ‬ضد‭ ‬هؤلاء‭ ‬المتهمين‮»‬‭.‬

وأوضح‭ ‬النائب‭ ‬العام‭ ‬أن‭ ‬‮«‬التهم‭ ‬الموجهة‭ ‬اليهم‭ ‬هي‭ ‬القتل‭ ‬والعمل‭ ‬الارهابي‮»‬،‭ ‬مشيرا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الرئيس‭ ‬الاميركي‭ ‬دونالد‭ ‬ترامب‭ ‬‮«‬يتصدر‭ ‬قائمة‭ ‬هؤلاء‭ ‬المتهمين،‭ ‬وان‭ ‬الاخير‭ ‬ملاحق‭ ‬قضائيا‭ ‬حتى‭ ‬بعد‭ ‬نهاية‭ ‬فترته‭ ‬الرئاسية‮»‬‭.‬

ونقل‭ ‬الموقع‭ ‬الإلكتروني‭ ‬لوكالة‭ ‬‮«‬ميزان‮»‬‭ ‬الرسمية‭ ‬التابعة‭ ‬للسلطة‭ ‬القضائية‭ ‬في‭ ‬إيران‭ ‬عن‭ ‬النائب‭ ‬العام‭ ‬قوله‭ ‬إن‭ ‬‮«‬القضاء‭ ‬الإيراني‭ ‬أصدر‭ ‬مذكرات‭ ‬توقيف‭ ‬بحق‭ ‬المتّهمين‭ ‬الـ36‮»‬‭.‬

وطالب‭ ‬‮«‬إنتربول‮»‬‭ ‬بإصدار‭ ‬نشرات‭ ‬حمراء،‭ ‬وهي‭ ‬ليست‭ ‬مذّكرات‭ ‬توقيف‭ ‬وإنما‭ ‬مذكرات‭ ‬يطلب‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬من‭ ‬أجهزة‭ ‬إنفاذ‭ ‬القانون‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬أنحاء‭ ‬العالم‭ ‬تحديد‭ ‬مكان‭ ‬المجرم‭ ‬واعتقاله‭ ‬موقتاً‭ ‬في‭ ‬انتظار‭ ‬تسليمه‭ ‬أو‭ ‬اتخاذ‭ ‬إجراء‭ ‬قانوني‭ ‬مماثل،‭ ‬وفق‭ ‬تعريف‭ ‬الشرطة‭ ‬الدولية‭.‬

لكن‭ ‬‮«‬إنتربول‮»‬‭ ‬أبلغت‭ ‬وكالة‭ ‬فرانس‭ ‬برس‭ ‬أن‭ ‬أي‭ ‬تدخّل‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬سيكون‭ ‬مخالفا‭ ‬لنظامها،‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬إعطاء‭ ‬تأكيد‭ ‬صريح‭ ‬لتلقي‭ ‬المنظمة‭ ‬طلبا‭ ‬من‭ ‬إيران‭.‬

وجاء‭ ‬في‭ ‬بيان‭ ‬المنظمة‭ ‬لفرانس‭ ‬برس‭ ‬أن‭ ‬المادة‭ ‬الثالثة‭ ‬من‭ ‬دستور‭ ‬إنتربول‭ ‬‮«‬تحظر‭ ‬بشدة‭ ‬على‭ ‬المنظمة‭ ‬القيام‭ ‬بأي‭ ‬تدخل‭ ‬أو‭ ‬أنشطة‭ ‬لها‭ ‬طابع‭ ‬سياسي‭ ‬أو‭ ‬عسكري‭ ‬أو‭ ‬ديني‭ ‬أو‭ ‬عنصري‮»‬‭.‬

وتابع‭ ‬البيان‭ ‬أن‭ ‬‮«‬إنتربول‭ ‬لن‭ ‬تنظر‭ ‬في‭ ‬طلبات‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬النوع‮»‬‭.‬

وكان‭ ‬ترامب‭ ‬قد‭ ‬أصدر‭ ‬الأمر‭ ‬بتنفيذ‭ ‬عملية‭ ‬اغتيال‭ ‬سليماني‭ ‬الذي‭ ‬قتل‭ ‬في‭ ‬3‭ ‬كانون‭ ‬الثاني‭/‬يناير‭ ‬بضربة‭ ‬نفّذت‭ ‬بواسطة‭ ‬طائرة‭ ‬مسيّرة‭ ‬في‭ ‬محيط‭ ‬مطار‭ ‬بغداد‭.‬

وقال‭ ‬ترامب‭ ‬حينها‭ ‬إن‭ ‬سليماني‭ ‬الذي‭ ‬يعد‭ ‬بطلا‭ ‬في‭ ‬بلاده‭ ‬هو‭ ‬‮«‬أخطر‭ ‬إرهابي‭ ‬في‭ ‬العالم‮»‬‭ ‬و‮»‬كان‭ ‬يجب‭ ‬تصفيته‭ ‬منذ‭ ‬زمن‮»‬‭.‬

وسخر‭ ‬المبعوث‭ ‬الأميركي‭ ‬الخاص‭ ‬المكلّف‭ ‬الملف‭ ‬الإيراني‭ ‬براين‭ ‬هوك‭ ‬من‭ ‬الطلب‭ ‬الإيراني‭ ‬المقدّم‭ ‬للإنتربول‭ ‬معتبرا‭ ‬إياه‭ ‬‮«‬حيلة‭ ‬دعائية‮»‬‭.‬

وقال‭ ‬هوك‭ ‬في‭ ‬مؤتمر‭ ‬صحافي‭ ‬في‭ ‬العاصمة‭ ‬السعودية‭ ‬الرياض‭ ‬إن‭ ‬‮«‬الإنتربول‭ ‬لا‭ ‬يتدخّل‭ ‬أو‭ ‬يصدر‭ ‬نشرات‭ ‬حمراء‭ ‬على‭ ‬أسس‭ ‬سياسية‮»‬‭.‬

وتابع‭ ‬‮«‬هذه‭ ‬مسألة‭ ‬سياسية‭. ‬لا‭ ‬علاقة‭ ‬لها‭ ‬بالأمن‭ ‬القومي،‭ ‬أو‭ ‬بالسلم‭ ‬الدولي‭ ‬أو‭ ‬بتعزيز‭ ‬الاستقرار‮»‬‭.‬

وأضاف‭ ‬‮«‬نعتبرها‭ ‬حيلة‭ ‬دعائية‭ ‬لا‭ ‬أحد‭ ‬يأخذها‭ ‬على‭ ‬محمل‭ ‬الجد‭ ‬وهي‭ ‬تجعل‭ ‬الإيرانيين‭ ‬يبدون‭ ‬في‭ ‬مظهر‭ ‬الأغبياء‮»‬‭.‬

وأثار‭ ‬اغتيال‭ ‬سليماني‭ ‬حزنا‭ ‬عارما‭ ‬في‭ ‬إيران‭ ‬التي‭ ‬ردت‭ ‬على‭ ‬مقتله‭ ‬بإطلاق‭ ‬صواريخ‭ ‬بالستية‭ ‬على‭ ‬قواعد‭ ‬تستخدمها‭ ‬قوات‭ ‬أميركية‭ ‬في‭ ‬العراق،‭ ‬علما‭ ‬بأن‭ ‬ترامب‭ ‬رفض‭ ‬الرد‭ ‬عسكريا‭ ‬على‭ ‬هذه‭ ‬الضربة‭.‬

ولم‭ ‬يؤد‭ ‬الهجوم‭ ‬الصاروخي‭ ‬الذي‭ ‬استهدف‭ ‬قاعدة‭ ‬عين‭ ‬الأسد‭ ‬في‭ ‬غرب‭ ‬العراق‭ ‬إلى‭ ‬سقوط‭ ‬قتلى‭ ‬في‭ ‬صفوف‭ ‬القوات‭ ‬الأميركية،‭ ‬لكنّه‭ ‬أسفر‭ ‬عن‭ ‬إصابة‭ ‬جنود‭ ‬عديدين‭ ‬بارتجاجات‭ ‬دماغية‭.‬

مشاركة