المؤامرة المزعومة – رافد جبوري

497

رافد جبّوري


واشنطن

لو‭ ‬كانت‭ ‬هناك‭ ‬مؤامرة‭ ‬اميركية‭ ‬خلف‭ ‬التظاهرات‭ ‬العراقية‭ ‬لكانت‭ ‬قد‭ ‬نجحت‭ ‬بسرعة‭ ‬في‭ ‬قلب‭ ‬نظام‭ ‬الحكم‭. ‬فهناك‭ ‬استياء‭ ‬عام‭ ‬من‭ ‬النظام‭ ‬السياسي‭ ‬برمته‭ ‬والاسس‭ ‬التي‭ ‬قام‭ ‬عليها‭ ‬من‭ ‬مشاركة‭ ‬في‭ ‬تقاسم‭ ‬مغانم‭ ‬السلطة‭ ‬وفساد‭ ‬هائل‭ ‬ادى‭ ‬الى‭ ‬عزلة‭ ‬شرائح‭ ‬واسعة‭ ‬من‭ ‬المجتمع‭ ‬عن‭ ‬طرق‭ ‬الترقي‭ ‬والتقدم‭ ‬الاقتصادي‭ ‬والاجتماعي‭

. ‬لو‭ ‬كانت‭ ‬هناك‭ ‬مؤامرة‭ ‬اميركية‭ ‬تخطط‭ ‬لان‭ ‬يستولي‭ ‬جنرال‭ ‬عراقي‭ ‬فيها‭ ‬على‭ ‬الحكم‭ ‬بعد‭ ‬تظاهرات‭ ‬شعبية‭ ‬لتمت‭ ‬بسرعة‭. ‬صحيح‭ ‬ان‭ ‬الجماعات‭ ‬المتحالفة‭ ‬مع‭ ‬ايران‭ ‬كانت‭ ‬ستقاوم‭ ‬لكن‭ ‬مقاومتها‭ ‬ما‭ ‬كانت‭ ‬لتستمر‭ ‬طويلا‭ ‬لو‭ ‬كان‭ ‬هناك‭ ‬دعم‭ ‬اميركي‭. ‬على‭ ‬مؤيدي‭ ‬النظام‭ ‬الحالي‭ ‬ان‭ ‬يطمئنوا‭ ‬فهو‭ ‬لن‭ ‬يسقط‭ ‬لانه‭ ‬مدعوم‭ ‬من‭ ‬اميركا‭ ‬وايران‭ ‬والقيادات‭ ‬الدينية‭ ‬العراقية‭ ‬رغم‭ ‬ان‭ ‬تلك‭ ‬الاطراف‭ ‬الثلاثة‭ ‬لا‭ ‬تتفق‭ ‬على‭ ‬كل‭ ‬شئ‭ ‬لكنها‭ ‬متفقة‭ ‬على‭ ‬عدم‭ ‬سقوط‭ ‬نظام‭ ‬الحكم‭ ‬القائم‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يطالب‭ ‬به‭ ‬المتظاهرون‭ ‬الذي‭ ‬يأسوا‭ ‬بعد‭ ‬سنوات‭ ‬طويلة‭ ‬من‭ ‬حديث‭ ‬الاصلاح‭ ‬وشعاراته‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬يحصلوا‭ ‬منها‭ ‬على‭ ‬تغيير‭ ‬حقيقي‭ ‬لحياتهم‭ ‬او‭ ‬امل‭ ‬بمستقبل‭ ‬افضل‭. ‬

تقوم‭ ‬نظريات‭ ‬المؤامرة‭ ‬على‭ ‬العقل‭ ‬التقليدي‭ ‬المحدود‭ ‬الذي‭ ‬لا‭ ‬يستوعب‭ ‬الظواهر‭ ‬والتغييرات‭ ‬الكبرى‭ ‬التي‭ ‬تحصل‭ ‬فيبدأ‭ ‬بنسبتها‭ ‬الى‭ ‬قوى‭ ‬خفية‭ ‬غير‭ ‬معلنة‭ ‬او‭ ‬يؤلف‭ ‬ويصدق‭ ‬قصصا‭ ‬عن‭ ‬قيام‭ ‬اطراف‭ ‬مختلفة‭ ‬بالوقوف‭ ‬وراء‭ ‬ما‭ ‬يحدث‭. ‬الا‭ ‬ان‭ ‬اتهامات‭ ‬المؤامرة‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬هي‭ ‬اعقد‭ ‬من‭ ‬ذلك‭. ‬فقد‭ ‬اتت‭ ‬من‭ ‬اطراف‭ ‬عراقية‭ ‬نافذة‭ ‬ومشاركة‭ ‬في‭ ‬الحكم‭ ‬فمثلا‭ ‬يتم‭ ‬تداول‭ ‬حديث‭ ‬ادلى‭ ‬به‭ ‬قبل‭ ‬اسابيع‭ ‬الامين‭ ‬العام‭ ‬لعصائب‭ ‬اهل‭ ‬الحق‭ ‬قيس‭ ‬الخزعلي‭ ‬يحذر‭ ‬فيه‭ ‬من‭ ‬مؤامرة‭ ‬اميركية‭ ‬صهيونية‭ ‬لاسقاط‭ ‬حكومة‭ ‬عادل‭ ‬عبد‭ ‬المهدي‭ ‬مع‭ ‬الذكرى‭ ‬السنوية‭ ‬الاولى‭ ‬لتشكيلها‭. ‬كثيرون‭ ‬اهتموا‭ ‬بذلك‭ ‬الحديث‭ ‬واتخذوه‭ ‬دليلا‭ ‬على‭ ‬وجود‭ ‬تخطيط‭ ‬مسبق‭ ‬ومجهول‭ ‬وتامري‭ ‬يقف‭ ‬خلف‭ ‬التظاهرات‭. ‬لكن‭ ‬التظاهرات‭ ‬في‭ ‬الحقيقة‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬سرا‭ ‬بل‭ ‬ان‭ ‬الاعداد‭ ‬لها‭ ‬كان‭ ‬مستمرا‭ ‬منذ‭ ‬اسابيع‭ ‬تحت‭ ‬هاشتاغ‭ ‬نازل‭ ‬اخذ‭ ‬حقي‭. ‬وحتى‭ ‬لو‭ ‬فرضنا‭ ‬جدلا‭ ‬بان‭ ‬هناك‭ ‬جهات‭ ‬معادية‭ ‬لايران‭ ‬ولحلفائها‭ ‬ساعدت‭ ‬المتظاهرين‭ ‬على‭ ‬التخطيط‭ ‬فإنّ‭ ‬من‭ ‬الغريب‭ ‬ان‭ ‬يعتقد‭ ‬احد‭ ‬انّ‭ ‬المتظاهرين‭ ‬الذي‭ ‬يواجهون‭ ‬الموت‭ ‬في‭ ‬بغداد‭ ‬والمدن‭ ‬الاخرى‭ ‬يفعلون‭ ‬ذلك‭ ‬من‭ ‬اجل‭ ‬اي‭ ‬طرف،‭ ‬فهم‭ ‬يخاطرون‭ ‬بحياتهم‭. ‬ربما‭ ‬يكون‭ ‬بعضهم‭ ‬من‭ ‬الناس‭ ‬البسطاء‭ ‬او‭ ‬متواضعي‭ ‬التعليم‭ ‬لكن‭ ‬لا‭ ‬احد‭ ‬يخاطر‭ ‬بحياته‭ ‬بهذه‭ ‬الطريقة‭ ‬الا‭ ‬من‭ ‬اجل‭ ‬قضية‭ ‬ومبدأ‭ ‬او‭ ‬بعد‭ ‬وصوله‭ ‬الى‭ ‬درجة‭ ‬اليأس‭ ‬من‭ ‬اي‭ ‬تغيير‭ ‬في‭ ‬حياته‭ ‬ومجتمعه‭. ‬

يسألني‭ ‬احد‭ ‬القلقين‭ ‬من‭ ‬التظاهرات‭ ‬هل‭ ‬صحا‭ ‬هؤلاء‭ ‬المتظاهرون‭ ‬يوم‭ ‬الاول‭ ‬من‭ ‬تشرين‭ ‬الاول‭ ‬اكتوبر‭ ‬فجأة‭ ‬ليعرفوا‭ ‬حقيقة‭ ‬البطالة‭ ‬والفساد‭ ‬والطائفية‭ ‬التي‭ ‬يحتجون‭ ‬ضدها‭. ‬طبعا‭ ‬لا‭ ‬,‭ ‬ولكن‭ ‬الاحتجاجات‭ ‬الشعبية‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬التاريخ‭ ‬تنطلق‭ ‬من‭ ‬شرارة‭ ‬لكنها‭ ‬لا‭ ‬تشتعل‭ ‬وتتوسع‭ ‬الا‭ ‬اذا‭ ‬كانت‭ ‬هناك‭ ‬ظروف‭ ‬موضوعية‭ ‬لذلك‭. ‬ان‭ ‬المثل‭ ‬القديم‭ ‬الذي‭ ‬يقول‭ ‬بان‭ ‬الشبعان‭ ‬ما‭ ‬يدري‭ ‬بالجوعان‭ ‬يؤشر‭ ‬الى‭ ‬وضع‭ ‬خطير‭ ‬على‭ ‬اي‭ ‬مجتمع‭ ‬او‭ ‬بلد‭. ‬لذلك‭ ‬فان‭ ‬من‭ ‬الخطير‭ ‬ان‭ ‬يتوقع‭ ‬العراقيون‭ ‬الذين‭ ‬لا‭ ‬يتظاهرون‭ ‬اليوم‭ ‬لان‭ ‬لديهم‭ ‬وظائف‭ ‬ثابتة‭ ‬او‭ ‬ثروات‭ ‬بان‭ ‬الامور‭ ‬جيدة‭. ‬فالمجتمعات‭ ‬لا‭ ‬تقوم‭ ‬ولا‭ ‬تستقر‭ ‬الا‭ ‬عندما‭ ‬يكون‭ ‬عند‭ ‬الفقراء‭ ‬حد‭ ‬معين‭ ‬من‭ ‬الكفاف‭ ‬وامل‭ ‬في‭ ‬حياة‭ ‬افضل‭ ‬لهم‭ ‬ولاولادهم‭. ‬لابد‭ ‬من‭ ‬الاقرار‭ ‬ان‭ ‬هناك‭ ‬مشكلة‭ ‬تفاوت‭ ‬طبقي‭ ‬حاد‭ ‬في‭ ‬العراق‭ ‬تزايدت‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬الاخيرة‭. ‬وقد‭ ‬ادت‭ ‬فيما‭ ‬ادت‭ ‬اليه‭ ‬الى‭ ‬زيادة‭ ‬تهميش‭ ‬طبقات‭ ‬من‭ ‬المجتمع‭ ‬وادت‭ ‬الى‭ ‬انفجار‭ ‬التظاهرات‭ ‬بهذه‭ ‬الصورة‭. ‬مع‭ ‬ذلك‭ ‬لا‭ ‬يدعو‭ ‬المتظاهرون‭ ‬الى‭ ‬ثورة‭ ‬فوضوية‭ ‬او‭ ‬راديكالية,‭ ‬لم‭ ‬يهاجموا‭ ‬اي‭ ‬من‭ ‬المصالح‭ ‬التجارية‭ ‬او‭ ‬احياء‭ ‬الاغنياء‭. ‬وكان‭ ‬من‭ ‬الغريب‭ ‬ايضا‭ ‬ان‭ ‬هناك‭ ‬اتهامات‭ ‬مسبقة‭ ‬لهم‭ ‬وتحذيرات‭ ‬من‭ ‬ان‭ ‬يبقوا‭ ‬التظاهرات‭ ‬سلمية‭ ‬وهاهي‭ ‬تستمر‭ ‬سلمية‭ ‬برغم‭ ‬القمع‭ ‬الوحشي‭. ‬كذلك‭ ‬كانت‭ ‬هناك‭ ‬اتهامات‭ ‬اخرى‭ ‬لهم‭ ‬بانهم‭ ‬سيرفعون‭ ‬شعارات‭ ‬ورموزا‭ ‬معادية‭ ‬للعملية‭ ‬السياسية‭ ‬التي‭ ‬ترعاها‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬وايران‭ ‬لكنهم‭ ‬لم‭ ‬يفعلوا‭ ‬ذلك‭ ‬فهم‭ ‬غير‭ ‬مسيسين‭ ‬ولا‭ ‬ينتمون‭ ‬لاي‭ ‬تيار‭ ‬سياسي‭. ‬

المتظاهرون‭ ‬سلميون‭ ‬ولديهم‭ ‬قضية‭ ‬عادلة‭. ‬انهم‭ ‬ليسوا‭ ‬متامرين‭ ‬بل‭ ‬مهمشين‭ ‬يحاربون‭ ‬جبالا‭ ‬من‭ ‬الفساد‭ ‬تستند‭ ‬الى‭ ‬الميليشيات‭ ‬ودعم‭ ‬خارجي‭ ‬وداخلي‭ ‬قوي‭. ‬لا‭ ‬اعرف‭ ‬ان‭ ‬كانوا‭ ‬سينتصرون‭ ‬ام‭ ‬لا‭ ‬في‭ ‬النهاية‭ ‬لكنهم‭ ‬قدموا‭ ‬موقفا‭ ‬تاريخيا‭ ‬نبيلا‭ ‬للشعب‭ ‬العراقي‭ ‬الذي‭ ‬عندما‭ ‬جاع‭ ‬ثار‭ ‬بهذه‭ ‬الطريقة‭. ‬ثار‭ ‬ضد‭ ‬الطائفية‭ ‬والفساد‭ ‬سلميا‭ ‬وبلا‭ ‬نصير‭ ‬غير‭ ‬ارادته‭ ‬التي‭ ‬لن‭ ‬تموت‭. 

مشاركة