الكرخ يتألق والنجف يتوازن والطلبة يعود والزوراء يحلق عالياً

616

 

الشرطة تواجه الحدود اليوم بإفتتاح جولة الممتاز

 الكرخ يتألق والنجف يتوازن والطلبة يعود والزوراء يحلق عالياً

الناصرية – باسم الركابي

تفتتح اليوم الأحد مباريات الجولة الثالثة عشرة من مسابقة الدوري الممتاز بكرة القدم بلقاء واحد بين المتصدر الشرطة 27 نقطة وصاحب الترتيب السابع الحدود المتوقع ان يلعبها الشرطة يضغط هجومي بعد من اجل التسجيل بحثا عن الفوز الثمين لمواصلة تحقيق النتائج المطلوبة ومن ثم مواصلة الدفاع عن الصدارة وفك الشراكة مع الكرخ الذي سيكون امام مهمة صعبة في مواجهة القوة الجوية.

 الفريقان  لعبا الدور الماضي خارج ميدانهما عندما عاد الحدود بتعادل سلبي من السماوة  محققا توازن نتائجه في الوقت الذي اجتاز الشرطة الاختبار الخارجي الثالث   على حساب مضيفه اربيل  بهدف معروف يوسف  د52 قبل الاستمرار بنسج النتائج في ظل تجانس  مفارزه التي استمرت تؤدي اصعب الواجبات بالشكل الذي يحدده المدرب   البرازيلي  ليبوشا الذي يدير الامور بالاتجاه  الصحيح  من خلال تحديد طريقة اللعب وواجبات اللاعبين والكل يخدم الكل من خلال تقديم مباريات ناجحة بشكل واضح ومهم وتعكس قوة لفريق  ومحاولة تسير الامور في الموقع الحالي  والإصرار على   تقديم المباريات  بمستوى متشابه  لتدارك الاخطاء  لنهاية المرحلة الاولى  من خلال موجود اللاعبين وتعاملهم مع الفرص  الحقيقية عبر الاداء المتصاعد وتحسين المستوى  ما اخذ يعود بالنفع الكبير على واقع المشاركة وحام لحصول على اللقب الذي ابتعد عنه الفريق لعدة مواسم  رغم انه يستعد  بشكل جيد وينتدب  مجموعة لاعبين لكن سرعان ما يخرج عن مسار الطريق المؤدية  اللقب  .

 مباريات الدور 12

وشهدت  بعض  مواقع الفرق المشاركة تغيرات  طفيفة على  وفيها الجوية اكثر الخاسرين عندما  تراجع رابعا متأثرا بتعادله مع الميناء البصري  رغم تقدمه عن طريق  دومينيك د26  قبل ان يعيد الميناء المباراة لنقطة البداية  من قبل  علاء جواد 64 ليخرج بنقطة هي في كل الأحوال افضل من الخسارة ولأنها من الجوية وفي ظل ظروف الفريق المعروفة  جاءت لتعوض خسارتي الميناء امام  الكهرباء وميسان وتقدم بها الى الموقع  الثاني عشر فيــــــــما تراجع الجوية رابعا  24  بعدما تعادل ثلاث مرات في الجولات الأخيرة حيث الشرطة وآخرين متتالتين مع  النجف والميناء  ويعكس مؤشرا سلبيا وتراجع اماله في الصراع على الموقع الاول قبل كل شيء  وله مباراة مؤجلة مع نفط ميسان لكن الامور تحتاج للمزيد من المراجعة وتحديد الاخطاء التي  اخذت  تتسع بوجه المعالجة  البعيدة لتي تتطلب من باسم قاسم القيام بها للحد من تدهور النتائج   ولعنة الحدود التي  كانت وراء حصول المد الحالي  امام نزف النقاط بالطريقة التي أثارت تساؤل جمهوره قبل ان تظهر المشاكل الإدارية بأبعاد مشرف الفريق وليد الزيدي.

 فرحة الطلاب

وخرج الطلاب بفرحة كبيرة مع انصارهم إثر فوزهم الاهم والافضل لهم منذ بداية الدوري بتغلبهم على النفط بهدفين لواحد استهل الطلاب اللقاء بالتسجيل د30 من قبل عبد القادر طارق قبل ان يعززه علي قاسم د55 وبعد ثلاث دقائق نجح احمد محسن بتقليص الفارق ليرفع الطلاب رصيدهم الى 16 في الموقع الثامن فيما تجد رصيد النفط 17 سادس الترتيب

 وللمرة الثانية يعكس الطلاب  المستوى الجيد بعد لقاء الزوراء قبل تقديم مباراة ناجحة بكل ما تعنية الكلمة وحسمها  من خلال  الضغط الهجومي  الذي منحه  تسجيل هدفين خلال  53 د   بعدما ادى اللاعبين  دورا واضحا من خلال السيطرة على الكرة والتصرف بها  من خلال صفوفه التي كانت بيومها ولعبت من اجل الفوز  عبر اداء قوي  منحهم التقدم  الذي رفع من روحية اللاعبين في انهاء الشوط  الاول لمصلحتهم وكان لهم ولجمهورهم الذي  خرج بسعادة عالية  فيما خيم الحزن على  لاعبي النفط الذين حاولوا كثيرا  من إعادة المباراة للتعادل بعدما  استفاقوا  ولاحت  امامهم عدة فرض احتاجت للتركيز فيما قدم حارس الطلاب دورا في حسم  النتيجة بتصديه للكرات الخطرة  امام اندفاع  لاعبي النفط في محاولة لأدراك  التعادل  لكنهم فشلوا رغم خطورة وسهولة الفرص  المتعاقبة  قبل ان تحسم الامور للطلاب  في الحاق الخسارة الاول بكتيبة حسن احمد  التي تنتظرها مباراة مؤجلة مع الشرطة.

 عودة الزوراء

وعاد الزوراء بفوز مهم  من نفط الجنوب  بالتغلب عليه بهدفين  لواحد  عندما تقدم البطل بالهدف الاول  من قبل علاء عباس د32 ومر به خلال الشوط الاول  قبل ان يعود للحصة للثانية ويضيف هدف التعزيز والحسم  بعد مرور ستة دقائق  عندما  ظهر  مهند عبد الرحيم  ويهز شباك الجنوب  ويستمر في التسجيل   للمباراة الرابعة تواليا عندما سجل بمرمى السماوة  والنفط والطلاب  قبل ان  يقلص  مرتجى عادل  الفارق د 79 وشهدت الدقائق الاخيرة احتكاك بدني من الطرفين اضطر الحكم لإشهار البطاقة الصفراء عدة مرات وكاد الجنوب ان يحقق التعادل بعدما اندفع مهاجما  لكنه احتاج للتنظيم قبل ان يظهر علاء كاطع بأفضل حالاته وانقذ الموقف وضمن الفوز لمصلحة الزوراء الذي سعى ونجح في تخطي عقبة الجنوب في ثاني خروج للبصرة  ليتقدم للموقع  الثالث  25  فيما تراجع الجنوب ثالث عشر 13  ومهم ان يتوازن البطل من خارج الديار بعد تعادلين من النفط والطلاب  لكنه لم يتأخر مع التجاوز مع واحدة من المواجهات المهمة التي جرت خارج القواعد  وينهي المهمة بسلام ويدعم موقفه  وينهي ازمة النتائج والعودة بخطوة مهمة منتشي بالفوز  قبل ان يلاعب الصناعات الدور المقبل  والاستعداد لها كما يجب  امام اللعب بشعار  الفوز تحت أنظار جمهوره بعدما نجح بالخطوة الايجابية  والتمسك بالفوز الذي فقده مرة اخرى عادل ناصر  في ملعبه واهمية  الوقوف على سبب ذلك لأنه من دون  تغير نتائج مباريات الارض سيكون الفريق امام موقف غاية في الصعوبة وموقعه يشير الى ذلك.

 فوز الكرخ

 وواصل الكرخ نتائجه الجيدة  بفضل تصاعد اداء اللاعبين وادارة المدرب كريم سلمان الذي يقدم الفريق بأفضل حال اذا لم يكن افضل الجميع من خلال مجموعة لاعبين شباب نجحت كثيرا في التعامل مع مباريات الارض عندما اضافت الفوز الخامس تواليا    عندما قهرت نفط ميسان بهدف اللاعب ميثم جبار 69 ليبقى مشاركا للشرطة 27  والتواصل باستمرار في تحقيق النتائج الجيدة  مع ان المهمة  المذكورة لم تكن سهله لكن الفريق يسير الامور  بثقة عالية وبدعم اللاعبين لأفكار المدرب الذي يدير الامور بشكل جيد  واللعب بتركيز ويقدم نفسه احد افضل الفرق من حيث النتائج والموقع وعكس شخصيته  ويقدم اللاعبين جهدا مهما انعكس على سير النتائج عندما حقق الفوز  الثامن وثلاثة تعادلات وخسارة واحدة وما يقدم الكرخ من مستويات ونتائج عبر جهود اللاعبين يؤكد قدراته في البقاء على المنافسة على الصدارة في هذه الفترة التي تشهد تألقا كبيرا ويعمل الكل من الحفاظ على امال الفريق  المدعوم بالنتائج  التي تغيرت بوجه ميسان  20 عندما تلقى الخسارة الثالثة  خارج ملعبه بعد هزيمتي الشرطة والنجف  والتوقف بنفس موقعه منذ عدة جولات لكنه بات مهددا من النفط والطلاب اذا ما استمر يعول على مباريات الأرض  الاخرى تحتاج الى تامين ظروفها كما يجب.

 تقدم النجف

وتقدم النجف للموقع الخامس عشر بفضل فوزه على  فريق الحسين   بهدفين لواحد  متقدما د8 عن طريق علي رشيد قبل ان ينجح  الضيوف بإعادة المباراة لنقطة البداية  عن طريق علي كريم د25 قبل ان يحسم معين احمد الأمور لمصلحته أصحاب الأرض  د30 محققا الفوز الثاني تواليا بعد الاول على حساب  ميسان وتعادلين مع الكهرباء  والنتيجة الابرز في التعادل مع الجوية قبل ان يستعيد توازنه بسرعة  بعدما نجح المدرب  ثائر جسام من ترتيب الاوراق بالشكل الذي اعاد الفريق الى  بداية الطريق المطلوب

 أربع تعادلات

وكانت أربع مباريات قد انتهت بالتعادل السلبي في الجولة المذكورة عندما عاد الحدود بنقطة مهمة من ملعب للسماوة ليرفع رصيده الى 17 في الموقع السابع قبل ان يستمر في الوضع لمقبول متفاديا النتائج السلبية ويأمل ان يكون على الموعد اليوم امام الشرطة في الوقت الذي رفع اصحاب الارض الى 12 بالموقع 13 وكان عليه ان يهتم كثيرا بمباريات عقر الدار بعد الفشل الواضح ذهابا.

 الامانة والديوانية

ومرة اخرى يفشل الامانة في الاستفادة من مباريات ميدانه واستغلال الحال المتراجع للديوانية قبل تقاسم نقطتي المباراة التي   ابقت اصحاب الارض في الموقع 16 وتراجع الديوانية لتذيل القائمة وسط ظروف عمل هي الاصعب منذ عودته للدوري الممتاز وتحتاج الامور الى وقفة من اهل المدينة أي المسئولين حتى لا تضيع فرصة البقاء التي تظهر على كف عفريت امام فقدان الحلول للأمانة ومواصلة هدر النقاط بالطريقة التي ينهي فيها مبارياته التي تحتاج الى مراجعة سريعة قبل فوات الاوان.

 تعادل الصناعات والوسط

وتقاسم الصناعات والوسط نقطتي مباراتها التي ضيفها ملعب الصناعة   ليستمر الوسط تاسع الموقف 15 والاخر رابع عشر 11   والنتيجة تعكس مرة اخرى تراجع الوسط رغم امكاناته الكبيرة لكن مردود اللاعبين بدا ينخفض خصوصا في مباريات النجف في وقت يظـــــــــهر الصـــــــناعات في وضع متباين كثيرا ويستمر بنزف النقاط ولابد من وضع حد للنتائج السلبية.

وفشل البحري مرة اخرى في تحقيق نتائج الفــــــــوز رغم ظروف اللعب التي تعرقل مهمته كثيرا حيــــــــث الموقع السابع عشر فيما تقدم الكهرباء للتاسع عشر.

مشاركة