الكاظمي يوجّه بتفعيل مشاريع الطاقة المتوقفة وتزويد الوقود مجاناً للمولدات الأهلية

362

الكاظمي يوجّه بتفعيل مشاريع الطاقة المتوقفة وتزويد الوقود مجاناً للمولدات الأهلية

اللجنة النيابية تعقد أولى جلساتها التحقيقية بشأن الكهرباء

بغداد –  عبد اللطيف الموسوي

عقدت اللجنة التحقيقية النيابية في قطاع الكهرباء امس، اولى جلسات برئاسة النائب الاول لرئيس البرلمان حسن الكعبي بحضور عدد من الجهات الحكومية الرقابية لكشف الفساد في وزارة الكهرباء. ونقل المكتب الاعلامي للكعبي عنه القول خلال الجلسة إنه (برغم محاربة الفساد لكننا حتى الان لم نر استعادة للأموال المهربة ولا دخول فاسد الى السجن وهذا غير مقبول مطلقا للشارع العراقي)، منوها الى انه (قد صُرِف على قطاع الكهرباء اكثر من تخصيصات الوزارات الاخرى ولم نشهد حتى اللحظة اي تطور في هذا القطاع). واضاف أن (الفساد وسوء التخطيط في وزارة الكهرباء أوجدا لنا محطات توليد بعيدة عن مصادر الوقود وبالتالي فشل إنتاجها)، مشيرا الى  ان (تمثيل هيئة النزاهة وديوان الرقابة المالية أضاف بُعدًا رقابيًا شفافًا ومحايدًا وينهي اتهامات الاستهداف السياسي) مشددا على انه (يجب ان تعمل وزارة الكهرباء برؤية واضحة يُصادق عليها مجلس النواب ، تنفذ خلال 5  سنوات ، ولا تتأثر بتغير الوزراء . واي خلل يحصل سيتم محاسبة المعنيين). بدوره بارك رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي تشكيل اللجنة النيابية التحقيقية بملف الكهرباء وابدى استعداده للتعاون معها بهدف القضاء على الفساد، بحسب بيان لمكتبه تلقته ( الزمان) امس. ووجه الكاظمي بتفعيل مشاريع الكهرباء المتوقفة وتزويد الوقود مجاناً للمولدات الأهلية. كما وجّه، بتفعيل مشاريع الكهرباء كافة، لاسيما الاتفاقية المبرمة مع شركة سيمينز الألمانية، جاء ذلك خلال اجتماع عقده الكاظمي امس مع وزيري الكهرباء والنفط، خصص لمعالجة أزمة الكهرباء الحالية.

ونقل بيان تلقته (الزمان) عن الكاظمي تأكيده خلال الاجتماع أن (ملف الكهرباء يعد أحد أهم التحديات التي تواجه عمل الحكومة الحالية)، مبينا أن (الفترات الماضية شهدت إنفاق مليارات الدولارات على هذا القطاع، كانت تكفي لبناء شبكات كهربائية حديثة، إلا أن الفساد والهدر المالي وسوء الإدارة حالا دون معالجة أزمة الطاقة الكهربائية في العراق، لتستمر معاناة المواطنين التي تتفاقم في أشهر الصيف).وبيّن أن (الوزارة السابقة لم تقم بالمشاريع الخاصة بصيانة الكهرباء، الأمر الذي فاقم من مشكلة الكهرباء، لاسيما في هذا الظرف الاقتصادي والمالي الذي يعيشه العراق بسبب انهيار أسعار النفط عالميا نتيجة تداعيات جائحة كورونا).

وأوضح أن( الحكومة عازمة على معالجة هذا الملف من خلال تنفيذ الخطط الكفيلة بتطوير قطاعات الإنتاج،  وأيضا الوقوف عند المفاصل التي تقف عقبة أمام النهوض بواقع الكهرباء، وسد جميع منافذ الفساد في هذا القطاع الحيوي المهم) ووجّه رئيس مجلس الوزراء وزارة النفط بتزويد الوقود مجاناً الى أصحاب المولدات الأهلية، مقابل تخفيض أسعار الاشتراك وزيادة ساعات التجهيز).

من جهة اخرى أعلنت وزارة النفط عن تبرعها بالوقود مجاناً الى مولدات الكهرباء الأهلية مقابل تخفيض الأسعار الحالية وزيادة ساعات التجهيز.وقالت الوزارة في بيان ان قرارها هذا جاء بتوجيه من رئيــــس الوزراء.

وشكا مواطنون من زيادة أصحاب المولدات الأهلية لأسعار الأمبير لشهر تموز دون مراعاة للظروف الراهنة فيما احالت ناحية المنصور في بغداد المخالفين من اصحاب المولدات الى القضاء بعد تلقيها شكاوٍ بهذا الشأن.

مشاركة