الكاظمي يقيل أربعة مسؤولين في الموانئ ويعلن من البصرة حزمة وعود لقرارات ومسارات

689

‭ ‬البصرة‭ – ‬الزمان‭ ‬

عقد‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬العراقي‭  ‬مصطفى‭ ‬الكاظمي،‭ ‬نهار‭ ‬الأربعاء،‭ ‬الجلسة‭ ‬الاسبوعية‭ ‬لاعضاء‭ ‬حكومته‭  ‬في‭ ‬محافظة‭ ‬البصرة‭.  ‬وتعهد‭ ‬بعدد‭ ‬من‭ ‬القرارات‭ ‬والتوصيات‭ ‬منوهاً‭ ‬بالمضي‭ ‬في‭ ‬تحديد‭ ‬موعد‭ ‬للانتخابات‭ .‬

وقال‭ ‬الكاظمي‭ ‬مخاطبا‭ ‬الحضور‭ ‬في‭ ‬الجلسة‭ ‬‮«‬نحن‭ ‬اليوم‭ ‬في‭ ‬البصرة‭ ‬بين‭ ‬أهلنا،‭ ‬لنؤكد‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬البصرة‭ ‬بصرتنا،‭ ‬هي‭ ‬ثغر‭ ‬العراق‮…‬‭ ‬تحدثوا‭ ‬عن‭ ‬البصرة‭ ‬عاصمة‭ ‬العراق‭ ‬الاقتصادية،‭ ‬فكانت‭ ‬عاصمة‭ ‬اقتصادية‭ ‬على‭ ‬الورق،‭ ‬اليوم‭ ‬عاصمة‭ ‬الفقر‭ ‬والحزن‭ ‬وليست‭ ‬عاصمة‭ ‬الاقتصاد‮»‬‭. ‬

‭ ‬واضاف‭ ‬‮«‬مصممون‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬تستعيد‭ ‬البصرة‭ ‬دورها‭ ‬الريادي،‭ ‬وهذه‭ ‬ليست‭ ‬منّة‭ ‬من‭ ‬أحد،‭ ‬بل‭ ‬استحقاق‭ ‬طبيعي،‭ ‬فكّروا‭ ‬بالبصرة‭ ‬دائما‭ ‬كبئر‭ ‬نفط،‭ ‬ولكن‭ ‬أين‭ ‬ثقافة‭ ‬البصرة؟‭ ‬أين‭ ‬علماء‭ ‬البصرة؟‭ ‬أين‭ ‬إبداع‭ ‬البصرة؟‭ ‬أين‭ ‬فن‭ ‬البصرة؟‭ ‬هذه‭ ‬المعادلة‭ ‬الظالمة‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تتوقف،‭ ‬البصرة‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تُعامل‭ ‬بما‭ ‬تستحق،‭ ‬بوصفها‭ ‬عموداً‭ ‬أساسياً‭ ‬في‭ ‬الدولة‮»‬‭.‬

ولفت‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬‮«‬موانئ‭ ‬البصرة‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬تحت‭ ‬سلطة‭ ‬الدولة‭ ‬والقانون،‭ ‬ولا‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬نسمع‭ ‬أن‭ ‬الفساد‭ ‬يلتهم‭ ‬أموال‭ ‬المنافذ،‭ ‬هذا‭ ‬معيب‭ ‬بحقنا‭ ‬جميعاً‭ ‬،‭ ‬هذه‭ ‬أموال‭ ‬شعبنا‭ ‬،‭ ‬ومن‭ ‬يستولي‭ ‬عليها‭ ‬هو‭ ‬عدو‭ ‬الشعب‭ ‬ولقد‭ ‬أمرنا‭ ‬بتغيير‭ ‬القوة‭ ‬الأمنية‭ ‬التي‭ ‬تحمي‭ ‬المنافذ‭ ‬الحدودية‭ ‬والموانئ،‭ ‬كإجراء‭ ‬طبيعي‭ ‬للحفاظ‭ ‬على‭ ‬النظام‮»‬‭. ‬

وبحسب‭ ‬مصدر‭ ‬في‭ ‬رئاسة‭ ‬الوزراء،‭ ‬الأربعاء،‭ ‬فان‭  ‬الكاظمي‭ ‬اتخذ‭  ‬قراراً‭ ‬بإقالة‭ ‬أربعة‭ ‬مسؤولين‭ ‬بارزين‭ ‬في‭ ‬موانئ‭ ‬البصرة‭ ‬جنوبي‭ ‬البلاد‭.‬

وقال‭ ‬المصدر‭ ‬،‭ ‬إن‭ ‬الكاظمي‭ ‬أقال‭ ‬حميد‭ ‬حسين‭ ‬علي‭ ‬مدير‭ ‬مركز‭ ‬ام‭ ‬قصر‭ ‬الشمالي،‭ ‬وعلاء‭ ‬عبد‭ ‬المنعم‭ ‬داوود‭ ‬مدير‭ ‬مركز‭ ‬ام‭ ‬قصر‭ ‬الجنوبي،‭ ‬وعبد‭ ‬الجليل‭ ‬صبحي‭ ‬جاسم‭ ‬مدير‭ ‬مركز‭ ‬ام‭ ‬قصر‭ ‬الاوسط،‭ ‬ومؤيد‭ ‬ياسين‭ ‬عبد‭ ‬الجبار‭ ‬مدير‭ ‬جمرك‭ ‬بوابة‭ ‬البصرة‭.‬

ومن‭ ‬المنتظر‭ ‬أن‭ ‬يعيّن‭ ‬الكاظمي‭ ‬بدلاء‭ ‬عن‭ ‬المسؤولين‭ ‬المقالين‭.‬

وتابع‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬في‭ ‬حديثه‭ ‬من‭ ‬البصرة،‭ ‬‮«‬سنطبق‭ ‬الأتمتة‭ ‬الألكترونية‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬إجراءات‭ ‬الكمارك‭ ‬والضرائب،‭ ‬ولن‭ ‬نسمح‭ ‬لأحد‭ ‬بعرقلة‭ ‬هذا‭ ‬الإجراء‭ ‬الإصلاحي،‭ ‬ونقوم‭ ‬بدراسة‭ ‬وافية‭ ‬لإطلاق‭ ‬سلسلة‭ ‬مشاريع‭ ‬استراتيجية‭ ‬في‭ ‬البصرة‮»‬،‭ ‬مشيرا‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬‮«‬ماء‭ ‬البصرة‭ ‬المالح‭ ‬وصمة‭ ‬عار‭ ‬و‭ ‬شعبنا‭ ‬الذي‭ ‬يشرب‭ ‬ماءً‭ ‬مالحا‭ ‬سيحاسبنا،‭ ‬ومن‭ ‬حقه‭ ‬أن‭ ‬يحاسبنا،‭ ‬كما‭ ‬ان‭ ‬مشاريع‭ ‬ماء‭ ‬البصرة‭ ‬ستكون‭ ‬في‭ ‬مقدمة‭ ‬خطط‭ ‬استثمارية‭ ‬لخدمة‭ ‬أهلي‭ ‬في‭ ‬البصرة‭ ‬وحتى‭ ‬اذا‭ ‬لم‭ ‬تظهر‭ ‬النتائج‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الحكومة‭ .. ‬سجلوها‭ ‬عني‭ ‬،‭ ‬اذا‭ ‬لم‭ ‬نعمل‭ ‬اليوم‭ ‬لن‭ ‬تكون‭ ‬هناك‭ ‬نتائج‭ ‬غدا‮»‬‭. ‬

وزاد»أترأس‭ ‬حكومة‭ ‬بوضع‭ ‬صعب‭ ‬ومعقد‭ ‬،‭ ‬ولهذا‭ ‬أطلب‭ ‬من‭ ‬أهلي‭ ‬في‭ ‬البصرة‭ ‬وفي‭ ‬كل‭ ‬مكان‭ ‬أن‭ ‬يمنحوني‭ ‬الفرصة،‭ ‬فلست‭ ‬براغب‭ ‬بأكثر‭ ‬من‭ ‬خدمتكم‭ ‬و‭ ‬ان‭ ‬شباب‭ ‬البصرة‭ ‬وكل‭ ‬مدن‭ ‬العراق‭ ‬قرّة‭ ‬أعيننا،‭ ‬هم‭ ‬سندنا،‭ ‬ولهم‭ ‬مني‭ ‬كل‭ ‬الاحترام‭ ‬،‭ ‬وأتمنى‭ ‬أن‭ ‬يتفهموا‭ ‬رغبة‭ ‬هذه‭ ‬الحكومة‭ ‬بتنفيذ‭ ‬تعهداتها‭ ‬بفتح‭ ‬تحقيقات‭ ‬نزيهة‭ ‬حول‭ ‬كل‭ ‬الأحداث‭ ‬التي‭ ‬صاحبت‭ ‬التظاهرات‮»‬،‭ ‬لافتا‭ ‬الى‭ ‬انه»بعد‭ ‬أيام‭ ‬سنعلن‭ ‬عن‭ ‬قائمة‭ ‬الشهداء‭ ‬من‭ ‬المتظاهرين‭ ‬والقوات‭ ‬الأمنية،‭ ‬وسوف‭ ‬تنال‭ ‬عائلاتهم‭ ‬كل‭ ‬استحقاقاتهم‮»‬‭. ‬

‭ ‬واردف‭ ‬الكاظمي‭ ‬‮«‬هذه‭ ‬الحكومة‭ ‬ليست‭ ‬حكومة‭ ‬أزمة‭ ‬مع‭ ‬الشعب‭ ‬أو‭ ‬مع‭ ‬القوى‭ ‬السياسية،‭ ‬هي‭ ‬جسر‭ ‬للسير‭ ‬بالعراق‭ ‬الى‭ ‬السكة‭ ‬الصحيحة‭ ‬و‭  ‬الانتخابات‭ ‬هدفنا،‭ ‬وسنعلن‭ ‬قريبا‭ ‬عن‭ ‬موعد‭ ‬لإجرائها،‭ ‬وعلى‭ ‬كل‭ ‬الأطراف‭ ‬المعنية‭ ‬أن‭ ‬تتعاون‭ ‬لإكمال‭ ‬قانون‭ ‬الانتخابات،‭ ‬ووضع‭ ‬أسس‭ ‬عملية‭ ‬انتخابية‭ ‬نزيهة‭ ‬وعادلة،‭ ‬عبر‭ ‬مفوضية‭ ‬انتخابات‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬إدارة‭ ‬هذا‭ ‬الملف‮»‬‭. ‬

وتدارس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬المواضيع‭ ‬المدرجة‭ ‬على‭ ‬جدول‭ ‬أعماله،‭ ‬واتخذ‭ ‬جملة‭ ‬من‭ ‬القرارات‭ ‬التي‭ ‬تخص‭ ‬محافظة‭ ‬البصرة‭ ‬وهي‮»‬الموافقة‭ ‬على‭ ‬المضي‭ ‬بإجراءات‭ ‬التعاقد،‭ ‬في‭ ‬مشروع‭ ‬ماء‭ ‬البصرة‭ ‬الكبير،‭ ‬الذي‭ ‬يعد‭ ‬من‭ ‬أبرز‭ ‬المشاريع‭ ‬الإستراتيجية‭ ‬والمباشرة‭ ‬في‭ ‬العمل‭ ‬وإشراك‭ ‬محافظة‭ ‬البصرة‭ ‬في‭ ‬أعمال‭ ‬المتابعة‭ ‬الدورية‭ ‬لمشروع‭ ‬ماء‭ ‬البصرة‭ ‬الكبير،‭ ‬عبر‭ ‬لجان‭ ‬متخصصة‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬يتم‭ ‬التنسيق‭ ‬مع‭ ‬وزارة‭ ‬الإعمار‭ ‬والإسكان‭ ‬والبلديات‭ ‬والأشغال‭ ‬العامة‭ ‬وتكليف‭ ‬وزارة‭ ‬الموارد‭ ‬المائية،‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬استشاريي‭ ‬وزارة‭ ‬الإعمار‭ ‬والإسكان‭ ‬ومحافظة‭ ‬البصرة،‭ ‬بتقديم‭ ‬خطة‭ ‬لتنفيذ‭ ‬مشروع‭ ‬القناة‭ ‬الأنبوبية‭.‬

مشاركة