الكاظمي ورئيسي يعربان عن أملهما في إستمرار التنسيق المشترك

 

 

الكاظمي ورئيسي يعربان عن أملهما في إستمرار التنسيق المشترك

بغداد – ندى شوكت

بحث رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي مع الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ،عددا من القضايا المشتركة بين البلدين.وقال بيان تلقته (الزمان) امس إن (الجانبين تبادلا خلال اتصال هاتفي ،التعازي باسم شعبي البلدين الصديقين، بمناسبة حلول أيّام عاشوراء، وذكرى استشهاد الإمام الحسين عليه السلام)، واضاف ان (رئيسي عبّر عن شكره للكاظمي، وجهود العراق حكومة وشعباً في تضييف زائري المناسبات الدينية)، وتابع ان (الاتصال تطرق الى التعاون وتنسيق المواقف وكذلك بحث القضايا المشتركة بين البلدين). واعرب الكاظمي عن (تمنياته بالتوفيق والسداد لرئيسي بمناسبة تسنّمه مهامه الرئاسية). ووضع الكاظمي خلال زيارته الى الموصل اول امس ، الحجر الأساس لمحطة قطار الموصل. وقال (وجّهنا بتطوير العمل في محطة الموصل، وماضون في تحسين ربطها بالمحافظات العراقية الأخرى ودول الجوار، وتطوير خطوط النقل المارة فيها). كما أكد رئيس الوزراء ، أن الحكومة تبدل كل ما في وسعها لمعالجة ملف النازحين والمفقودين من الإيزيديين. واكد خلال لقائه تجمع عشائر ووجهاء سنجار (أصبح هذا المكان مقدسا لأن دماء زكية وطاهرة سالت هنا، دماء أهلنا من الإيزيديين الشرفاء، ودماء الشباب من كل أنحاء العراق الذين حرروها لأنها عرضهم وأرضهم)، واضاف ان (أرض سنجار ستبقى مزارا خالدا في وجدان العراقيين، وعلامة مضيئة في سجل وطنيتهم، وشاهدا على صمود أهلنا الإيزيديين وتمسكهم بأرضهم)، عادا ان (المجازر البشعة التي ارتكبتها عصابات داعش باسم الدين، كشفت الوجه الوحشي للإرهاب وخطابه المعادي للحياة، وكشفت أن التطرف والإجرام والتفرقة، كلها فشلت في كسر صبر الإيزيديين وممانعتهم وصمودهم، بل زادت من تشبثهم بأرضهم التاريخية لأنهم عراقيون منذ فجر التاريخ)، وتابع (سنعمل على بناء متحف، يخلد شهداء هذا المكان من أطفال ونساء ومقاتلين بواسل، قهروا الإرهاب نيابة عن إرادة الخير في العالم كله). بدورها ، قالت رئيس الهيئة الوطنية للإستثمار سها داود نجار، أن (القرارات التي إتخذها مجلس الوزراء بجلسته المنعقدة في نينوى برئاسة الكاظمي ، ستبعث رسائل اطمئنان للمستثمرين الراغبين بالدخول الى سوق العمل في الموصل وتهدف الى تشجيع الإستثمار في المحافظة)، ولفتت الى ان (الهيئة ستعمل مع لجنة اعمار الموصل وبالتعاون مع الوزارات والمؤسسات الحكومية ذات العلاقة لإتمام هذه القرارات خلال مدة وجيزة)، داعية الى (تظافر جميع الجهود من إجل إعادة إعمار نينوى التي تتمتع بمقومات جاذبة للإستثمار في مقدمتها موقعها الجغرافي وبعدها التأريخي ومواردها الطبيعية والبشرية).من جانبه، أكد رئيس هيئة إستثمار نينوى مدحت العاني ان (إنعقاد جلسة مجلس الوزراء في الموصل وزيارة رئيس الهيئة الوطنية للاستثمار للمحافظة ،ستعمل على دفع عجلة الإستثمار في المدينة وتشجع رؤوس الاموال للمشاركة في العملية الإستثمارية)، مشيرا الى  (قرار مجلس الوزراء المتعلق بتخصيص المساحة المتبقية من معسكر الغزلاني إلى بلدية الموصل، بعد نقل ملكية مساحة ثلاثة الاف دونم منه إلى وزارة الدفاع  لإنشاء مشروع إستثماري سكني وترفيهي وتجاري كبير ، سيتم عرضه على شكل فرص إستثمارية وفقاً لقانون الاستثمار رقم 13  لسنة 2006 المعدل .

مشاركة