القتل الطائفي يعود إلى بغداد

515

القتل الطائفي يعود إلى بغداد
بغداد ــ علي لطيف عادت التصفيات على الهوية الطائفية الى العراق أمس فقد قتلت عائلة عراقية مؤلفة من اربعة افراد هم ام واولادها الثلاثة فجر الجمعة على ايدي مسلحين مجهولين في قرية ابو كرمة شمال بغداد، في حادث رجح مصدر امني ان تكون خلفيته طائفية. ووقع هذا الهجوم بعد ساعات قليلة من مقتل ثمانية اشخاص واصابة 18 في تفجير انتحاري وانفجار عبوة ناسفة في مقهى شعبي في القرية ذاتها التي يسكنها بين 150 و200 شخص، يغلب عليهم السنة في الوسط، والشيعة عند الاطراف.
وقال المقدم في شرطة محافظة ديالى احمد الكرخي ان مسلحين دخلوا منزل عائلة في قرية ابو كرمة 20 كلم شمال بعقوبة وقتلوا امرأة 45 عاما واولادها الثلاثة باسلحة مزودة بكواتم للصوت .
وذكر ان احد اقرباء العائلة دخل المنزل صباح امس ووجد الام واولادها وقد قتلوا في غرفة نومهم ، وقال ان اعمار الاولاد تتراوح بين 10 و15 سنة ، وان الاب توفي قبل سنوات قليلة بسبب مرض كان يعاني منه.
وقال ضابط برتبة مقدم يعمل ضمن فريق التحقيق بالحادث ان غالبية الذين قتلوا في تفجيري المقهى مساء الخميس هم من الشيعة، فيما ان العائلة التي قتل افرادها في وقت لاحق سنية . واضاف ان الحادث يبدو طائفيا، وقد ينذر ببداية اعمال طائفية في المنطقة التي لم تشهد اعمالا مماثلة في السابق .
/4/2012 Issue 4185 – Date 28 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4185 التاريخ 28»4»2012
AZP01

مشاركة