الفهد: بطولة الخليج تضاهي مثيلاتها العالمية

 

{ الكويت – وكالات: أكد الشيخ طلال الفهد رئيس الاتحاد الكويتي لكرة القدم ان بطولة كأس الخليج تعتبر أحد أهم المناسبات الكروية بالنسبة لدول المنطقة كونها تضاهي اكبر البطولات تنظيميا وإعلاميا وتحمل صبغة ونكهة خاصة منذ ان انطلقت وحتى الان كما أنها تسلط الضوء على معالم وطبائع اهل الخليج الذين يعتبرون بمثابة العائلة الواحدة المتماسكة المترابطة بعلاقاتها وأواصرها المتينة. جاء ذلك خلال حضوره لدورة الاعلام الرياضي “المنسق الإعلامي” على هامش بطولة الخليج التاسعة للناشئين (مواليد 1995) لكرة القدم حيث رحب الفهد بالوفود المشاركة من المنتخبات الخليجية في بلدهم الثاني الكويت . وأشار الفهد الى ان اقامة مثل هذه الدورات المصاحبة لبطولات دول مجلس التعاون بجميع الفئات السنية فكرة انطلقت من الكويت ومن ثم اخذت صداها في دول المنطقة فأقيمت العديد من الدورات المختصة بالنواحي الادارية والإعلامية في مختلف بطولات الخليج الكروية على ان تكون هناك دراسة مستفيضة لإقامة دورات مماثله تعني بجميع العوامل والمجالات المتعلقة بكرة القدم تماشيا مع التطور الذي يشهده عالم الكرة في مختلف الاصعدة. وقال الفهد ان دور المنسق الاعلامي قد اصبح على درجة من الاهمية خاصة وانه مرتبط بنقل الاحداث والمعلومات الى مختلف الوسائل الاعلامية اضافة الى انه يقوم بدور اداري بحت من خلال تواصله مع الاتحادات الكروية المعنية سواء على الصعيد المحلي او الاقليمي او القاري وحتى الدولي حيث عملنا من هذا المنطلق على ان تكون هذه الدورة الزامية للمنسقين الاعلاميين العاملين في الاندية الكويتية اضافة الى اتحاد الكرة على ان تكون هناك دراسة مستفيضة لإقامة دورات اخرى متطورة تفي بعمل المنسق الاعلامي وتجعله يقوم بالدور المنوط به على أكمل وجه. وأوضح الفهد ان هذه النوعية من الدورات ستأخذ طريقها الى بطولة الخليج المقبلة والتي ستستضيفها مملكة البحرين الشقيقة بعد التشاور مع اعضاء اللجنة التنظيمية لدول مجلس التعاون لإقرار موضوع الدورة المطلوبة التي تعود بالفائدة على العاملين في الاندية والمنتخبات الخليجية على ان لا يتوقف الأمر عند اقامة هذه الدورات فحسب بل يتعدى ليكون هناك ورش عمل مستقبلا بهدف تطبيق الدراسات المختلفة على ارض الواقع وبالتالي يكون مدى الاستفادة منها بشكل اكبر وأشمل. يذكر ان دورة الاعلام الرياضي قد اقيمت على مدى يومين بقاعة المرجان في فندق “كراون بلازا ” وحاضر فيها د حسين المكيمي ود محسن العنزي وحضرها جميع الاعلاميين المرافقين لوفود المنتخبات المشاركة في بطولة الخليج التاسعة للناشئين اضافة الى المنسقين الاعلاميين العاملين سواء في الاندية الكويتية او اتحاد الكرة حيث لاقت رواجا وصدى طيبا من خلال طرح المحاضرين للعديد من الجوانب المتعلقة والمهام الخاصة بعمل المنسق الاعلامي سواء مع الاندية او المنتخبات.

مشاركة