الفرع السوري لحزب أوجلان يرفض الإنفصال ويعين زعيم شمر وناشطة رئيسين بالتناوب لمنطقة الجزيرة


الفرع السوري لحزب أوجلان يرفض الإنفصال ويعين زعيم شمر وناشطة رئيسين بالتناوب لمنطقة الجزيرة
قرار دولي بالإجماع يبيح عبور المساعدات الإنسانية الحدود دون موافقة الأسد
روما ــ بيروت
نيويورك ــ الزمان
أجاز مجلس الامن الدولي أمس للقوافل الانسانية المتوجهة الى سوريا بعبور الحدود الخارجية للبلاد من دون موافقة دمشق، ما سيسمح باغاثة اكثر من مليون مدني في مناطق تسيطر عليها المعارضة.
وتبنى المجلس قرارا في هذا المعنى باجماع اعضائه بمن فيهم روسيا والصين اللتان سبق ان عطلتا تبني اربعة مشاريع قرارات غربية منذ اندلاع النزاع السوري قبل اكثر من ثلاثة اعوام. عل صعيد اخر نفى صالح مسلم رئيس حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري الفرع السوري لحزب العمال الكردستاني برئاسة عبد الله اوجلان الذي يقضي مدة سجنه مدى الحياة في معتقل امرلي التركي وجود أي نيّة لدى الأكراد بالانفصال عن سورية، وشدد على ضرورة تعميم تجربة الإدارة الذاتية التي أقيمت في مناطق شمال شرق سورية. وتعقيباً على اختيار الإدارة الذاتية الكردية المؤقتة في سوريا حاكمين مشتركين لمقاطعة الجزيرة السورية نفى مسلّم، الرئيس المشترك لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري، بشكل مطلق وجود نيّة لأكراد سوريا بالانفصال، وقال في تصريح لوكالة آكي الإيطالية للأنباء ننفي بشكل مطلق وجود أي نيّة لدينا للانفصال، أخواننا العرب يعرفون هذا الشيء، والإدارة الذاتية التي أقمناها هي مثال لكل سوريا، ممكن أن يقتدي الباقين بها، وإن أصر السوريون علينا كي ننفصل فإننا لن ننفصل، ونحن أجبرنا على اتخاذ هذه الخطة لأن البديل كان الفراغ، ولم نرد للفراغ أن يكون موجوداً في هذه المناطق، ولذلك استعجلنا بتنفيذ هذا المشروع، وهو بالتأكيد جزء من سوريا المستقبل، وبكل جدّية نقول ذلك، وقطعاً لا يوجد لدينا نيّة انفصال . فيما اعلنت الإدارة الذاتية الكردية المؤقتة في سوريا قد أعلنت قبل يومين عن تنصيب حميدي دهام العاصي الجربا شيخ عشيرة شمر وهدية يوسف ناشطة سياسية كردية حاكمين مشتركين لمقاطعة الجزيرة السورية الحسكة لفترة أربع سنوات بعد أن أقرّ المجلس التشريعي في الإدارة الذاتية الكردية الترشيحات، ومن المفترض أن يمارس الحاكمان السلطة التنفيذية نيابة عن الشعب وفق العقد الاجتماعي
وشدد مسلّم على أن تجربة الإدارة الذاتية التي أقامها الاتحاد في مناطق بشمال وشرق سوريا هي جزء من سوريا المستقبل، وقال في أي حل سياسي للأزمة السورية ستكون الإدارات الذاتية هي الحل لسوريا، ويجب أن تُعمم التجربة ليكون هناك حكم ذاتي حسب المكونات وحسب إرادة الشعب ليستطيع كل سوري التعبير عن إرادته وعن نفسه وحريته، الإدارة الذاتية التي أعلناها هي جزء من سورية المستقبل وفق تأكيده
AZP01

مشاركة