الغضبان: قطاع الطاقة سيخضع لهيكلة وتغييرات تواكب التطوّر

338

الكهرباء توقّع عقداً مع سيمنز لتأهيل محطتي بيجي الغازيتين

الغضبان: قطاع الطاقة سيخضع لهيكلة وتغييرات تواكب التطوّر

بغداد –  الزمان

كشف نائب رئيس الوزراء وزير النفط ثامر الغضبان عن سلسلة إصلاحات وتغييرات في قطاع الطاقة خلال المدة المقبلة. وقال الغضبان خلال مؤتمر الطاقة الدولي امس ان (قطاع الطاقة سيشهد سلسلة من الإصلاحات وإعادة الهيكلة والتغييرات لجعله قطاعا مستداما)، وأضاف (نرصد التطورات التي تحدث في العالم على المستوى التكنلوجي وظهور مصادر اخرى للطاقة المتجددة ودورها المتنامي).

واعلنت شركة المنتجات النفطية نجاح خطة عاشوراء بتجهيز المواكب باكثر من 40 مليون لتر في كربلاء والنجف . وقال مدير عام الشركة كاظم مسير ياسين في بيان تلقته (الزمان) امس ان (خطة التوزيع تأتي انسجاما مع توجيهات الغضبان وان الكميات جهزت للمواكب عبر اليات الشركة والمحطات المتنقلة وتوزيع الادوار والمهام بين الجهات المعنية), مؤكدا ان (الكميات توزعت بين البنزين وزيت الغاز والنفط الابيض فضلا عن الغاز السائل و الاسطوانات المجهزة), ولفت الى (امتلاك الشركة لخبرات تراكمية في مثل هذه المناسبات) واضاف ان (الشركة من لحظة انتهاء زيارة العاشر من محرم بدأت تستعد لزيارة الاربعين ومشاركة اكثر من الف موظف في ادارة هذه الخطة والعمل على تنفيذها باعلى المستويات). من جانبه قال مدير فرع كربلاء للمنتجات النفطية حسين الخرسان  ان (الشركة جهزت المواكب بعشرة الاف لتر من البنزين ومليون لتر من النفط الابيض للافران والمخابز فضلا عن تجهيزها باكثر من ثمانية مليون لتر من زيت الغاز للمولدات وما شابه في حين وصل مستوى تجهيز المواكب بالغاز السائل لاكثر من عشرين الف اسطوانة وكلها بالاسعار الرسمية المدعومة), موضحا ان (جهود الشركة لم تقتصر على توزيع المنتجات النفطية فحسب وانما ساهمت في عملية تفويج الزائرين من والى كربلاء) منوها الى (مشاركة الشركة بمئة واربعين سيارة 74 منها لنقل الركاب باحجام مختلفة و 66 من سيارات الحمل باحجام مختلفة في ما بلغ مجموع الاليات العاملة في توزيع المنتجات اكثر من 500 الية منها 14 محطة توزيع متنقلة). بدوره قال مدير فرع النجف زيد المخزومي ان (الكميات الموزعة بين المواكب في المدينة والطريق الرابط بين كربلاء والنجف بلغت 10 ملايين لتر من البنزين و7 ملايين لتر من زيت الغاز ومليون لتر من البنزين المحسن مع 8  الاف اسطوانة غاز).

عقد تأهيل

من جهة اخرى ابرمت وزارة الكهرباء مع شركة سيمنز عقدا  لتأهيل محطتي بيجي الغازيتين الأولى والثانية. وقالت الوزارة في بيان امس إنه (ضمن فعاليات منتدى العراق للطاقة الذي انطلقت أعماله في فندق الرشيد وبحضور الوزير لؤي الخطيب وممثل رئيس الوزراء الغضبان ، أبرمت الوزارة عقداً مع ائتلاف شركتي سيمنز الالمانية وأوراسكوم المصرية لإعادة بناء وتأهيل محطتي بيجي الغازية الأولى والثانية في محافظة صلاح الدين وبواقع عشر وحدات توليدية فضلا عن تاهيل ونصب شبكات نقل الطاقة 400 كي.في و132 كي.في التابعة للمحطتين) لافتا الى ان (قيمة العقد بلغت مليارا وثلاثمائة وعشرين مليون دولار وبمدة إنجاز تدريجية 28 شهراً، وقد مثل الوزارة بتوقيع العقد مدير عام الشركة العامة لانتاج طاقة المنطقة الشمالية وليد خالد ومثل الشركة الالمانية المدير التنفيذي لقطاع الطاقة كريم امين و بحضور المدير العام التنفيذي جو كايزر). ونقل البيان عن الخطيب القول ان (هذا العقد ضمن الخطة التي أعدتها الوزارة لإعادة تأهيل قطاع الطاقة في العراق بشكل عام والمناطق المحررة على وجه الخصوص حيث سيتم اضافة 1690 ميكاواط إلى منظومة الانتاج بعد دخول هاتين المحطتين إلى الخدمة والتي تعرضتا للدمار من قبل داعش) مبينا ان (العقد هو باكورة المرحلة الثانية من الاتفاق المبرم مع سيمنز وستعقبه مجموعة من العقود الأخرى تشمل قطاعات الانتاج والنقل والتوزيع).

مشاركة