الغذائية تكشف عن إنشاء معمل لإنتاج فلتر السكائر

339

وزير الصناعة يزور الكندي والألبسة الجاهزة في الموصل

الغذائية تكشف عن إنشاء معمل لإنتاج فلتر السكائر

بغداد – الزمان

كشفت الشركة للمنتوجات الغذائية احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن عن الوصول الى مراحل متقدمة في انشاء معمل لإنتاج فلتر السكائر (الاصبع) في مصنع سكائر سومر والمستثمر من قبل شركة الجيكية. وافصح مصدر مخول في تصريح للمكتب الاعلامي في الوزارة تلقته (الزمان) امس عن (إكمال البنى التحتية للمعمل الذي يعد من المعامل المتطورة ذات منشأ بريطاني لشركة مولينز ووصول جميع المعدات اللازمة بطاقة انتاجية خمسة الاف فلتر بالدقيقة ماسيسهم في تقليل كلفة تصنيع السكائر)، مشيرا الى ان (صناعة السكائر ومن ضمنها الفلتر تخضع الى الفحوصات المختبرية اللازمة في مختبرات ذات تكنلوجيا حديثة ومتطورة)، مؤكدا ان (سكائر سومر بحلتها الجديدة اصبحت قادرة على منافسة المنتج المستورد بعد زيادة الانتاج نتيجة الاقبال الكبير عليها لتغطية طلبات السوق من سكائر عراقية ذات جودة عالية باستخدام أرقى انواع التبوغ الفرجينية وبمكننة حديثة ومتطورة).

وتواصل الشركة العامة للزجاج والحراريات استعداداتها للمباشرة بتنفيذ المشاريع الاستثمارية لاعادة عجلة الانتاج في معاملها. وقال مدير عام الشركة المهندس فؤاد حماد عنيزي في تصريح للمكتب الاعلامي في الوزارة أنه (تم إكمال كافة الاجراءات إستعدادا لدخول اكبر الشركات العالمية الرصينة في مجال الزجاج ووضع حجر الأساس سبعة مشاريع مهمة تشمل مشروع انتاج الزجاج المسطح ومشروع انتاج القناني والجرار ومشروع انتاج الالواح الزجاجية ومشروع انتاج القناني الطبية ومشروع انتاج الادوات الصحية السيراميكية ومشروع انتاج كاشي الارضيات السيراميكي ومشروع انتاج كاشي الجدران السيراميكي والتي من المؤمل الشروع بها قبل نهاية العام الحالي.

جولة ميدانية

واشار الى (جولته الميدانية للاطلاع على موقع المجمع السكني والوقوف على خطوات تقدم عملية استثمار معامل الحراريات ومنها معمل عالي الالومينا وموقف الشركة المتقدمة لاستثماره وموقع مشروع متوسط الالومينا والفقرات التي ستنفذ من خلال المبلغ المخصص لاستكماله على الخطة الاستثمارية للعام الجاري ومعمل السمنت الاسود المستثمر من قبل شركة الغربية والاستعدادات المطلوبة لتشغيله والمباشرة بالانتاج قريبا بعد ان يتم استلام حصة الوقود التشغيلية المخصصة وكذلك المساحة المخصصة لمشروع الطابوق القرميدي المؤمل اعلانه للاستثمار قريبا). وفي إطار جولاته الميدانية  وزياراته التفقدية للمصانع التابعة للوزارة في محافظة نينوى اجرى الخباز زيارة تفقدية إلى كل من مصنع الكندي ومصنع الألبسة الجاهزة في الموصل.

حيث أوصى وخلال تجواله في الورش الإنتاجية ومختبرات مصنع الكندي بضرورة بذل جهود مضاعفة للارتقاء بمستوى الأداء ودعم مؤسسات الدولة في المحافظة من خلال تقديم مختلف الخدمات وتوفير منتجات مهمة للبلد والمواطن  في ظل جائحة كورونا ، مؤكدا دعمه الكامل لتذليل المعوقات وتوفير الاحتياجات والمتطلبات اللازمة لتفعيل عمل وأنشطة المصنع. كما واطلع خلال زيارته إلى مصنع الألبسة الجاهزة في الموصل على مراحل الاعمار الجارية في المصنع والجهود المستنفرة  لانتاج مستلزمات الوقاية من وباء كورونا كالكمامات والبدلات الوقائية ومختلف المنتجات الطبية ، مثمنا هذه الجهود وداعيا إلى تكاتف الجميع لجعل المصنع مرفقا صناعيا مهما له دوره الفاعل في خدمة المجتمع والمواطن الموصلي.

 وعلى هامش الزيارة التقى الوزير بموظفي مصنع الكندي ومصنع الألبسة الجاهزة واستمع الى طلباتهم وشكاواهم ووجه سيادته بتذليل وحسم الطلبات التي تقع ضمن اختصاص دوائر  الوزارة وصلاحياتها فيما وجه بتشكيل لجان في كل الشركات تأخذ على عاتقها شرح وايضاح عائدية الطلبات الخاصة بموظفي هذه الشركات لغرض حلها. واعلنت الشركة العامة لصناعة السيارات والمعدات احدى شركات وزارة الصناعة والمعادن عن زيارة وفد غرفة صناعة بابل لبحث التعاون المشترك.

 وتجول الوفد الزائر في مخزن إنتاج الجاهز ومعرض الآليات والمعدات وناقش امكانية التعاون لتسويق منتجات الشركة حيث اكد رئيس غرفة صناعة بابل محمد عمران الطائي ان (هذه الزيارة ستكون بداية لعقد اولي يضمن تسويق كافة منتجات الشركة إلى جميع المحافظات وبضمانات الشركة العراقية للكفالات المصرفية التي تضمن أموال الآليات والمعدات وجميع المنتجات الاخرى وتتكفل بها اذ تعتبر هذه الطريقة من الطرق المستخدمة حديثاً في التسويق والبيع والتي تؤمن وتضمن التسويق الآمن للمنتجات الوطنية)، فيما اكد معاون مدير عام الشركة حسين أحمد محمود ان (الشركة حريصة وجادة في اي تعامل مهني حقيقي رصين وقانوني يضمن حقوق جميع الأطراف بما يخدم المصلحة العامة والصناعة الوطنية)، مشيرا الى ان (لدى الشركة كل الإمكانيات والطاقات لتجهيز كافة المحافظات والمؤسسات الحكومية وتلبية كافة احتياجاتهم من المعدات والآليات وبمواصفات عالمية).

مشاركة