العراق يناقش مع مصر والأردن متابعة خطوات تنفيذ الربط الكهربائي

الأعرجي والسفير القطري يؤكّدان أهمية التعاون في دعم إستقرار المنطقة

العراق يناقش مع مصر والأردن متابعة خطوات تنفيذ الربط الكهربائي

بغداد – الزمان

نيويورك -مرسي ابو طوق

ناقش وزير الخارجية فؤاد حسين خلال الاجتماع الثلاثي مع نظيريه المصري والأردني في نيويورك، مُتابعة تنفيذ مشاريع الربط الكهربائيّ.

وقالت الوزارة في بيان تلقته (الزمان) امس إن (اجتماعا ضم حسين مع نظيريه المصري سامح شكري والأردني أيمن الصفديّ، على هامش أعمال الدورة 76 للجمعيّة العامة للأمم المتحِدة في نيويورك، لدفع مسار التعاون بين الدول الثلاث الشقيقة والتشاور بشأن القضايا التي تحظى بالاهتمام المُشترَك)، وأشاد الاجتماع (بآلية العمل المُعتمدة وبما ينعكس بشكل إيجابيّ مع الدول الثلاث)، مُعربين عن (دعمهم وتمنياتهم بالنجاح للانتخابات المُزمعُ إجراؤها في العراق خلال شهر تشرين الأول المُقبل)، مؤكدين (أهميّة البدء بإنجاز المشاريع المُتفق عليها في مجال الاقتصاد والطاقة والكهرباء، ووضع جدول زمنيّ لتنفيذ تلك المشاريع، مع ضرورة تحديد جهات المتابعة وبما يخدم ويحقق مصالحها على الصعد كافة)، وتابع ان (الاجتماع تناول آخر التطورات والمُستجدات على الساحة الإقليميَّة، والدوليّة وانعكاساتها على المنطقة)، مشددين على (ضرورة تهيئة أرضيّة إيجابيّة مشترَكة لتطوير العلاقات بين دول المنطقة). وأتفق حسين مع نظيره القبرصي نيكوس خريستودوليديسن، على مذكرة تفاهم لاعفاء حاملي جوازات السفر الدبلوماسية والخدمة والخاصة من تأشيرات الدخول إلى كلا البلدين.وذكر البيان ان (حسين التقى خريستودوليديسن على هامش أعمال الدورة 76  للجمعيّة العامة للأمم المُتحِدة في نيويورك، وجرى خلال اللقاء بحث واستعراض التطورات والمُستجدات الإقليميّة والدولية وانعكاساتها على السلّم والأمن الدولييّن، وتطرقا إلى العلاقات الثنائيَّة بين البلدين وسُبُل تطويرها في الجوانب السياسية والاقتصادية والثقافية).

مذكرة تفاهم

مبينا ان (الجانبين اكدا أهميّة تنسيق المواقف في المواضيع ذات الاهتمام المشترك المطروحة في المُنظمات الدولية، ووقع الجانبين على مُذكرة تفاهم لاعفاء حاملي الجوازات السفر الدبلوماسيّة والخدمة والخاصة من تأشيرات الدخول إلى كلا البلدين لغرض تسهيل وتبادل الزيارات بين البلدين وبما يخدم مصالحهما المُشترَكة). كما استقبل حسين، وزير خارجية بولندا زبيغنيف راو، على هامش اجتماعات الجمعيّة في نيويورك. واشار البيان الى انه (جرى خلال اللقاء بحث سير العلاقات الثنائيَّة بين بغداد ووارشو، وسُبُل تعزيز التعاون المُشترَك بين البلدين في المجالات كافة)، وأعرب حسين عن سعادته بهذا اللقاء، مُشيراً إلى (الجُهُود التي يُبذلها العراق وبما يسهم في تعزيز السلّم والأمن الإقليمييّن والدولييّن لأنَّ استقرار أمن المنطقة واستتباب الأمن فيها سينعكس بشكل إيجابيّ على السلّم والأمن في العراق)، وأضاف البيان ان (الوزيرين ناقشا تنسيق الجُهُود وتعزيز التعاون بين البلدين من أجل الحد من الهجرة الغير شرعية)، وأكَّد حسين ان (العراق اضطلع بكامل مسؤولياته في الحد من هذه الظاهرة)،  مُضيفاً (وجود مجاميع إجراميّة تستغل بعض المواطنيّن من أجل تهريبهم مقابل مبالغ طائلة)، وتابع ان (العراق اتخذ العديد من الخطوات لوقف الهجرة)، داعياً البلدان المعنية إلى (أهميّة الاضطلاع بمسؤولياتها، وضرورة التعامل مع المواطنيّن العراقيين العالقين على الحدود بشكل إنساني ولائق، وعدم استخدام أي إجراء تعسفي أو قسريّ ضدهم).

من جانبه ،أشاد راو بـ(الدور المُحوريّ والحيويّ الذي بدأ العراق يلعبهُ في منطقة الشرق الأوسط من خلال المُبادرات الهادفة لحل النزاعات والخلافات بين الدول الإقليميّة في المنطقة)، مؤكداً (دعم بلاده لسيادة ووحدة العراق)، معرباً عن (تطلعه لتعزيز العلاقات الاقتصاديّة بين البلدين).

تعاون ثنائي

في غضون ذلك ، أكد مستشار الأمن القومي قاسم الأعرجي، أهمية التعاون الثنائي بين العراق وقطر دعماً لأمن واستقرار المنطقة.وذكر بيان تلقته (الزمان) امس ان (الأعرجي، استقبل بمكتبه السفير القطري لدى بغداد خالد بن حمد السليطي، وجرى بحث الأوضاع السياسية والأمنية على الصعيدين الإقليمي والدولي وسبل تعزيز العلاقات الأخوية بين البلدين بما يخدم مصلحة البلدين والشعبين الشقيقين)، وأعرب الأعرجي عن سعادته باللقاء، مثمنا (مواقف قطر الشقيقة الداعمة لاستقرار وأمن المنطقة)،  وشدد على (أهمية التعاون الثنائي في القضايا التي تخدم أمن واستقرار المنطقة).

مشاركة