العراق ولبنان يتطلّعان إلى توثيق التعاون في شتى المجالات

 

 

 

العراق ولبنان يتطلّعان إلى توثيق التعاون في شتى المجالات

بغداد – ندى شوكت

يتطلع العراق ولبنان الى توثيق اواصر التعاون في المجالات الاقتصادية والتجارية ، فضلا الاستفادة من تجارب البلدين في ما يتعلق بالقضايا ذات الاهتمام المشترك. وقال بيان تلقته (الزمان) امس ان (رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي استقبل في القصر الحكومي نظيره اللبناني نجيب ميقاتي والوفد المرافق له، الذي وصل الى بغداد امس في زيارة رسمية ،بحثت سبل تعزيز التعاون بين العراق ولبنان، وتنسيق المواقف الثنائية في ما يتعلق بالقضايا الإقليمية والدولية والقضايا ذات الاهتمام المشترك)، واكد الكاظمي خلال ترحيبه بالوفد الزائر ،( أهمية تعميق العلاقات الثنائية بين البلدين بما يخدم الشعبين الشقيقين)، واضاف ان (العراق يتطلع إلى توثيق أواصر التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري مع لبنان، فضلاً عن تعزيز التنسيق في المجال الأمني ومكافحة الإرهاب وتجفيف منابعه).

من جانبه ، أشاد ميقاتي (بالمواقف العراقية المساندة للشعب اللبناني، وبالخطوات التي نجح بها العراق إقليمياً في تعزيز سياسة التهدئة، وتغليب لغة الحوار والتواصل البناء). وتلقى الكاظمي ،اتصالاً هاتفياً من نظيره الإسباني بيدرو سانشيز، جرى خلاله بحث العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تعزيز التعاون المشترك وذكر البيان ان (الطرفين بحثا خلال الاتصال ، تعزيز التعاون بين العراق وأسبانيا في قطاعات الأمن والاقتصاد والصناعة والثقافة والاستثمار ، فضلاً عن مكافحة الإرهاب وجذور التطرّف)، وأعرب الكاظمي عن (تقدير العراق حكومة وشعباً لما قدّمته إسبانيا من تسهيلات خلال أزمة جائحة كورونا)، بدوره ، اشاد سانشيز (بالإصلاحات الاقتصادية والإدارية التي أنجزتها حكومة السيد الكاظمي، في وقت قياسي، وما تجسد في الورقة البيضاء التي قدمتها الحكومة كمنهاج في هذا المجال)

مشاركة