العراق‭ ‬يتسلم‭ ‬وجبة‭ ‬من‭ ‬داعش‭ ‬وتنظيم‭ (‬قسد‭): ‬ليس‭ ‬لدينا‭ ‬اتفاق‭ ‬لتسليمهم

622

بغداد‭ – ‬بيروت‭ – ‬الزمان‭ ‬

اعلن مصدر أمني، الجمعة، عن استلام السلطات العراقية وجبة جديدة من عناصر تنظيم داعش المعتقلين لدى قوات سوريا الديمقراطية.

ونقلت روسيا اليوم عن المصدر قوله، ان «الفرقة الثامنة في الجيش العراقي استلمت ما لا يقل عن 200 عنصر من تنظيم داعش من قوات سوريا الديمقراطية»، مبينا أنه «من المتوقع أن تكون مع هذه الوجبة من بعض عوائل مسلحي التنظيم». وأضاف المصدر، «العناصر نقلوا إلى قاعدة عسكرية، ومن ثم سيتم ترحيلهم إلى العاصمة بغداد للتحقيق معهم ومحاكمتهم»

ربرغم ذلك ، نفى المتحدث الرسمي باسم دائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا «كوردستان سوريا»، كمال عاكف، وجود أي اتفاق مع الجانب العراقي فيما يتعلق بموضوع معتقلي تنظيم داعش وعوائلهم الموجودين لدى الإدارة الذاتية. وقال عاكف، في بيان، إن «بعض المواقع والجهات الإعلامية تداولت خبر عقد اتفاقٍ مع الجانب العراقي فيما يتعلق بموضوع معتقلي تنظيم داعش وعوائلهم الموجودين لدى الإدارة الذاتية». وأضاف عاكف: «في الوقت الذي نؤكد عدم صحة هذه الأخبار، فإننا نعلن وبشكل رسمي عن لقاء تم بين وفد رسمي من حكومة الجمهورية العراقية، ودائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا».

وتابع المتحدث الرسمي باسم دائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، أنه «تم التباحث حول وضع اللاجئين العراقيين المدنيين الموجودين في مناطق الإدارة منذ سنوات، والذين يزيد عددهم عن 30 ألف لاجئ، والذين لا صلة لهم بتنظيم داعش الإرهابي».

مشيراً إلى أن «هؤلاء اللاجئين موزعون بين مخيم الهول ومناطق أخرى من مناطق الإدارة الذاتية، وفي إطار التباحث سجّل ما يقارب 400 شخص، بينهم أطفال ونساء، من الذين يودون العودة إلى العراق طوعاً».

كما لفت عاكف إلى أن «الوفد الزائر استلم قائمة الأسماء، أما الذين لم يبادروا بالتسجيل، فلن يكون هناك أي ضغط عليهم، ويتم التعامل معهم من قبل الإدارة الذاتية وفق العهود والمواثيق الدولية».

وكانت تقارير صحفية قد أفادت، أمس الخميس، بتوصل الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا إلى اتفاق مع السلطات العراقية لإعادة نحو 31 ألف عراقي من مخيمات شمال شرق سوريا، إلى بلدهم، فيما كشف مسؤول عراقي أنهم سينقلون إلى مخيم خاص، وبينهم عدد من عائلات مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية «داعش»، وهو ما تنفيه دائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.

مشاركة