العراقية لـ الزمان إجراءات المالكي لا تخيفنا

514


العراقية لـ الزمان إجراءات المالكي لا تخيفنا
القوات الحكومية تبدأ إزالة الحواجز الأمنية في بغداد من منزل علاوي
الأحزاب الكردية تدعم البارزاني والتحالف الوطني يرفض دعوته للتشاور حول أزمة العراق
لندن ــ نضال الليثي
بغداد ــ كريم عبدزاير
أربيل ــ الزمان
بدأت القوات الامنية الحكومية بإزالة الحواجز الكونكريتية في بغداد من منزل رئيس القائمة العراقية اياد علاوي. فيما قال محافظ بغداد صلاح عبدالرزاق ان رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي أوصى بفتح 50 من شوارع وطرق العاصمة العراقية المغلقة خلال فترة لا تتجاوز 45 يوما، اذ ان العمل جار على وضع الخطط المناسبة والاجراءات الامنية الاحترازية لفتح هذه الشوارع. من جانبها قالت ميسون الدملوجي الناطق الرسمي باسم القائمة العراقية لـ الزمان حول ازالة الحواجز ان هناك محاولات رخيصة للمساس بأمن علاوي من الجهات التي تستهدفه. وقالت ان هذا العمل جاء بعد انتهاء زيارة المالكي الى طهران.
واضافت الدملوجي ان الاولى بالمالكي رفع الحواجز الامنية عن مقرات حزب الدعوة الذي يترأسه وعن مقر اقامته داخل المنطقة الخضراء المحصنة. واكدت الدملوجي ان هذا يندرج ضمن محاولات إخافة علاوي من الاغتيال. واوضحت ان علاوي سيعود الى بغداد قريبا. على صعيد آخر قالت الدملوجي ان 14 حزبا كردياً اصدرت بيانا في السليمانية قالت فيه انها لن تقبل بعودة الدكتاتورية الى العراق. ولفت عبدالرزاق الى ان رئيس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي اوصى بفتح 50 من شوارع وطرق العاصمة العراقية المغلقة خلال فترة لاتتجاوز 45 يوماً، اذ ان العمل جار على وضع الخطط المناسبة والاجراءات الامنية الاحترازية لفتح هذه الشوارع.
من جانبه بحث رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني مع نوشيروان مصطفى الاوضاع في اقليم كردستان والازمة السياسية في العراق.
على صعيد متصل بحث الرئيس العراقي جلال الطالباني مع رئيس القائمة العراقية اياد علاوي في اربيل امس الثلاثاء السبل الكفيلة بإخراج العراق من المشكلات والأزمات التي تواجه العملية السياسية بالبلاد. وقال بيان رئاسي عراقي ان الطالباني بحث مع علاوي في اربيل جملة من القضايا الساخنة على الساحة العراقية والسبل التي يمكن ان تتفق عليها الاطراف السياسية والكفيلة بإخراج البلد من المشكلات والازمات التي تواجه العملية السياسية . ونقل البيان عن الطالباني تأكيده على اهمية البحث عن المشتركات بين الاطراف والكتل السياسية لتسهيل وضع الحلول للمشاكل والمعوقات والخروج باتفاق وطني شامل ، مشدداً على ضرورة السير نحو تضييق مساحة الخلافات وتوسيع رقعة التفاهمات وتوطيد جسر العلاقات الاخوية والوطنية بين عموم المكونات والاطراف السياسية.
وذكر أن علاوي أكد من جانبه على ضرورة مواصلة الدور الذي يقوم به الطالباني بـ العملية السياسية الديمقراطية وفي بناء الدولة العراقية .
وقالت الدملوجي لـ الزمان ان العراقية لن تشارك في اجتماعات اللجنة التحضرية لمؤتمر الحوار الوطني التي عقدت حتى الآن 7 اجتماعات من دون ان تتفق على جدول اعمال لها.
من جانبه وجه البارزاني دعوة لزعماء العراق بالمشاركة في اجتماع يعقد في اربيل مطلع الشهر المقبل للتداول في الازمة، فيما رفض التحالف الوطني هذه الدعوة وقال انه لا بديل عن مؤتمر الحوار الوطني.
في وقت نفى التيار الصدري ترشيحه أحد قيادييه لخلافة رئيس الوزراء نوري المالكي، فيما دعا رئيس اقليم كردستان العراق مسعود البارزاني التيار الى جلسة تشاورية في أربيل للبحث عن مخرج للأزمة السياسية في البلاد.
وقال رئيس الهيئة السياسية في التيار الصدري كرار الخفاجي، في بيان امس، انه لا صحة لترشيح القيادي في التيار النائب الأول لرئيس مجلس النواب قصي السهيل، بديلاً عن المالكي لرئاسة الوزراء.
/4/2012 Issue 4183 – Date 25 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4183 التاريخ 25»4»2012
AZP01

مشاركة