الصين‭ ‬تدعو‭ ‬المتعافين‭ ‬من‭ ‬كورونا‭ ‬إلى‭ ‬التبرع‭ ‬بالبلازما‭ ‬للعلاج

388

البحث‭ ‬عن‭ ‬مئات‭ ‬من‭ ‬ركاب‭ ‬سفينة‭ ‬نزلوا‭ ‬في‭ ‬كمبوديا‭ ‬بعد‭ ‬اكتشاف‭ ‬إصابة‭ ‬أحدهم‭ ‬

بكين‭-‬بنوم‭ ‬بنه‭ ‬‭-(‬أ‭ ‬ف‭ ‬ب‭)‬‭ ‬‭-‬‭ ‬طلبت‭ ‬السلطات‭ ‬الصحية‭ ‬في‭ ‬الصين‭ ‬الاثنين‭ ‬من‭ ‬الأشخاص‭ ‬الذين‭ ‬تعافوا‭ ‬من‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭ ‬المستجد‭ ‬التبرع‭ ‬بدمهم‭ ‬بهدف‭ ‬استخراج‭ ‬البلازما‭ ‬منه‭ ‬لاستخدامها‭ ‬في‭ ‬علاج‭ ‬مرضى‭ ‬لا‭ ‬يزالون‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬خطرة‭. ‬وتسابق‭ ‬مختبرات‭ ‬الأدوية‭ ‬الوقت‭ ‬لتطوير‭ ‬علاج‭ ‬ولقاح‭ ‬للفيروس‭ ‬الذي‭ ‬أصاب‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬70500‭ ‬وأودى‭ ‬بأكثر‭ ‬من‭ ‬1770‭ ‬شخصاً‭ ‬في‭ ‬الصين‭. ‬ويحتوي‭ ‬بلازما‭ ‬المصابين‭ ‬السابقين‭ ‬بفيروس‭ ‬كوفيد-19‭ ‬على‭ ‬أجسام‭ ‬مضادة‭ ‬يمكن‭ ‬استخدامها‭ ‬لخفض‭ ‬عدد‭ ‬الفيروسات‭ ‬في‭ ‬أجسام‭ ‬من‭ ‬هم‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬خطيرة،‭ ‬وفق‭ ‬ما‭ ‬اكد‭ ‬مسؤول‭ ‬في‭ ‬اللجنة‭ ‬الصحية‭ ‬الوطنية‭ ‬في‭ ‬مؤتمر‭ ‬صحافي‭. ‬وأعلن‭ ‬غيو‭ ‬يانهونغ‭ ‬‭”‬أطلب‭ ‬ممن‭ ‬تعافوا‭ ‬ان‭ ‬يتبرعوا‭ ‬بالبلازما‭. ‬عبر‭ ‬قيامهم‭ ‬بذلك،‭ ‬يعيدون‭ ‬الأمل‭ ‬لمن‭ ‬هم‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬خطرة‭”‬‭.‬

وأشارت‭ ‬سون‭ ‬يانرونغ‭ ‬من‭ ‬المركز‭ ‬البيولوجي‭ ‬في‭ ‬وزارة‭ ‬العلوم‭ ‬والتكنولوجيا‭ ‬إلى‭ ‬أنه‭ ‬تم‭ ‬نقل‭ ‬البلازما‭ ‬إلى‭ ‬11‭ ‬مريضاً‭ ‬في‭ ‬ووهان،‭ ‬بؤرة‭ ‬المرض،‭ ‬الأسبوع‭ ‬الماضي‭.‬

وأضافت‭ ‬‭”‬عاد‭ ‬أحدهم‭ ‬إلى‭ ‬بيته،‭ ‬وآخر‭ ‬بات‭ ‬قادراً‭ ‬على‭ ‬النهوض‭ ‬والسير،‭ ‬والآخرون‭ ‬على‭ ‬طريق‭ ‬الشفاء‭”‬‭.‬

تأتي‭ ‬هذه‭ ‬الدعوة‭ ‬غداة‭ ‬إعلان‭ ‬مختبر‭ ‬رسمي‭ ‬حصوله‭ ‬على‭ ‬نتائج‭ ‬إيجابية‭ ‬لاختبارات‭ ‬سريرية‭ ‬أجريت‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الإطار‭ ‬في‭ ‬مستشفى‭ ‬في‭ ‬ووهان‭. ‬وأكدت‭ ‬مجموعة‭ ‬‭”‬تشاينا‭ ‬بايوتيك‭”‬‭ ‬في‭ ‬منشور‭ ‬على‭ ‬شبكة‭ ‬‭”‬وي‭ ‬تشات‭”‬‭ ‬للتواصل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬أن‭ ‬مرضى‭ ‬خضعوا‭ ‬لعمليات‭ ‬نقل‭ ‬بلازما‭ ‬‭”‬تحسنت‭ ‬حالهم‭ ‬خلال‭ ‬24‭ ‬ساعة‭”‬‭. ‬وأوضحت‭ ‬سون‭ ‬‭”‬أظهرت‭ ‬تجارب‭ ‬سريرية‭ ‬أن‭ ‬نقل‭ ‬البلازما‭ ‬‭(‬من‭ ‬المرضى‭ ‬المتعافين‭)‬‭ ‬غير‭ ‬خطير‭ ‬وفعال‭”‬‭.‬

وذكر‭ ‬المسؤول‭ ‬في‭ ‬مستشفى‭ ‬بكين‭ ‬الجامعي‭ ‬وانغ‭ ‬كيكيانغ‭ ‬أن‭ ‬المتبرعين‭ ‬بالبلازما‭ ‬سيخضعون‭ ‬لفحص‭ ‬مسبق‭ ‬للتأكد‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬غير‭ ‬الممكن‭ ‬أن‭ ‬ينقلوا‭ ‬الفيروس‭.‬

وأضافت‭ ‬‭”‬نستخرج‭ ‬البلازما‭ ‬فقط‭”‬،‭ ‬موضحةً‭ ‬أن‭ ‬‭”‬المكونات‭ ‬الأخرى‭ ‬للدم،‭ ‬بينها‭ ‬الكريات‭ ‬الحمر‭ ‬والصفائح‭ ‬الدموية،‭ ‬ستعاد‭ ‬إلى‭ ‬المتبرعين‭”‬‭. ‬فيما‭ ‬تبحث‭ ‬الشركة‭ ‬المشغلة‭ ‬للسفينة‭ ‬السياحية‭ ‬الأميركية‭ ‬‭”‬ويستردام‭”‬‭ ‬الاثنين‭ ‬عن‭ ‬مئات‭ ‬المسافرين‭ ‬الذين‭ ‬كانوا‭ ‬على‭ ‬متنها‭ ‬وسُمح‭ ‬لهم‭ ‬بالنزول‭ ‬الأسبوع‭ ‬الماضي‭ ‬في‭ ‬كمبوديا،‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬ثبُتت‭ ‬إصابة‭ ‬راكبة‭ ‬بفيروس‭ ‬كورونا‭ ‬المستجدّ،‭ ‬وذلك‭ ‬لمحاولة‭ ‬منع‭ ‬انتشار‭ ‬الوباء‭. ‬وتعمل‭ ‬شركة‭ ‬‭”‬هولاند‭ ‬أميركا‭”‬‭ ‬المالكة‭ ‬للسفينة‭ ‬‭”‬بتنسيق‭ ‬وثيق‭”‬‭ ‬مع‭ ‬حكومات‭ ‬عدة‭ ‬ومنظمة‭ ‬الصحة‭ ‬العالمية‭ ‬ومراكز‭ ‬فحوص‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬‭”‬للتحقيق‭ ‬وتتبّع‭ ‬الأشخاص‭ ‬الذين‭ ‬قد‭ ‬يكونوا‭ ‬تفاعلوا‭”‬‭ ‬مع‭ ‬السائحة‭ ‬المصابة‭.‬

وبعد‭ ‬أن‭ ‬رفضت‭ ‬دول‭ ‬آسيوية‭ ‬عدة‭ ‬استقبالهم‭ ‬خشية‭ ‬من‭ ‬فيروس‭ ‬كورونا‭ ‬المستجدّ،‭ ‬سُمح‭ ‬لركاب‭ ‬السفينة‭ ‬البالغ‭ ‬عددهم‭ ‬1455‭ ‬شخصاً‭ ‬بالرسو‭ ‬الخميس‭ ‬في‭ ‬مرفأ‭ ‬سيهانوكفيل‭ ‬في‭ ‬جنوب‭ ‬كمبوديا،‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬رحّب‭ ‬به‭ ‬الرئيس‭ ‬الأميركي‭ ‬دونالد‭ ‬ترامب‭ ‬إذ‭ ‬كان‭ ‬على‭ ‬متن‭ ‬السفينة‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬المواطنين‭ ‬الأميركيين‭.‬

ونزل‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬1200‭ ‬سائح‭ ‬من‭ ‬السفينة‭ ‬في‭ ‬الأيام‭ ‬اللاحقة‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬خضع‭ ‬بعضهم‭ ‬لفحص‭ ‬طبي‭ ‬سريع‭.‬

واستقبل‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬هون‭ ‬سين‭ ‬أول‭ ‬من‭ ‬نزل‭ ‬من‭ ‬السفينة‭ ‬شخصياً‭ ‬وسخر‭ ‬من‭ ‬‭”‬مرض‭ ‬الخوف‭”‬‭ ‬مؤكداً‭ ‬أنه‭ ‬لم‭ ‬يتمّ‭ ‬رصد‭ ‬أي‭ ‬إصابة‭ ‬على‭ ‬متن‭ ‬السفينة‭.‬

إلا‭ ‬أنه‭ ‬ثبُتت‭ ‬إصابة‭ ‬إحدى‭ ‬الركاب‭ ‬الأميركيين‭ ‬وهي‭ ‬امرأة‭ ‬تبلغ‭ ‬83‭ ‬عاماً‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬عادت‭ ‬عبر‭ ‬الطائرة‭ ‬إلى‭ ‬منزلها‭ ‬في‭ ‬ماليزيا‭.‬

مشاركة