الصقور تراهن على سلاح الضيافة والرجاء يريدها بيضاوية

بغداد – صلاح عبد المهدي

 على بعد ساعات من الان يحتضن ملعب فرانسوا حريري مواجهة الذهاب بين فريقي القوة الجوية وضيفه الرجاء البيضاوي المغربي في ذهاب الدور ربع النهائي لبطولة كاس الاتحاد العربي، (الزمان الرياضي) تابعت ما يدور داخل اروقة الفريقين الشقيقين وخرجت بهذه الحصيلة :

 تاهب جوي

  لا حديث يدور داخل وكر الصقورحاليا الا عن المهمة المرتقبة في الاستحقاق العربي حيث هناك اجماع بان وجود الفريق ضمن افضل ثمانية اندية تخوض غمار بطولة كاس الاتحاد العربي يمثل علامة مشرقة في مسيرة النادي العريق بانتظار اجتياز حاجز الدور ربع النهائي والانتقال الى المربع الذهبي رغم التسليم بصعوبة المهمة لاسيما وان الخصم هو الرجاء البيضاوي المغربي الذي يعد احد الاندية القوية والمعروفة على صعيد قارة افريقيا كما يعده الكثيرون المرشح الاقوى لاحراز لقب البطولة في ضوء مستواه الفني العالي وتوليفته البشرية التي تضم الكثير من العناصر المتميزة من دوليين ومحترفين كما يحسب له انه ازاح عن طريقه في الدور الاول منافسه البنزرتي التونسي العنيد برباعية نظيفة مهدت لتفوقه في النتيجة النهائية عقب خسارته ايابا بهدفين مقابل هدف واحد.

 مباراة الذهاب

 سيخوض القوة الجوية مباراة الغد على اديم ملعب فرانسو حريري بمحافظة اربيل والذي اعتاد على استقبال مباريات الاندية العراقية المشاركة في البطولات العربية والقارية على خلفية الحظر المفروض على اقامة المباريات الرسمية في ملاعب بغداد والمحافظات الاخرى، وينظر الجويون الى المباراة المرتقبة بعين الاهتمام كونها تمثل فرصة مثالية للخروج بنتيجة ايجابية بالافادة من سلاحي الارض والجمهور وذلك للتخفيف من ضغوط مباراة الاياب التي ستجري في مجمع محمد الخامس بالدار البيضاء مساء السابع والعشرين من الشهرالحالي وبالفعل بدا التحضير لمباراة الذهاب بما يمكن ان يقود اصحاب القمصان الزرق لتقديم عرض جيد يعكس مكانة الفريق الكبيرة وتاريخه العريق وانجازاته على خارطة كرة القدم العراقية.

 الفوز على الظاهرية

 وكان فريق القوة الجوية قد تاهل الى دور الثمانية في الاستحقاق العربي بعد ان تجاوز في الدور الاول للبطولة منافسه شباب الظاهرية الفلسطيني رواحا ومجيئا حيث انتهت مباراة الذهاب التي ضيفها ملعب فرانسو حريري في السابع والعشرين من تشرين الثاني الماضي لصالح الصقور بثلاثة اهداف دون رد تناوب على تسجيلها اللاعبون علي سعد في الحصة الاولى وهمام طارق وحمادي احمد في الحصة الثانية ثم جدد الفريق فوزه في مباراة الاياب التي جرت بمدينة الخليل الفلسطينية مساء الخامس من كانون الاول ولكن بهدف متاخر حمل امضاء هداف الفريق حمادي احمد في الوقت بدل الضائع من تلك المباراة العصيبة التي خاضها الصقور بغياب مدربهم ايوب اوديشو وعدد من لاعبيه على خلفية عدم منحهم تاشيرة الدخول الى الاراضي الفلسطينية من قبل سلطات الاحتلال الاسرائيلي، ورغم ان الفريق الفلسطيني قد غادر البطولة الا ان تلك المباراة تحولت الى مهرجان احتفالي كبير باعتبارها الاولى على مستوى الاندية العربية التي تقام على ارض فلسطين لذلك حظيت بكل هذا الاهتمام الذي توّج باستقبال الرئيس الفلسطيني محمود عباس لوفد القوة الجوية واشادته بالاصرار العراقي على اللعب في فلسطين.

 الخبرة الافريقية

 ادارة الصقور لم تدع الوقت يمر دون ان تعزز فريقها بعدد من العناصر الجديدة لسد النقص الحاصل في بعض المراكز وفي هذا الاطار لم تجد بدا من ركوب موجة استقطاب المحترفين الاجانب فاختارت الاستعانة بالخبرة الافريقية حيث وقعت ثلاثة عقود اولها مع المهاجم الكاميروني ماكاجي بوكار القادم من نادي فيلدا يونايتد الماليزي بعد ان سبق له الاحتراف في النهضة العماني وفاشاش المجري، اما المحترف الثاني فهو الكاميروني الاخر جون باول ناديك الذي يلعب بمركز الدفاع وسبق له الاحتراف في ملاعب لاتفيا والصين وقبرص فيما قدم المحترف الثالث من غينيا الاستوائية وتحديدا من نادي الفهود واسمه ممادو كوناتيه الذي يلعب بمركز صانع الالعاب فضلا على ان ادارة الصقور نجحت في استقطاب المهاجم الدولي مصطفى كريم الذي يعد قوة مضافة تعزز وجود هداف الدوري الماضي حمادي احمد والمنتقل من الزوراء علي سعد الا ان احدا لايستطيع الجزم بان هذه الاسماء ستشارك في مباراة الغد او لا، ويتطلع الجويون لمشاركة الثنائي الدولي حمادي احمد وهمام طارق بعد وصولهما الى اربيل مباشرة من الامارات عقب خوضهما مباراة العراق واندونيسيا في تصفيات كاس اسيا.

 المركز السادس

 ويحتل الجوية المركز السادس في دوري النخبة للموسم الحالي بانتهاء الجولة رقم 12 بعد ان لعب عشر مباريات فقط فاز بنصفها وتعادل بمباراتين وخسر في ثلاث جامعا 17 نقطة، وسجل لاعبو الفريق 17 هدفا مقابل 15 كرة دخلت مرماهم ويحتفظ الفريق بمباراتين مؤجلتين سيخوضهما لاحقا امام فريقي اربيل ونفط الجنوب.

 والحقيقة تعددت مصادر الخطر بالفريق حيث سجل اهدافه عشرة لاعبين يتصدرهم حمادي احمد بخمسة اهداف تاركا خلفه اللاعب الواعد بشار رسن وزميله اكرم حميد بهدفين ثم هدف واحد لكل من مثنى خالد وهيثم كاظم وهمام طارق ومحمد عبد الزهرة وعلي عبد الجبار وعلي سعد فضلا على المحترف الكاميروني ماكاجي بوكار.

 الرجاء في سطور

 اسس نادي الرجاء البيضاوي في عام 1949 بمدينة الدار البيضاء وزيه الرسمي الاخضر – الابيض – الاخضر وملعبه يسمى (المركب الرياضي محمد الخامس) وهو اول نادي مغربي يشارك في بطولة العالم للاندية والتي ضيفتها البرازيل في عام 2000.

 الانجازات

 بطولة المغرب : 1987 – 1994 – 1996 – 1997 – 1998 – 1999 – 2000 – 2001 – 2004 – 2009 – 2011.

 كاس العرش : 1974 – 1977 – 1982 – 1995 – 2002 – 2005

 كاس افريقيا للابطال : 1989

 كاس العرب لابطال الكاس : 1991 – 1992 – 1993

 الكاس الافرواسيوية : 1999

كاس عصبة الابطال : 1989 – 1997 – 1999

 كاس الكاف : 2003

 الكاس الممتازة : 1999

 كاس العرب : 2006

  نادي النجوم

 بالامس القريب اصبح نادي الرجاء البيضاوي ثالث فريق مغربي يحمل في قميصه نجمة الفيفا التي تؤرخ حصوله على اللقب العاشر للدوري بعد الوداد البيضاوي والجيش الملكي وماكان ذلك ليتحقق الا بوجود نخبة من العناصر المبدعة امثال هشام ابو شروان وبو شعيب المباركي وامين الرباطي وحسن الطير يقودهم المدرب المجتهد محمد فاخر ابن النادي والمدرب المحلي الوحيد الذي قاد الرجاء لانجازاته.