الصدر يعاقب شاعراً

 

 

الصدر يعاقب شاعراً

بغداد – الزمان

دعا رئيس التيار الصدري مقتدى الصدر ، الشاعر الشعبي عباس عبد الحسن الى (الاعتكاف عاماً كاملاً لغرض التوبة بسبب تصريحات وقحة) واصفاً تصرفاته بـ (اللا اخلاقية). وقال الصدر في وثيقة اطلعت عليها (الزمان) امس ان (عباس عبدالحسن معاقب ومجمد من قبلنا ..ولا يعتبر منا آل الصدر فله تصرفات اجتماعية  قبيحة.. وله تصريحات اعلامية وقحة ).مؤكدا (ان اراد التوبة فعليه الاعتكاف بالمنزل لمدة عام كامل قابل للتجديد عسى الله ان يتوب عليه.واخيرا اقول.. اللهم لا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا).

وكانت الشاعرة رنين تبوني قد ناشدت الصدر ، متهمة عبد الحسن بالطعن في شرفها، أمام الإعلام. وقالت تبوني في لقاء متلفز (سيدنا اني بنت مسيحية، و انت تعرف المسيحيين ليس لديهم شيوخ عشائر، وانا بنت،  اترجاك لان عبد الحسن تكلم بإسمك وطعن بشرفي، لأكثر من مرة ) ، وأضافت (لن اسكت على تجاوزات عبد الحسن وادعو الصدر بأن يأخذ حقي).

مبينة انني (اقبل كل تجاوز يمارس ضدي الا الشرف فلن اقبل بذلك).

وابدى عبدالحسن التزامه بقرار الصدر، حيث قال (سمعا وطاعة).

مشاركة