الصادق المهدي لـ الزمان ناشدت السيسي بتجاوز الخلافات مع السودان

477


الصادق المهدي لـ الزمان ناشدت السيسي بتجاوز الخلافات مع السودان
البشير يطلب من حزب الأمة التبرؤ من إعلان باريس
القاهرة ــ مصطفى عمارة الخرطوم الزمان
حمل الصادق المهدي رئيس حزب الامة السوداني المعارض مصر والسودان مسئولية الازمة الحالية حول سد النهضة لانهما وقفا علي اتفاقية عام 1959 وقال الصادق المهدي في حوار مع الزمان ستنشره في وقت لاحق ان مصر تداركت هذا الخطأ مؤخرا عندما قررت حل مشكلتها مع اثيوبيا من خلال الحوار. وكشف الصادق المهدي انه بعث برسالة الي الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي طالبه فيها بتجاوز الخلافات الراهنة مع السودان وبناء علاقات استراتيجية بينهما قائمة علي المصالح المشتركة للشعبين بعيدا عن الخلافات السياسية بينهما لان كلا الدولتين لاغني كل منهما عن الاخر . من جانبه أعلن جهاز الأمن والمخابرات السوداني، اعتزامه الشروع في تدوين بلاغات في مواجهة الصادق المهدي، لمشاركته في أنشطة ضد البلاد بحسب الجهاز. وجاء الإعلان بعد ساعات من اشتراط الرئيس السوداني عمر البشير، عودة المهدي للبلاد إذا أعلن أنه يتبرأ من إعلان باريس الذي وقعه مع تنظيم الجبهة الثورية في الثامن من أغسطس الماضي بالعاصمة الفرنسية. وتوقعت مصادر في المعارضة السودانية امس أن تؤدى تصريحات البشير وتحركات جهاز الأمن إلى وأد خطوات الحوار الوطني المتعثر أصلا، وحذرت من مآلات وصفتها بالكارثية تنتظر السودان حال الإصرار على النهج الاستعلائي وفرض سياسة الأمر الواقع.
وقال البشير، إن حكومته لن تسمح بعقد الجبهة الثورية تحالفات سياسية في الخرطوم، إلا عن طريق الحوار الوطني، وأضاف من يأتي للعمل السياسي ويضع السلاح مرحبا به لكن من يريد حمل السلاح والحرب في الميدان ثم يأتي للخرطوم لينشط سياسيا فلن نسمح بذلك . اشترط الرئيس السوداني لعودة الصادق المهدي إلى السودان التبرؤ من إعلان باريس الذي وقعه مع الجبهة الثورية، وقال مرحباً بالمهدي في أي وقت لكن بعد أن يتبرأ مما وقعه في باريس ، ولفت إلى أن زعيم حزب الأمة وقع اتفاقا مع الجبهة الثورية لتغيير النظام، وان الجبهة الثورية أسست برنامجها على إسقاط النظام بالعمل المسلح، وأردف من يرد أن يسقط النظام بالعمل السياسي فمرحباً به .
وقال البشير إن البعض اعتبر الحوار فرصة لتنفيذ أجندات لتغيير النظام من خلال الحوار والحريات، وزاد لا حريات مطلقة، ولا شروط مسبقة للحوار ، واعتبر المساس بالقوات المسلحة خطاً أحمر، وأكد أن الحرية بدون سقف ستصل بالبلاد إلى الحالة اليمنية، وقال إننا لن نسمح بأن تكون الخرطوم صنعاء .
AZP01

مشاركة