السلطة الرابعة  ( الرياضية ) تحتفي بعيدها قبل ألمئة

السلطة الرابعة  ( الرياضية ) تحتفي بعيدها قبل ألمئة

آل حمادي صنع تاريخاً لايمحى من الذاكرة

بغداد – هشام السلمان

مرت يوم أمس مناسبة عزيزة على كل الصحفيين العراقيين لاسيما الرياضيين منهم عندما أرخ السيد محمد علي آل حمادي وهو معتمد نادي الالعاب الرياضية, والذي  ( صنع )  التأريخ للصحافة الرياضية العراقية عندما انبرى دون ان يعلم بان ماعمله سيكون تاريخا يشير الى حقبة من الزمن أرخت لتأريخ صحافة العراق الرياضية , يوم أعلن في  الاربعاء الثاني والعشرين من تشرين الثاني عام 1922 عن اصدارة لأول مجلة رياضية في العراق , صدرت عن نادي الالعاب الرياضية الذي كان يديره  في ذلك الوقت قبل 99) عاما).

بداية صحافة العراق

يتفق الباحثون على ان عام 1869 شهد ولادة أول جريدةعراقية عندما أصدر الوالي العثماني مدحت باشا في الخامس عشر من شهر حزيران من ذلك العام جريدة ( زوراء )   وبالرغم من ان العراق عرف الصحافة في الثلاثين سنة الأخيرة من القرن التاسع عشر , الا أنه لم يعرف الصحافة الرياضية الا بعد مرور عشرين سنة الاولى من القرن العشرين وهي مدة تقارب النصف قرن من الزمن على صدور اول صحيفة في العراق عندما اقتحم هذا الميدان (الصحافة الرياضية ) شاب يدعى محمد علي آل حمادي ولعل محاولة اقتحامه هذه كانت في ذلك الوقت تعد من المعجزات لاسيما ان العراق لم يتعرف في العشرينيات من القرن الماضي على الكثير من الالعاب الرياضيةواستأثرت المسوؤلية الصحفية بكونها العمود الفقري للصحافة بأكبر قدر من الدراسة والاهتمام من أجلها الكثير من المؤتمرات  والندوات , وفي العراق بدأ أول قسم يدرس الصحافة تابع لكلية الادب بجامعة بغداد عام 1964 ثم تأســــست كلية الاعلام عام   2002 صحافة رياضية بعمر.99  !!

الحديث  عن ( تاريخ )

الصحافة الرياضية وسنواته وشخوصه , يصعب لأنه يتطلب الخوض بتفاصيل ( قرن ) من الزمان ومع مرور الوقت  حتى تطور واقع حال الصحافة الرياضية وتأسس لها مايعرف  اليوم الاتحاد العراقي  للصحافة الرياضية على شكل (  لجنة رياضية  ) عام 1970 نظم عمل الصحفيين الرياضيين وأول من ترأسها الراحل ضياء عبد الرزاق حسن وعضوية ابراهيم اسماعيل وشاكر اسماعيل  ومؤيد البدري وعبد الجليل موسى وعبد القادر العاني  ومقرها في  نقابة الصحفيين العراقيين التي تأسست عام  1959 وأول نقيب لها الشاعر العراقي الكبير محمد مهدي الجواهري  , وكان للجنة الرياضية في العراق دورا كبيرا في تأسيس الرابطة العربية للصحافة الرياضية عام 1974 في القاهرة وشغل العراق منصب النائب الأول لرئيس الرابطة بشخص ضياء حسن , وعام 1975 صبح العراق ( ضياء حسن )  رئيسا لها ومؤيد البدري امينا عاما واصبح مقرها بغداد وامتدت ولاية العراق حتى عام  1991.وانظم العراق الى الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية عام 1974 ثم اسهم في تأسيس الاتحاد الاسيوي عام 1978 وشغل منصب النائب الأول فيه  حتى عام .1992

وفي الثاني من آب عام 1990 تم تعليق عضوية العراق  بسبب دخول  قواته العسكرية  الكويت ثم تواصلت رابطة الصحفيين العراقيين بعد عام 2003 باسم الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية الذي اجرى أخر انتخابات لهيئته الادارية يوم التاسع عشر من كانون الاول 2020 ويتألف الاتحاد حاليا  من : خالد جاسم  رئيسا ود. عدنان لفتة  نائبا للرئيس ويوسف فعل أمينا للسر وجعفر العلوجي أمينا ماليا وسيف المالكي أمين السر المساعد والأعضاء هم : ميثم الحسني وعمار ساطع ومؤنس عبد الله وجمعة الثامر وبلال زكي وسمير السعد.

مشاركة