الدفاع تناقش معادلة شهادات ضبّاط البيشمركة

345

الدفاع تناقش معادلة شهادات ضبّاط البيشمركة

بغداد – الزمان

قررت وزارة الدفاع احالة موضوع معادلة شهادات ضباط قوات البيشمركة الى جامعة الدفاع للدراسات العسكرية لانصاف هذه المجموعة التي وقفت في خندق واحد مع القوات الامنية لمواجهة داعش . وقال بيان امس ان (رئيس أركان الجيش الفريق أول الركن عثمان الغانمي ترأس اجتماع اللجنة الخاصة بمعادلة ضباط شهادات إقليم كردستان وجرى مناقشة الإيجاز الذي قدمه رئيس اللجنة بشأن عملها خلال المدة الماضية بشأن موضوع معادلة شهادات ضباط البيشمركة).

حالة الموضوع

وأوعز الغانمي بـ(إحالة الموضوع إلى جامعة الدفاع للدراسات العسكرية على أن يكون التصويت ضمن ضوابط وسياقات الجامعة لإنصاف مجموعة من ضباط البيشمركة الذين وقفوا مع القوات الامنية في خندق واحد ضد داعش).

استقبال محافظ

من جهة اخرى ،وصفت النائبة عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف استقبال محافظ كركوك السابق نجم الدين كريم في اربيل بأنه تحد للقانون وللدولة. وقالت نصيف في بيان امس (ننتظر من الحكومة الاتحادية موقفاً رسمياً تجاه قيام رئيس الاقليم نيجيرفان البارزاني باستقبال محافظ كركوك السابق)على حد تعبيرها . وأضافت ان (سكوت الحكومة العراقية عن هذه الفضيحة سيشجع بقية الفاسدين والمجرمين وحتى مثيري الفتن الطائفية والعنصرية الموجودين في الخارج على العودة الى العراق لإكمال مسيرتهم وتحدّي السلطة والقانون على غرار التحدي الذي قام به كريم)،على حد قولها .

 داعية رئيسي الجمهورية والوزراء الى (ابداء موقفهم الواضح تجاه عودة هذا المدان واستقباله في اربيل ،كما ننتظر الاجراءات القانونية من قبل وزارتي العدل والداخلية بعد المدان موجود حالياً داخل العراق) على حد زعمها. وكان البارزاني قد التقى كريم بعد عودته إلى أربيل.

ممارسة حياة

وعاد كريم،إلى اربيل ليمارس حياته الطبيعية.وخلال المدة الماضية نشرت المواقع أنباءً عن اعتقاله في مطار بيروت من قبل الانتربول اللبناني الذي قام بإطلاق سراحه بكفالة وسحب جوازات سفره ومنعه من السفر. وكشف سكرتير المحافظ السابق عن تفاصيل ما حدث في بيروت،مؤكدا أن كريم عاد إلى أربيل بشكل طبيعي دون تبعات قانونية مستقبلية. وقال نشوان جلال في تصريح امس إن (هناك تضليلاً حدث بشكل كبير في حادثة بيروت وما تبعه من حديث عن إلقاء القبض على كريم وانتظار تسليمه للعراق وغيرها من القصص التي نُقلت عبر مواقع مختلفة)،لافتا الى ان (ما حدث هو أن السلطات اللبنانية أوقفت كريم بعد الاشتباه به بشأن قضية غير صحيحة وتخص دعوى كيدية رُفعت في كركوك ضدة بتهمة استيلائه بحسب الدعوى على عجلات المحافظة).

مشاركة