الدستور أباح التظاهر ولم يذكر الاضراب – طارق حرب

340

الدستور أباح التظاهر ولم يذكر الاضراب – طارق حرب

الاضراب يعود الى الزمن السابق حيث يتم اللجوء الى الاضراب للحفاظ على الارواح ذلك ان التظاهر يترتب عليه ظهور المتظاهرين واطلاق النار عليهم أما بعد أن أصبح التظاهر حق مكفول دستورياً يمارسه الشعب فأن جميع الدساتير لم تتطرف الى الاضراب كون التظاهر الحاله المتقدمه للأضراب والتي تظهر الرأي واعتبرت الدساتير التظاهر من الحقوق المقرره للمواطن ولم تتطرق الى الاضراب الطريقه السابقه لبيان الرأي وهذا ماورد بالدستور   طالعراقي الذي قرر حق المواطن العراقي في التظاهر ولم يتطرق الى الاضراب وكذلك لم يرد في قوانين الاتحادات والنقابات والجمعيات ما يشير الى الاضراب بأستثناء ما ورد في قانون العمل للعمال العاملين بالقطاع الخاص فقط فلا يوجد حكم الاضراب في قانون نقابة المحامين والمعلمين والصحفيين وسواها لذا فأن المطلوب من النقابات والاتحادات والجمعيات هو الحث على التظاهر الدستوري والابتعاد عن الاضراب غير الدستوري علما ان الاضراب يعني عدم اشتراك المضربين في التظاهر وهذه واضحه في المدارس فقد كان الاضراب وراء عدم مشاركة طلبة المدارس في التظاهر  هذه الايام فأعتزلوا الاضراب وهلموا الى التظاهـــر.

مشاركة