الدرس.. إنتهت السيطرة وتوقف العالم –  رحيم الشمري

348

 

 

 

الدرس.. إنتهت السيطرة وتوقف العالم –  رحيم الشمري

  1. انتهت السيطرة وقررت ارادة السماء إيقاف ما يحدث بالعالم ، من صراعات وحروب وقتل وفوضى ودمار ، ازمة وباء كوفيد 19 أطلقت صرخة قف للبشرية ، وتغير كل شي الاقتصاد والسياسة والمجتمع ، طالت الدول العظمى والصناعية والمالكة للبترول ، والقرار لصاحب السماوات السبع والجميع تحت رحمته ، وبقيت كوادر الصحة والامن بخط المواجهة الاول .
  2. شوارع بغداد ومدن العالم لم تشهد هكذا توقف منذ 75 عام بانتهاء الحرب العالية الثانية ، اغلقت الحدود وعطلت المؤسسات وحركة الناس لاحتواء وباء قاتل ، وترك وزير الصحة جعفر علاوي يخوض المعركة ويتحمل ثقل الاوضاع المادية والعلمية والصحية ، وتمكن الى درجة متقدمة من السيطرة وتمسك بقدرة جل جلاله ، وأصدر قرارات شجاعة وربما يقرر الاشٌد .
  3. السلطة في العراق ما زالت لا تدرك مستقبل انهيار شخصيات وأحزاب وانهاء دور من يحمل السلاح خارج القانون ويحاول فرض التخلف ، فقدرة حكومة تصريف الاعمال محدودة بكل الاتجاهات ، رئيس ووزراء مسيرين من متنفذين ويتصدر الاوامر بصيغة نفذ ولا تناقش ، والاوضاع الاقتصادية والاجتماعية صعبة للغاية ، وبات الناس يديرون امورهم بالمتيسر .
  4. فقد العراق التنمية الشاملة التي وضعت بأواخر العهد الملكي وأكملها الرؤساء قاسم وعارف والبكر ، وتوقفت مع بدا الحروب ، وجاء الاحتلال الأجنبي ليجلب المتخلفين والسراق ، وبددت حكومات ما بعد 2003 احلام المستقبل للعراقيين .
  5. مشكلة كبيرة تواجه البلد ، تسجل البيانات الرسمية لوزارة الصحة 800 الف حالة ولادة بالعام الواحد منذ 2011 ، اَي ازداد السكان ثمانية ملايين بعشر سنوات ، دون وجود خطة موازية بالخدمات والسكن وفرص العمل ، مع بيانات رسمية لوزارة التخطيط بتسجيل سبعة ملايين فرد تحت خط الفقر .

  1. 6. لم يستغل الحكام ثروات البلاد ، ولن يستطيع أياً من الشخصيات الحالية والسابقة ولا مكلف لتشكيل حكومة انتقالية ولا تصريف اعمال ، من القيام بنسبة 1 بالمئة كوّن قدراتهم محدودة وإمكانياتهم معدومة وجاء بهم الأجنبي والأحزاب ، فانتفاضة تشرين 2019 غيرت الكثير وانفجر جيل شباب عنيد قال للسلطة قف ، وسيكون للشباب الذين يشكلون 60 بالمئة من المجتمع قرار اخر مختلف بعد انتهاء ازمة الوباء .
  2. مازال القضاء دون المستوى المطلوب ويؤثر بتدني القرارات علمياً على المجتمع ، ويتأثر بالأحزاب والتدخلات ، والموج قادم باتجاه من يمسك ويتولى رئاسة السلطة القضائية ، كذالك الحال مع القيادات الامنية التي لا تستحق ان تدير موسسات تحتاج حرب المعلومات ، ونجد ضباط ومنتسبين شباب يضحون ويتعاملون ويؤدون واجبهم افضل من رؤساهم المنشغلين بترتيب احوالهم مع الاحزاب .
  3. التشريعات القانونية والدستورية بحاجة للكثير من القدرة والإمكانية العميقة ، والبرلمان الحالي ليس بمستوى تدقيق وتغير واصدار تشريع متطور ، واحتجاجات الشباب شملت رئيس واعضاء برلمان مشلول متوقف عن العمل مشغول بالامتيازات المالية والمصالح الشخصية ، والقوانين الصادرة منذ 1921 لغاية 2006 في كفة ميزان ، ومن 2007 لحد الان بالكفة الاخرى والمعاناة تزاداد .
  4. تصريحات إعلامية تطلق عن انقلاب وتدخل غربي بالعراق باتت حلم ابليس بالجنة ، فأوروبا وامريكا وايران وإسرائيل انهارت بوباء كورونا ولا تعرف التصرف للحفاظ على شعوبها وبلدانها ، وعلى من يهدد من طرف جماعة مسلحة والدول ، ان يتحكم للعقل ويجلس مكانه .
  5. نحتاج شخصيات قوية وعلمية ومقتدرة بالاقتصاد والسياسة والامن لتدير الوطن ، تستغل ثروات البلاد ولا تتعمد على النفط ، وفرصة ذهبية حاليا لتنشيط الزراعة والصناعة والتجارة وتحقيق الاكتفاء وتشغيل اليد العاملة ، والحدود مغلقة والماء والمطر وفير ، والعراقي يبحث عن صناعة وطنية زرعاً وانتاجاً .

“اذا دعتك قدرتك على ظلم الناس ، فتذكر قدرة الله عليك”

مشاركة