الدخيلي يشدد على رفع التعارضات مع المشاريع وتشكيل فرق ميدانية للمتابعة

183

 الخاقاني يتابع مشاريع  الكهرباء وحل  مشاكلها في ذي قار

الدخيلي يشدد على رفع التعارضات مع المشاريع وتشكيل فرق ميدانية للمتابعة

الناصرية – باسم الركابي

ترأس محافظ ذي قار عادل الدخيلي اجتماعاً لغرفة عمليات المشاريع ، بحضور نوابه ومعاونيه ومستشاريه وعدد من مدراء الدوائر المعنية، مشددا على الإسراع في التنفيذ ورفع التعارضات الحاصلة مع المشاريع في مختلف الوحدات الإدارية بالمحافظة .

 وقال الدخيلي في بيان تلقته  الزمان “ إن المشاريع ا بحاجة للمتابعة والتقيّد بالالتزام في توقيتاتها الزمنية المحددة بمختلف الوحدات الإدارية للمحافظة وتحديد نسب الانجاز فيها ” ، ملزماً ” الدوائر المعنية بمعالجة التعارضات الحاصلة والمعرقلة لبعض المشاريع  ” .

وأضاف ” أن الشركات المنفذة  لعدد من المشاريع  تعاني من وجود تعارضات مع عمل دوائر الدولة ، الأمر الذي تسبب بتوقف بعضها وتأخر انجاز البعض الآخر ” ، مشيراً إلى ” تدخله الشخصي لإنهاء أي عارض من شأنه عرقلتها  ومواصلة المتابعة لإنجاح العمل وإنجازه بالصورة المطلوبة.

تدقيق عملي

وأكد على ضرورة وضع جدول زمني وعملي لتدقيق عمل المشاريع المتلكئة والمتوقفة والمستمرة وتشكيل فرق ميدانية للوقوف على مستجدات تنفيذها ” ، مشدداً على ” أهمية التعاون المشترك لتذليل العقبات التي تواجه إكمال مشاريع المحافظة اعلن رئيس مجلس محافظة ذي قار رحيم الخاقاني اليوم عن الاتفاق مع وزارة الكهرباء الاتحادية على تنفيذ حزمة مشاريع لحل ازمة الطاقة في صيف العام المقبل 2020 محذرا الوزارة في ذات الوقت من التهاون في اقرارها وتنفيذها . وجاءت تصريحات الخاقاني عقب لقاء وفد من مجلس المحافظة بوزير الكهرباء لؤي الخطيب والامين العام لمجلس الوزراء حميد الغزي وعدد من كبار المسؤولين في مجال الكهرباء في بغداد . وذكر الخاقاني  في تصريح صحفي انه اتفق مع الوزارة على اعداد خطة متكاملة بالتنسيق مع شركات الكهرباء لحل مشاكل الطاقة في المحافظة مع حلول موسم الصيف المقبل في العام 2020.

واوضح ان الخطة تتضمن تنفيذ العديد من مشاريع الكهرباء على جميع الصعد سواء المتعلقة منها بانتاج الكهرباء او نقلها او توزيعها ، لافتا الى ان المشاريع ستعرض على رئاسة الوزراء لادراجها في الموازنة وتخصيص المبالغ اللازمة لها . وحذر من ان التهاون في تنفيذ هذه المشاريع لان المحافظة ستكون عرضة لمشاكل كبيرة في موسم الصيف المقبل ، وهو ما سيجعل الحكومة الاتحادية ووزارة الكهرباء في مأزق كبير على حد وصفه .

اتخاذ اجراءات

ودعا الجميع الى تحمل المسؤولية والوقوف الى جانب حل الازمة ، واتخاذ الاجراءات الكفيلة بتسهيل تنفيذ المشاريع المهمة . واضاف الخاقاني انه ناقش كذلك مع المسؤولين هناك المشاريع قيد التنفيذ ومنها محطة الكهرباء المركبة ، ومشكلة هبوط الفولتية شمالي وجنوبي المحافظة ، فضلا عن تنفيذ محطة الـ( 400 كي في ) جنوب الناصرية وغيرها من الملفات الاخرى.. من جهةاخرى قالت الادارة المحلية في قضاء الاصلاح اليوم ان ديوان محافظة ذي قار اعلن عن حزمة مشاريع خدمية جديدة في القضاء بكلفة مالية اجمالية تقترب من الستة مليارات دينار عراقي.

وذكر رئيس المجلس البلدي في الاصلاح فيصل جاسم  ي تصريح له ان نصف المشاريع تتعلق بالقطاع التربوي وتشمل انشاء مدرسة بـ 18 صفا واخرى بتسعة صفوف بالاضافة الى انشاء قسم للتربية وكل ذلك بكلفة مليارين و 500 مليون دينار عراقي. وبين ان بقية المشاريع تتضمن انشاء بناية جديدة لمركز الشرطة ودائرة للبطاقة الوطنية وصالة ولادة وطوارئ في المركز الصحي فضلا عن مد شبكتي ماء وكهرباء بمناطق متفرقة وصيانة مركز شباب الاصلاح وكل ذلك بمليارين و 300 مليون دينار. ولم يكشف جاسم عن موعد الشروع بتنفيذ المشاريع الجديدة او مدة الانجاز المقررة لكل منها . على صعيد متصل قالت مديرية بلديات ذي قار اليوم انها شيدت تسعة معامل انتاجية مختلفة التخصصات لتعظيم ايراداتها المالية الذاتية .

وقال مدير بلديات ذي قار حسن دعدوش في  بيان تلقت الزمان نسخة منه  ان المعامل شيدت في ضمن خطة عمل للعامين  2019 و  2020وقد انجز عدد منها بالكامل والبقية قيد الانجاز .

واوضح ان بين تلك المعامل مطبعة تابعة لبلدية اور وقد انجزت بالكامل وستفتتح قريبا بشكل رسمي ومهمتها طباعة الصور واللافتات ولوحات الدلالة وباسعار مخفضة لبقية دوائر البلديات . واضاف ان معملا اخر لصناعة اكياس النايلون لبلدية البطحاء في طور التجهيز حاليا ، بالاضافة الى معمل خياطة لبلدية الاصلاح انجز بنسبة 40 بالمئة حتى الان ،ومعمل لصناعة حاويات النفايات في بداية مراحل التشييد في سوق الشيوخ . واشار الى ان بقية المعامل هي معامل اسفلت في الشطرة والفجر والرفاعي وسوق الشيوخ والفهود ، عدد منها في طور الاعلان والاحالة واخرى منجزة بالكامل وتنتج الاسفلت .

واكد ان جميع تلك المعامل ستسهم بتعظيم ايرادات مديرية البلديات وتقلص الانفاق ، وتبعدها عن تقلبات الاسعار في الاسواق المحلية وتنأى بها عن مشاكل تاخر صرف الموازنات العامة .

مشاركة