الخفاجي يدعو أهالي ذي قار إلى التعاون وإنجاح مهمة الإعمار

الأنبار تطالب بفرض حظر شامل للحد من إنتشار كورونا

الخفاجي يدعو أهالي ذي قار إلى التعاون وإنجاح مهمة الإعمار

الناصرية – باسم الركابي

دعا محافظ ذي قار احمد غني الخفاجي ،  اهالي المحافظة الى التعاون والمساهة بحفظ الامن والاستقرار لانجاح مهمة البناء والاعمار . وقال الخفاجي خلال ترؤسه مؤتمر تحت عنوان ذي قار .. سلام وأمان بحضورعدد من شيوخ العشائر والوجهاء وممثلين عن قيادة عمليات سومر ومديرية الشرطة امس ان (المحافظة مقبلة على مرحلة اعمار هي الأولى من نوعها،  وقد خصصت لها موازنة جيدة وهذا يحتاج الى تكاتف الجهود وبسط الأمن والاستقرار في ربوعها،  ولذا فأننا بحاجة ماسة الى أن نتكاتف ونتعاون من أجل انجاح مهمة الاعمار والبناء)،  مشيرا الى ان (كل أبناء ذي قار مدعوين الى المساهمة الفاعلة في حفظ استقرار وأمان المحافظة،  والعمل على صناعة وبلورة السلم الإجتماعي). وشهد المؤتمر مداخلات من رئيس جامعة ذي قار،  ونائب قائد عمليات سومر فضلاً عن مداخلات من  قبل  شيوخ العشائر والوجهاء ،   اكدت (تكريس الجهود لتعزيز امن المحافظة الذي يمثل تحد مشترك للاجهزة الامنية وبقية شرائح  المجتمع في ذي قار). وشارك الخفاجي في مهرجان (بمبدعينا نرتقي) الذي نظمته رابطة التدريسيين التربويين في المحافظة لتكريم حملة الشهادات العليا في مديرية تربية ذي قار.    وأكد الخفاجي في كلمة القاها بالمناسبة ان (بناء القدرات العلمية وتطوير الكفاءات التربوية هدف أسمى وبرنامج عمل حكومي مستمر،  حتى تكون المخرجات بمستوى عال وتسهم ببناء جيل مسلح بسلاح العلم)،  مبينا ان (هذه المناسبة هي اضاءة على اصحاب المنجز الأكاديمي ودعوة للمزيد من التقدم والعطاء والارتقاء في ميادين العلوم والتربية). من جهة اخرى ،  اعلنت دائرة الاقامة في المحافظة ،  عن تسفير عشرة عمال باكستانيين وبنغاليين الى بلدانهم لمخالفتهم ضوابط الاقامة والعمل في المحافظة خلال شهر اب الجاري.

عمال مخالفون

وقال مصدر امني  في تصريح امس ان (العمال المخالفين جرى ضبطهم وهم يزاولون العمل لدى شركات اهلية داخل المحافظة برغم دخلوهم الى العراق بصفة سياح)،  مبينا ان (القضاء اصدر امرا بتسفيرهم الى بلدانهم لمخالفتهم قوانين الاقامة والعمل التي تحظر عمل السياح داخل البلاد). وكانت مديرية الاقامة في المحافظة قد نفذت مؤخرا حملة تفتيش واسعة بالتعاون مع جهازي الاستخبارات والامن الوطني لملاحقة العمالة الاجنبية المخالفة في المحافظة . من جانب اخر طالبت محافظة الانبار،  امانة مجلس الوزراء بفرض حظر شامل لمدة اسبوعين بسبب ارتفاع اصابات كورونا.وبحسب وثيقة صادرة عن المحافظ علي فرحان حميد ،  فإنه (بالنظر لخطورة الموقف الوبائي وازدياد عدد الاصابات وحالات الرقود في المستشفيات التي لم تسجل مثيلاتها منذ بدء الجائحة وامتلاء اغلب ردهات العزل في المؤسسات الصحية التابعة للمحافظة بالمصابين للحالات الشديدة بسبب عدم الالتزام بالاجراءات الوقائية ،  راجين الموافقة على اصدار قرار بحظر التجوال الشامل لمدة اسبوعين ويستشثنى منه الاشخاص الحاصلين على جرعتين من اللقاح). فيما اعلنت مديرية الدفاع المدني رفضها السماح بعودة العمل في المستشفيات الكرفانية،  بعد يوم من اعلان الصحة عودة العمل بهذه المستشفيات وفق شروط خاصة. وقال معاون مدير عام الدفاع المدني لشؤون الإطفاء والسلامة  العميد حسن ابراهيم حسن،  في تصريح امس إن (المديرية لن توافق على العمل في المستشفيات الكرفانية)،  مبينا ان (لجان الكشف مستمرة في متابعة تطبيق اجراءات السلامة على مشاريع القطاع العام والخاص ومن ضمنها المستشفيات)،  وتابع ان (الدفاع المدني تطالب بإزالة أي مستشفى كرفاني،  كما نشدد على فحص البنايات عبر شركات معتمدة وبيان مدى مقاومة الابنية للحرائق)،  نافيا (وجود موافقات والسماح بالعمل بالمستشفيات الكرفانية لكونها تسبب خطورة)،  ولفت الى ان (الجهات التي تستخدم الأبنية الكرفانية تكون هي المسؤولة عنها). وكان المتحدث بأسم الوزارة سيف البدر قد اكد ان (المستشفيات الكرفانية الجاهزة سيعاد العمل بها بشروط وضوابط الوقاية والسلامة،  ومراعاة وجود منظومة مكافحة الحرائق لأي طارئ)،  مشيرا الى (تحويل بعض المستشفيات المهمة إلى مراكز علاج كورونا بشكل مؤقت حتى تجاوز الأزمة).

مشاركة