الحمض‭ ‬النووي‭ ‬يكشف‭ ‬حقيقة‭ ‬الوحش‭ ‬الاسطوري

494

لندن‭ – ‬الزمان‭ ‬

رجح‭ ‬علماء،‭ ‬ما‭ ‬كان‭ ‬عليه‭ ‬وحش‭ ‬بحيرة‭ ‬«لوخ‭ ‬نيس»‭ ‬الاسكتلندي،‭ ‬وذلك‭ ‬بعد‭ ‬تحليلهم‭ ‬لحمضه‭ ‬النووي‭. ‬وأشاروا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬«الوحش‭ ‬الأسطوري»،‭ ‬قد‭ ‬يكون‭ ‬ثعبان‭ ‬البحر‭ ‬العملاق،‭ ‬بعد‭ ‬تحليل‭ ‬مكثف‭ ‬لآثار‭ ‬حمضه‭ ‬النووي‭ ‬في‭ ‬مياه‭ ‬بحيرة‭ ‬لوخ‭ ‬الجليدية،‭ ‬بحسب‭ ‬مجلة‭ ‬«تايم»‭ ‬الأمريكية‭. ‬واستبعدت‭ ‬نتائج‭ ‬التحليل‭ ‬أن‭ ‬يتشابه‭ ‬وحش‭ ‬لوخ‭ ‬نيس‭ ‬مع‭ ‬الديناصورات،‭ ‬أو‭ ‬الزواحف‭ ‬القديمة‭ ‬طويلة‭ ‬العنق،‭ ‬التي‭ ‬تدعى‭ ‬«بلسيوسور»‭.‬

وصرح‭ ‬العالم‭ ‬نيل‭ ‬جيميل،‭ ‬من‭ ‬جامعة‭ ‬أوتاجو‭ ‬في‭ ‬نيوزيلندا،‭ ‬الذي‭ ‬جمع‭ ‬الحمض‭ ‬النووي‭ ‬من‭ ‬بحيرة‭ ‬لوخ‭ ‬نيس‭ ‬في‭ ‬اسكتلندا،‭ ‬في‭ ‬مؤتمر‭ ‬صحفي‭ ‬عقد‭ ‬في‭ ‬اسكتلندا‭ ‬الخميس،‭ ‬أن‭ ‬المشروع‭ ‬عثر‭ ‬على‭ ‬كمية‭ ‬عالية‭ ‬بشكل‭ ‬مدهش‭ ‬من‭ ‬الحمض‭ ‬النووي‭ ‬في‭ ‬الماء‭. ‬لكنه‭ ‬حذر‭ ‬من‭ ‬أنه‭ ‬«ليس‭ ‬من‭ ‬الواضح‭ ‬ما‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬هذا‭ ‬يدل‭ ‬على‭ ‬ثعبان‭ ‬بحر‭ ‬عملاق،‭ ‬أو‭ ‬مجرد‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬آخرين‭ ‬أصغر‭ ‬حجما‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬الأسماك»‭. ‬

وأضاف‭ ‬في‭ ‬المؤتمر‭ ‬الصحفي،‭ ‬إن‭ ‬فكرة‭ ‬ثعبان‭ ‬البحر‭ ‬العملاق‭ ‬محتملة‭ ‬على‭ ‬الأقل‭.‬

مشاركة