الجيش الحر يهاجم مطاري حلب والنيرب ويغنم طائرات ميغ من قاعدة الجراح


الجيش الحر يهاجم مطاري حلب والنيرب ويغنم طائرات ميغ من قاعدة الجراح
الأمم المتحدة قتلى سوريا 70 ألفاً اتهام جبهة النصرة بقطع رأس تمثال أبو العلاء المعري
بيروت ــ دمشق ــ أ ف ب ــ الزمان
أعلنت مفوضة حقوق الانسان في الامم المتحدة نافي بيلاي امس ان حصيلة قتلى النزاع المستمر في سوريا تقترب من 70 الف شخص، ودانت اخفاق مجلس الامن الدولي في الاتفاق على تحرك لوقف العنف في البلد المضطرب. من جانبه تمكن مقاتلو المعارضة السورية، امس، من السيطرة على مطار الجراح العسكري شمال سوريا، واستولوا لأول مرة على طائرات ميغ حربية مازالت في الخدمة، اضافة الى كميات كبيرة من الذخيرة. وتعد هذه هي المرة الأولى التي ينجح فيها مقاتلو المعارضة السورية في الاستيلاء على طائرات حربية مازالت في الخدمة من بينها من طراز ميغ منذ بدء الصراع قبل 22 شهر . ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مدير المرصد رامي عبد الرحمن قوله ان القوات النظامية التي كانت في المطار الواقع في محافظة حلب انسحبت تاركة وراءها عددا من الطائرات وكميات كبيرة من الذخيرة . من جهة ثانية، اعلنت كتائب مقاتلة عدة اسلامية في بيان مشترك وزعه مكتب حلب الاعلامي بدء هجوم واسع فجرا على مطار حلب المدني ومطار النيرب العسكري وأنها تستخدم في الهجوم الدبابات والآليات الثقيلة ومدافع الهاون . وقال الناشط الاعلامي أبو هشام من مدينة حلب ان المقاتلين المعارضين في الشمال يركزون منذ فترة على استهداف المطارات والمراكز العسكرية، مضيفا أن هذه المراكز مهمة لأنها مصدر ذخيرة وامدادات، ولأن الاستيلاء عليها يضع بعض الطائرات التي تقوم بقصفنا خارج الخدمة . وجاء استيلاء مقاتلي المعارضة على مطار الجراح العسكري الواقع بين محافظة الرقة وحلب شمال غرب سوريا بعد ساعات من استيلائهم على سد الفرات الأكبر في سوريا الواقع في محافظة الرقة. وكانت المعارضة المسلحة قد سيطرت قبل أسابيع على مطار مرج السلطان العسكري الصغير في ريف دمشق ومطار تفتناز العسكري في محافظة ادلب، لكنها لم تغنم الا طائرات عسكرية مدمرة. على صعيد آخر قطع افراد مجموعة مسلحة رأس تمثال للشاعر ابو العلاء المعري في مسقط رأسه مدينة معرة النعمان في محافظة ادلب بشمال غرب سوريا التي يسيطر عليها مقاتلو المعارضة، بحسب المرصد السوري امس. وقال المرصد في بيان اقدمت مجموعة مسلحة في مدينة معرة النعمان على قطع رأس النصب التذكاري للشاعر والفيلسوف والاديب العربي أبو العلاء المعري الذي ولد في معرة النعمان . وسيطر مقاتلون معارضون لنظام الرئيس السوري بشار الاسد على مدينة معرة النعمان الاستراتيجية في التاسع من تشرين الاول»اكتوبر الماضي. واتهم ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي على شبكة الانترنت جبهة النصرة الاسلامية المتطرفة بقطع رأس التمثال، وعرضوا صورا لما قالوا انه التمثال بعد التعدي عليه. وتظهر الصور تمثالا نصفيا بني اللون مقطوع الرأس وعليه آثار طلقات نارية، مرميا على الارض الى جانب قاعدة حجرية مرتفعة.
AZP01